نصائح

فرشاة الشعر.. وأدوات منزلية تنتهي صلاحيتها بعد عام

تتعدد الأدوات التي يمكن استخدامها في المنزل لسنوات وربما لعقود طويلة دون أن تصاب بالضرر، إلا أن هناك أدوات منزلية أخرى يعتبر استبدالها بأخرى جديدة كل عام من الأمور الإلزامية، وإلا عرضتنا للخطر، كما نوضح في تلك السطور.

الأواني البلاستيكية

أدوات منزلية يحذر من استخدامها لأكثر من عام

بإمكان الأواني المصنوعة من البلاستيك والمخصصة لحفظ الطعام، أن تفرز مواد كيميائية شبيهة بالأستروجين، لتؤدي إلى الإصابة بداء السكري أو مرض السرطان أو على الأقل زيادة الوزن، وحتى إن احتوت على ورقة تؤكد خلوها من مركبات البيسفينول أ أو الفثالات، علما بأن التسخين العادي لتلك الأواني داخل الميكرويف يعني إطلاق تلك المواد الخطيرة كافة.

لوح التقطيع

أدوات منزلية يحذر من استخدامها لأكثر من عام

تحتوي ألواح التقطيع وسواء كانت مصنوعة من البلاستيك أو الخشب، على بعض الشقوق التي تسهل من تراكم البكتيريا والجراثيم فيها، لذا يأتي استبدال لوح التقطيع كل عام ليكون الضمان الأمثل لحماية صحة أفراد الأسرة جميعا.

المقشرة

أدوات منزلية يحذر من استخدامها لأكثر من عام

تصاب أدوات التقشير بالضعف والصدأ سريعا، حيث تؤدي إلى إبطاء عملية الطهي، فيما يمكنها التسبب في الإصابات مع محاولات استعمالها، لذا فهي تعتبر من بين أدوات منزلية داخل المطبخ يرجى الاستغناء عنها كل عام لإيجاد البديل الأفضل.

مساكة الأواني

أدوات منزلية يحذر من استخدامها لأكثر من عام

تتعرض تلك الأدوات المستخدمة للإمساك بالأواني الساخنة إلى درجات حرارة مرتفعة، لتتراجع متانتها ويقل سمكها بمرور الوقت، وتصبح غير قادرة على أداء المهام المطلوبة بنجاح حتى وإن بدت خالية من القطع، ما يكشف عن كونها من بين أدوات منزلية ينصح بتغييرها كل عام حتى لا تصيب المستخدم بالحروق.

الزيوت

أدوات منزلية يحذر من استخدامها لأكثر من عام

تفقد الكثير من الزيوت مذاقها المميز وكذلك فوائدها الصحية مع تجاوز عام واحد من الاستخدام، وهو ما ينطبق على زيت جوز الهند وزيت الزيتون، حيث تقدر صلاحية النوعين بحوالي 12 شهرا بالتمام والكمال.

فرشاة الشعر

أدوات منزلية يحذر من استخدامها لأكثر من عام

لن يفلح الغسل المستمر لفرشاة الشعر المستخدمة لأشهر طويلة، في تخليصها من تلك الجزيئات المسؤولة في الأساس عن هشاشة الشعر واتساخه، لذا يعتبر استبدال فرشاة الشعر كل عام إجباريا، وإلا صارت فروة الرأس عرضة للحكة وصار الشعر ممتلئا بالقشرة، مع الوضع في الاعتبار أن غسل الفرشاة أسبوعيا هو الضمان الوحيد لنظافتها.

طلاء الأظافر

أدوات منزلية يحذر من استخدامها لأكثر من عام

تتراوح فترة الصلاحية الخاصة بمنتجات طلاء الأظافر بين عام وعام ونصف، علما بأن تعرض تلك المنتجات للحرارة أو الضوء يزيد من سمكها وتبدل ألوانها لتقل فترة صلاحيتها سريعا، ما يتطلب استبدالها كل عام للاستفادة منها دون ضرر.

ستائر المرحاض

أدوات منزلية يحذر من استخدامها لأكثر من عام

بينما يعد المرحاض هو الملاذ الآمن للفطريات والبكتيريا، فإن الاهتمام بنظافته تعتبر مطلوبة بشدة، فيما ينصح باستبدال الستائر المجاورة لمغطس الاستحمام كل عام، مع غسلها كل فترة قصيرة وسواء كانت مصنوعة من القماش أم البلاستيك.

سجاد اليوجا

أدوات منزلية يحذر من استخدامها لأكثر من عام

يؤكد الخبراء أن سجاد اليوجا يقوم بمهامه المطلوبة على مدار عام واحد، فيما ينصح باستبداله بعد مرور تلك الفترة، وإلا اكتسب رائحة كريهة وعانى من ضعف في الخامة وقلة في السمك، وهو ما يؤثر بالسلب على حالة المستخدم.

أغطية الفراش

أدوات منزلية يحذر من استخدامها لأكثر من عام

يؤكد خبراء الصحة أن الإنسان يترك خلايا الجلد الميت على الفراش بصفة يومية، وبكميات تسمح بتغذية نحو 1.5 مليون من عث الغبار، لذا تعتبر أغطية الفراش المستخدمة يوميا من بين أدوات منزلية ينصح باستبدالها كل عام حتى لا تصيب مستخدمها بالأمراض ولا تقلل من كفاءة النوم على مدار ساعات الليل.

في الختام، هي مجموعة أدوات منزلية لا يمكن الاستغناء عنها، فيما يعتبر استبدالها بعد مرور عام واحد على الاستخدام هو الخيار الأنسب لتجنب المعاناة من أضرارها المحتملة في هذا الوقت.

الكاتب
  • فرشاة الشعر.. وأدوات منزلية تنتهي صلاحيتها بعد عام

    محرر صحفي في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 33 عاما. أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والثقافة والرياضة والاقتصاد والفن، سبق لي العمل في موقع أموال ناس وموقع الجريدة. أحب الموسيقى والسينما وأتابع كرة القدم بشعف، إضافة إلى حب الكتابة منذ الصغر. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى