صحة ولياقة

أعراض ارتجاع المرئ النفسية

 يبحث الكثير من الأشخاص عن أعراض ارتجاع المرئ النفسية حيث أنه بالرغم من كونه مرض يحدث للإنسان نتيجة لحدوث خلل جسدي، إلا أنه مرتبط بالحالة النفسية للمريض ويصيب عادة الأشخاص التي تمر بحالة سيئة و تعاني من الاكتئاب وفيما يلي سوف نذكر أبرز أعراض هذا المرض.

أعراض ارتجاع المرئ النفسية

اعراض ارتجاع المري النفسيه
اعراض ارتجاع المري النفسيه

عندما يصيب الشخص بإرتجاع المرئ النفسية فإنه يجب أن تظهر عليه أعراض الألم الجسدية التالية وهي.

  • السعال.
  • الشعور بحرقة شديدة في المعدة.
  • وجود ألم في الصدر.
  • الإصابة بالتهاب في الحلق.
  • حدوث قئ متكرر.
  • المعاناة من صعوبة في يلع الطعام.
  • الإصابة بضيق التنفس.
  • عدم القدرة على النوم بشكل هادئ.
  • صعوبة في صعود السلالم.

أعراض أخرى لإرتجاع المرئ

فيما يلي سوف نذكر أبرز أعراض ارتجاع المرئ التي تؤثر على الحالة النفسية بشكل سلبي وهي.

  • الشعور بالاكتئاب، حيث أكد الأطباء وبعد دراسة بأن الأشخاص المصابة بارتجاع في المرئ أكثر عرضا للإصابة بالاكتئاب، وذلك نتيجة الأعراض التي تحدث لهم.
  • الشعور بالقلق والتوتر الزائد، دائمًا تجد المصابين بارتجاع المرئ يرغبون في الحصول على نتيجة سريعة للعلاج مما يجعلهم يشعرون بتوتر دائم.
  • ضيق التنفس والاختناق، مما يجعل المريض غير قادر على ممارسة حياته الطبيعية.
  • المعاناة من الأرق والاستيقاظ بشكل مفاجئ، ويعتبر أكثر الأعراض الشائعة.

علاقة ارتجاع المرئ وضيق التنفس

ضيق التنفس مرتبط بارتجاع المرئ وبينهم علاقة قوية، وقد يكون ضيق التنفس أحد أبرز أعراض الإصابة بارتجاع المرئ الجسدية والنفسية، وذلك بسبب تأثير ارتجاع المرئ على غشاء مجري التنفس وبصفة خاصة الأشخاص التي تعاني من مرض الربو الصدري.

وعادة قد يحدث ضيق التنفس أكثر أثناء النوم وذلك لأن الشخص المريض يكون مستلقي على ظهره مما يعمل على عكس قدرة الجاذبية في الحفاظ على حمض المعدة، ولذلك يفضل عدم النوم على الظهر لأنها أكثر الوضعيات التي تحفز حدوث ضيق التنفس.

علاج ارتجاع المرئ النفسية

يمكن معالجة ارتجاع المرئ النفسية بسهولة من خلال إتباع بعض الخطوات، ويفضل أولًا أن يتم استشارة طبيب للتأكد من الإصابة بهذا المرض.

  • استخدام مضادات الحموضة حيث أن مضادات الحموضة تعمل على معادلة الأحماض داخل المعدة والمريء، مما يساعد في تقليل الشعور بالحرقان ثم يعمل على القضاء عليها.
  • استخدام حاصرات H2، وهو نوع من الأدوية يعمل على تقليل نسبة الحموضة في المعدة ويمنع افرزها، ومن أبرز الأنواع الموجودة في الصيدليات هما، فاموتيدين، سيميتيدين.
  • مثبطات مضخة البروتون، وهذا النوع من الأدوية يعمل على منع تكوين مادة البروتون الذي يساعد في تكوين حموضة المعدة، ومن أبرز الأنواع المستخدمة لعلاج ارتجاع المرئ النفسية هي، بريفاسيد، رابيبرازول، أميبرازول.

العلاج الجراحي

العلاج الجراحي، وهذا النوع من العلاج يلجأ إليه الأطباء عند الحالات المرضية الشديدة التي لا تستجيب للأدوية مما يجعل السيطرة على ارتجاع المرئ صعب، وأنواع العمليات الجراحية ما يلي.

  • جراحة تثنية القاع.
  • إجراء ستريتا.
  • جراحة تثنية القاع عبر الفم.
  • جراحة لينكس.

عادات تساعد في تقليل الإصابة بارتجاع المرئ

فيما يلي عادات تساعد في تقليل أعراض ارتجاع المرئ.

  • الإلتزام بعمل التمارين وخاصًة التي تقلل من الشعور بالتوتر.
  • الابتعاد عن الأطعمة الحارة أو الدهنية.
  • الابتعاد عن المشروبات الغازية أو التي تحتوي على كافيين.
  • يفضل مضغ الطعام جيدًا، والأكل ببطء.

قدمنا لكم خلال المقال أعراض ارتجاع المرئ النفسية، وطرق العلاج وبعض أساليب الوقاية، لكي تقلل نسبة الشعور بالاعراض وتساعد في علاجه بأسرع وقت.

اقرأ أيضًا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى