شائع

أبرز الخرافات حول متلازمة داون والرد عليها

تحدث متلازمة داون نتيجة تغيير الكروموسومات، ويمكن أن يظهر هذا المرض في السونار خلال الحمل، أو يتم اكتشافه بعد الولادة مباشرة، ويطلق عليه المنغولية، ويصاحبه تغير في الصفات الجسدية والنفسية، وضعف في القدرات العقلية يستمر مدى الحياة.

كيفية التعامل مع مريض متلازمة داون

معلومات شائعة خاطئة حول متلازمة داون

- تقبل الطفل بين العائلة يلعب دورًا هامًا في تربية الطفل المصاب ويجعله مستقرًا نفسيا.
– وضع خطة لتعديل السلوك ومعرفة المميزات والعيوب للطفل حتي يسهل تعليمه وتطوير مهاراته بشكل مثالي.
– الثبات في المعاملة والبعد عن التناقض تماما حتي يسهل على طفل مريض متلازمة داون أن ينغمس بين الأسرة ويشعر بالحب.
– يجب فهم سلوكه بشكل جيد حتي يستطيع الأب والأم تغير السلوكيات غير المرغوب فيها بسهولة.
– الصبر والصدق والاحترام أهم السمات التي يجب أن تتواجد حول الطفل المنغولي حتي يستطيع أن يستقر نفسيًا.
– يجب توعية الأخوة بضرورة المعاملة الحسنة والصبر والاحترام للطفل المصاب بمتلازمة داون حتي يسهل على الطفل العيش وسطهم من دون مشاكل.

 

أبرز الشائعات حول متلازمة داون والرد عليها

هناك بعض الخرافات التي تدور حول متلازمة داون والتي تنتشر بشكل كبير،إليكم أبرزها.

 

- متلازمة داون حالة نادرة.

هي فكرة خاطئة لأن بين 600 إلى 1000 طفل هناك طفلان يولدان بمتلازمة داون.

 

- حياة الأطفال المصابين تكون قصيرة عن العاديين

الحقيقة عكس ذلك تماما لأن مع الاهتمام بالصحة العامة لهم وزيادة العناية الطبية يصل متوسط عمر الأطفال المصابين بمتلازمة داون لنفس متوسط عمر الشخص السليم.

 

- أطفال متلازمة داون لديهم تأخر عقلي شديد

الحقيقة عكس ذلك تماما حيث أكدت الأبحاث والتقارير الطبية أن أطفال متلازمة داون مصابون بتأخر عقلي بدرجة بسيطة للغاية، ويمكنهم التعلم وتطوير مهارتهم والتفوق في الرياضيات الجسدية المختلفة كما أكدت الأبحاث الأخيرة على سرعة تعلمهم عند الاختلاط مع الأطفال العادية.

 

- لا يمكن توظيفهم

تداولت عدد من القصص الحقيقية حول العالم والتي تثبت خطأ هذه المعلومة حيث يمكن لعدد كبير منهم شغل الوظائف والتفوق فيها.

 

- أطفال متلازمة داون سعداء دائما

الحقيقة أنهم يملكون مشاعر مثل الأشخاص الطبيعيين تماما، فهم يحزنون ويسعدون.

 

- لا يتزوجون

يمكن لأطفال داون الدخول في علاقات مع الأصدقاء، ويمكنهم الزواج بشكل طبيعي.

الكاتب

  • محررة صحافية في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 28 عاما. أكتب في أكثر من مجال منها الصحة والجمال والأمومة والطفولة والسياحة وغيرها من المجالات، سبق لي العمل في موقع نجوم مصرية وموقع سبورت 360. أعشق الطبخ والسفر ورسم والتلوين. من هوايتي المفضلة الموسيقى بكل أنواعها والكتابة سواء كانت خواطر شخصية أو مقالات أو أخبارا تحمل معلومات قيمة، أحب تربية الحيوانات الأليفة خصوصا الكلاب والقطط بكل انواعها، كذلك مشاهدة أفلام الرعب والخيال العلمي. من أفضل الاقتباسات القريبة لي هي «لا تجلس على كرسي مهتز وتنظر إلى السماء بخيبة أمل، فالسماء لا تمطر أحلاما».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Please rotate your device
قل ودل فعّل التنبيهات واحصل على جديد موقع قل ودل أولا بأول
Dismiss
Allow Notifications