الشعور بالعطش.. وأبرز أعراض النزلة المعوية

«لا، لا أستطيع الخروج معكم اليوم! سأؤجل مذاكرة اليوم؛ لا أستطيع التركيز أثناء المذاكرة؛ بطني يؤلمني! لا، لا أستطيع الذهاب اليوم للدراسة؛ فأنا أدخل الحمام كل خمس دقائق! لن أشاهد التلفاز معكم، أعلم أنه البرنامج الذي أحب، لكنني لا أستطيع الاستمتاع بشيء».

بالتأكيد جميعنا قد قلنا تلك الجمل من قبل، ومررنا بتلك المواقف الخاملة، نعم، إنها النزلة المعوية التي تقيد الجميع، تمنعنا من كل شيء والاستمتاع بأي شيء عدا اعتياد الحمام مرارا وتكرارا، والشعور بألم في البطن يذهب ويجيء، ورؤية الدم أثناء قضاء الحاجة، والخمول ثم الخمول ثم الكثير من الخمول.

تعال نفك عنك هذا القيد الدامي، ونعرف الأسباب والأعراض والعلاج، وأهم من ذلك كله طرق الوقاية.

أسباب النزلة المعوي

النزلة المعوية
النزلة المعوية
  • تناول الأطعمة والمشروبات الملوثة.
  • مشاركة الأواني أو المناشف أو الطعام مع شخص مصاب.
  • تناول الفواكه والخضروات دون الاهتمام بغسلها جيدا بالماء.
  • عدم غسل الأيدي جيدا بعد ملامستها للأسطح الملوثة
  • أكل بعض أنواع المحار وخاصة المحار النيئ أو غير المطهو جيدا.
  • بعض الفيروسات مثل النوروفيروس، ويتأثر كل من الأطفال والبالغين بهذه الفيروسات وهي السبب الأكثر شيوعا للأمراض المنقولة عن طريق الغذاء في جميع أنحاء العالم، ويمكن أن تجتاح عدوى النوروفيروس العائلات والمجتمعات، وتنتشر العدوى بشكل خاص في الأماكن الضيقة، ولكل فيروس معدٍ موسم يكون فيه أكثر نشاطا، على سبيل المثال، إذا كنت تعيش في نصف الكرة الشمالي فأنت أكثر عرضة للإصابة بعدوى نوروفيروس بين أكتوبر وأبريل.

الأعراض والمضاعفات

النزلة المعوية
النزلة المعوية

الأعراض:

  • غثيان أو قيء.
  • إسهال متكرر وأحيانا يكون البراز مصحوبا بالدم.
  • تقلصات وآلام شديدة في البطن.
  • خمول شديد.
  • آلام في العضلات.
  • صداع.
  • ارتفاع شديد في درجات الحرارة.
  • الشعور بالعطش الدائم.
  • فقدان الشهية.
  • تغير لون البول إلى الأصفر الداكن.

المضاعفات:

تتمثل المضاعفات الرئيسية للنزلة المعوية في الجفاف وهو فقد الكثير من الماء والأملاح والمعادن الأساسية، وقد يصاب الرضع وكبار السن والأشخاص الذين يعانون من أمراض الجهاز المناعي بالجفاف الشديد عندما يفقدون السوائل في القيء والإسهال أكثر مما يمكنهم استبداله عن طريق شرب الماء، وقد تكون هناك حاجة إلى الذهاب إلى المستشفى بحيث يمكن استبدال السوائل المفقودة عن طريق المحاليل، ويمكن أن يكون الجفاف قاتلا، ولكن حدوث ذلك نادر.

الفئات الأكثر عرضة للإصابة

النزلة المعوية
النزلة المعوية

 

تحدث النزلة المعوية في جميع أنحاء العالم، وتؤثر على الناس من جميع الأعمار والأشخاص الذين قد يكونون أكثر عرضة للإصابة بالنزلة المعوية هم:

  • الأطفال الصغار: وقد يكون الأطفال في مراكز رعاية الأطفال أو المدارس الابتدائية عرضة بشكل خاص للإصابة بنزلة معوية لأن الجهاز المناعي للطفل يستغرق وقتا حتى ينضج نضجا تاما بحيث يستطيع مقاومة الفيروسات والبكتريا.
  • كبار السن: تميل أجهزة المناعة لدى البالغين إلى أن تصبح أقل كفاءة في وقت لاحق من أعمارهم، ولذلك فإن كبار السن في دور رعاية المسنين ‑على وجه الخصوص- ضعفاء لأن أجهزتهم المناعية تضعف أكثر بمرور الوقت ويعيشون على اتصال وثيق بالآخرين الذين يكونون عرضة أيضا للإصابة بالنزلة المعوية.
  • الأشخاص الذين يعانون من ضعف جهاز المناعة: إذا كانت مقاومتك للعدوى منخفضة بسبب فيروس نقص المناعة أو الإيدز أو التعرض للعلاج الكيميائي أو حالة طبية أخرى، فقد تكون معرضا للخطر بشكل خاص.

