آراء ومساهماتصحة ولياقة

د. إيمان بشير أبوكبدة: أطعمة تساعد على زيادة التركيز وتقوية الذاكرة

الدماغ هو عضو كثيف الطاقة، يستخدم حوالي 20% من السعرات الحرارية في الجسم، لذلك فهو يحتاج إلى الكثير من الوقود الجيد للحفاظ على التركيز طوال اليوم.

تلعب الأطعمة التي نتناولها دورا في الحفاظ على صحة الدماغ ويمكنها تحسين مهام عقلية معينة، مثل الذاكرة والتركيز. في هذا المقال سنعرف على هذه الأطعمة.

الأسماك الدهنية

الأسماك الدهنية هي مصدر غني للأوميغا 3، وهي لبنة بناء رئيسية للدماغ. تلعب أوميغا 3 دورا في شحذ الذاكرة وتحسين الحالة المزاجية، فضلا عن حماية العقل من التدهور.

العنب البري

غني بالعوامل المضادة للالتهابات ومضادات الأكسدة التي تساعد على تقليل الالتهاب والإجهاد التأكسدي، وهي حالات قد تسبب الأمراض التنكسية العصبية وشيخوخة الدماغ، بالإضافة إلى ذلك، فإن القليل من مضادات الأكسدة الموجودة في العنب البري مفيدة في تحسين التواصل بين خلايا الدماغ.

القهوة

يرتبط شرب القهوة على المدى الطويل أيضا بتقليل مخاطر الإصابة بالأمراض العصبية، مثل مرض باركنسون وألزهايمر، كما تساعد القهوة في تعزيز اليقظة والمزاج، وذلك بفضل الكافيين ومضادات الأكسدة.

الكركم

يحتوي الكركم ومركبته النشطة الكركمين على فوائد قوية مضادة للالتهابات ومضادة للأكسدة، مما يقلل من أعراض الاكتئاب ومرض ألزهايمر.

البروكلي

البروكلي مليء بالمركبات النباتية القوية، بما في ذلك مضادات الأكسدة. كما أنه يحتوي على نسبة عالية جدا من فيتامين K، حيث يوفر أكثر من 100% من المدخول اليومي الموصى به في كوب واحد (91 جراما). هذا الفيتامين القابل للذوبان في الدهون ضروري لتكوين الشحميات السفينغولية، وهو نوع من الدهون معبأ بكثافة في خلايا الدماغ.

بذور اليقطين

تحتوي على مضادات الأكسدة القوية التي تحمي الجسم والدماغ من أضرار الجذور الحرة. كما أنها مصدر ممتاز للمغنيسيوم والحديد والزنك والنحاس، كل من هذه العناصر الغذائية مهم لصحة الدماغ.

الشوكولاتة الداكنة

تحتوي الشوكولاتة الداكنة ومسحوق الكاكاو على عدد قليل من المركبات المعززة للدماغ، بما في ذلك مركبات الفلافونويد والكافيين ومضادات الأكسدة.

قد تساعد مركبات الفلافونويد الموجودة في الشوكولاتة في حماية الدماغ وتقوي الذاكرة وتحسن المزاج.

المكسرات

تناول المكسرات يمكن أن يحسن علامات صحة القلب، وأن التمتع بقلب سليم يرتبط بصحة الدماغ، يمكن أن تحسن الإدراك وحتى تساعد في منع الأمراض التنكسية العصبية.

تحتوي المكسرات على مجموعة من العناصر الغذائية المعززة للدماغ، بما في ذلك فيتامين هـ والدهون الصحية والمركبات النباتية، تشمل المكسرات التي تحتوي على أعلى كميات من فيتامين هـ ما يلي: اللوز والبندق.

البرتقال

يمكن الحصول على كل فيتامين سي الذي يحتاجه الجسم في يوم واحد عن طريق تناول برتقالة متوسطة، لأن فيتامين سي عامل رئيسي في منع التدهور العقلي.

البيض

يعتبر مصدرا جيدا للعديد من العناصر الغذائية المرتبطة بصحة الدماغ، بما في ذلك الفيتامينات B6 وB12 والفولات والكولين، والتي تعتبر مهمة لأداء الدماغ السليم وتطوره، فضلا عن تنظيم الحالة المزاجية.

الشاي الأخضر

الكافيين الموجود في الشاي الأخضر يعزز وظائف المخ. كما يحسن اليقظة والأداء والذاكرة والتركيز.

الشاي الأخضر يحتوي أيضا على مكونات أخرى تجعله مشروبا صحيا للدماغ، أحدها هو حمض أميني يمكنه عبور الحاجز الدموي الدماغي وزيادة نشاط الناقل العصبي، مما يساعد على تقليل القلق ويجعلك تشعر بمزيد من الاسترخاء.

الحبوب الكاملة

يعد تناول الحبوب الكاملة طريقة أخرى للاستفادة من تأثيرات فيتامين هـ، حيث تعتبر هذه الحبوب مصدرا جيدا للفيتامين.

تشمل الأطعمة التي تحتوي على الحبوب الكاملة:

الأرز البني، الشعير، البرغل، دقيق الشوفان، الخبز والحبوب الكاملة.

الفول السوداني

الفول السوداني من البقوليات ذات الخصائص الغذائية الممتازة، تحتوي على الكثير من الدهون غير المشبعة والبروتينات للحفاظ على مستويات طاقة الشخص مرتفعة طوال اليوم.

يوفر الفول السوداني أيضًا الفيتامينات والمعادن الأساسية للحفاظ على صحة الدماغ، بما في ذلك مستويات عالية من فيتامين هـ وريسفيراترول. يمكن أن يكون له تأثيرات وقائية، مثل المساعدة في الوقاية من السرطانات والالتهابات والأمراض العصبية، بما في ذلك مرض ألزهايمر وباركنسون.

 

إخلاء مسؤولية: المحتوى في قسم الآراء والمساهمات لا يعبر عن وجهة نظر الموقع وإنما يمثل وجهة نظر صاحبه فقط، ولا يتحمل الموقع أي مسؤولية تجاه نشره.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى