علاقات

أكاذيب الحياة التي تحتاج إلى إعادة نظر

يؤمن البشر بالكثير من الأمور التي يظنون أنها حقائق لا جدال فيها، على الرغم من أنها مجرد معلومات مشوشة نقلت إلينا في عمر الطفولة، لتصبح قادرة على التحكم في مصائرنا بأسوأ شكل ممكن، ما يدفعنا الآن للكشف عن أكاذيب الحياة التي يرجى إعادة النظر فيها. 

تنفيذ نصائح البالغين لأنهم الأكثر ذكاء

أكاذيب الحياة التي تحتاج إلى إعادة نظر

بلوغ الشخص عمرا متقدما لا يعني تمتعه بذكاء خارق، لذا فهو يستحق الاحترام ولكن دون الاضطرار إلى تنفيذ نصائحه كافة دون تفكير، إذ يؤدي انصياع الطفل لأوامر الأشخاص الأكبر سنا منذ الصغر إلى التحول إلى شخص مطيع مع البلوغ والتقدم في العمر، حينها يصبح الإنسان منفذا رائعا لمطالب الآخرين، لكنه يعجز عن اتخاذ القرارات المصيرية دون مساعدة، ما يكشف عن أهمية تعويد الأطفال على احترام الأشخاص الأكبر سنا، ولكن مع إتاحة الفرصة لهم من أجل الاختيار واتخاذ القرارات حتى وإن لم تكن مثالية أحيانا في أعيننا.

الكاتب
  • أكاذيب الحياة التي تحتاج إلى إعادة نظر

    محرر صحفي في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 33 عاما. أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والثقافة والرياضة والاقتصاد والفن، سبق لي العمل في موقع أموال ناس وموقع الجريدة. أحب الموسيقى والسينما وأتابع كرة القدم بشعف، إضافة إلى حب الكتابة منذ الصغر. 

1 2 3 4 5 6الصفحة التالية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
قل ودل فعّل التنبيهات واحصل على جديد موقع قل ودل أولا بأول
Dismiss
Allow Notifications