حالات تستدعي الطبيب

  • للبالغين:

إذا كنت شخصا بالغا اتصل بطبيبك إذا كنت تتقيأ لأكثر من يومين، أو تتقيأ دما، أو إذا كنت مصابا بالجفاف، وتشمل علامات الجفاف العطش المفرط، وجفاف الفم، والبول الأصفر الداكن، والقليل من البول أو عدمه. فإذا كنت تعاني من ارتفاع شديد في درجة الحرارة يصل إلى 40 درجة مئوية فعليك زيارة الطبيب فورا.

  • للأطفال والرضع:

راجع طبيبك على الفور إذا كان طفلك يعاني من ارتفاع في درجة الحرارة يصل إلى 38.9 درجة مئوية أو أعلى، أو يعاني من قيء يدوم أكثر من عدة ساعات، أو إسهال شديد وجفاف في الفم أو يبكي دون دموع.

 

علاج النزلة المعوية

النزلة المعوية
النزلة المعوية

يعتمد علاج النزلة المعوية على تناول الأدوية المعالجة للأعراض المصاحبة لها، خاصة الإسهال، بالإضافة إلى العقاقير المعالجة للعدوى المسببة للمرض، فإذا كانت العدوى:

  • فيروسية:

يتم علاجها بتناول الأدوية التي تحفز الجهاز المناعي على مقاومة الفيروس، وتناول بعض العقاقير المعالجة للأعراض المصاحبة للنزلة المعوية.

  • بكتيرية:

يتم علاجها بتناول المضادات الحيوية، ويمكن تحديد نوع المضاد الحيوي بعد عمل تحليل للبراز للتعرف على نوع البكتيريا المسببة للمرض.

  • طفيلية:

يتم علاجها بمضادات الطفيليات.

طرق الوقاية

  • تطعيم طفلك؛ حيث يعطى اللقاح للأطفال في السنة الأولى من العمر وهو فعال جدا في منع الأعراض الشديدة لهذا المرض.
  • غسل اليدين جيدا بالماء والصابون، ويفضل استخدام الماء الدافئ وفرك اليدين بقوة لمدة 20 ثانية على الأقل، مع تذكر غسل البشرة وتحت الأظافر وتجاعيد اليدين.
  • حمل المناديل المطهرة ومعقم اليدين في الأوقات التي لا يتوفر فيها الماء والصابون.
  • استخدام أدوات شخصية منفصلة وعدم مشاركة الآخرين في أدواتهم، وخصوصا أواني تناول الطعام وأكواب الشرب.
  • تجنب الاتصال الوثيق مع أي شخص مصاب.

احتياطات واجب اتخاذها عند السفر:

عندما تسافر إلى بلدان أخرى يمكن أن تطالك النزلة المعوية عن طريق الطعام أو الماء الملوث، ويمكنك التقليل من مخاطر النزلة المعوية عند اتباع هذه النصائح:

  • اشرب فقط المياه المعبأة في زجاجات محكمة الغلق.
  • تجنب مكعبات الثلج لأنها قد تكون مصنوعة من مياه ملوثة.
  • استخدم المياه المعبأة لتنظيف أسنانك.
  • تجنب الأطعمة النيئة والفواكه المقشرة والخضروات النيئة والسلطات التي لمسها شخص آخر.
  • تناول اللحوم والأسماك غير المطبوخة جيدا.

عافانا الله وإياكم.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا

إذا كانت الإعلانات تزعجك، نرجو تقبل اعتذارنا، ونحن نعمل جاهدين على تحسين تجربة المستخدم. إذا كان لديك أي تعليق أو اقتراح يمكنك مراسلتنا على qallwdall@qallwdall.com. إغلاق اقرأ المزيد

DMCA.com Protection Status