أعراض الحمل المبكر.. كيف تتعرفين على الخبر الأسعد لأي أم؟

يعد إجراء اختبارات الحمل هو الطريق الأمثل للتأكد تماما من انتظار الأبوين لحادث سعيد، إضافة إلى بعض الأعراض للحمل المبكر، التي يجب أن تؤخذ بعين الاعتبار، ونبرزها في تلك السطور.

تقلصات وتشنجات

تعلق البويضة المخصبة في جدار الرحم، لتتسبب في بعض التقلصات والتشنجات التي تشبه تشنجات الحيض، لتعتبر من أبرز علامات الحمل المبكر، وهي العملية المعروفة باسم نزيف بدء الحمل، والتي تحدث في الفترة التي تتراوح بين 6 إلى 12 أسبوع بعد تخصيب البويضة.

تغيرات الثدي

تتغير مستويات الهرمونات بشراسة لدى المرأة لتنبه إلى الحمل المبكر، حيث تؤدي إلى انتفاخ وتورم الثدي، ما يجعل تلك المنطقة شديدة الحساسية، فيما يصبح لون المنطقة المحيطة بالحلمات داكنا أكثر.

الشعور بالتعب

يعد الإحساس الواضح بالتعب من أبرز العلامات، التي تظهر بعد بدء الحمل بأسبوع واحد فقط، ما يحدث نتيجة ارتفاعات شديدة بهرمون البروجيسترون، وانخفاضات واضحة بسكر الدم وكذلك بضغط الدم، لذا تنصح المرأة الحامل حينها بالحصول على قسط جيد من الراحة، مع الاهتمام بتناول الأطعمة التي تحتوي على البروتين والحديد.

غثيان الصباح

هو الغثيان الشهير الذي تتعرض له أغلب النساء الحوامل، وليس الجميع، الأمر الذي يعود إلى تغيرات الهرمونات المتسببة في غثيان، غالبا ما تصاب به المرأة في الصباح، مع الوضع في الاعتبار أن تغيرات الهرمونات تلك هي ما تؤدي إلى رغبة النساء الحوامل في بعض الأطعمة تحديدا، مقابل كره نوعية أخرى منها.

تأخر الدورة الشهرية

على الرغم من أنها العلامة الأشهر الدالة على الحمل المبكر، إلا أنها لا تعني حدوث الحمل بصورة مؤكدة، حيث تتأخر الدورة الشهرية لبعض النساء أحيانا، نتيجة زيادة أو انخفاض واضح بالوزن، مشكلات هرمونية، أو التعب والتوتر، كما يمكن للدورة الشهرية أن تتأخر كذلك لدى المرأة التي تنقطع عن تناول حبوب منع الحمل، لذا ينصح للتأكد من الأمر بإجراء اختبارات الحمل وزيارة الطبيب المختص.

التقلبات المزاجية

تصاب المرأة بتلك التقلبات لتكشف عن الحمل المبكر، ما يعود إلى التغيرات التي سبق وأن أشرنا إليها، والتي تحدث للهرمونات لديها في تلك الفترة، علاوة على الاحساس بالدوخة نتيجة انخفاض ضغط الدم والسكر.

كثرة التبول

تؤدي كذلك التغيرات الشديدة بنسب الهرمونات لدى المرأة الحامل إلى كثرة التبول، وخاصة بعد مرور 6 إلى 8 أسابيع على بدء الحمل، كما تصاب المرأة حينئذ بصداع الرأس وآلام في الظهر.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا
Open

Close
DMCA.com Protection Status