عجائب

ناج من قنبلتين نوويتين وآخر مات 14 دقيقة قبل العودة.. أكثر الناس حظا في التاريخ

صاحب النصيب الأكبر من الحوادث

ناج من قنبلتين نوويتين وآخر مات 14 دقيقة قبل العودة.. أكثر الناس حظا في التاريخ

في الوقت الذي يعد مدرس الموسيقي، فران سيلاك، هو أكثر من تعرض للحوادث في التاريخ، بما يصل إلى 7 حوادث كبرى، فإن هذا الرجل الكرواتي يعتبر كذلك من أكثر الناس حظا على الأرض.

حيث واجه حادث قطار سقط به في بحيرة، لينجو بأعجوبة من الموت غرقا، قبل أن تسقط الطائرة التي كانت تقله بعدها بعام واحد، ولكنه لم يمت نتيجة قفزه من باب طوارئ، ليهرب من انفجار تلك الطائرة الذي راح ضحيته 19 شخصا، بالإضافة إلى حوادث أخرى عدة، اختتمت بالحادثة الأسعد له، والتي تتلخص في فوزه باليانصيب وبجائزة تقدر بمليون دولار، وهو في الـ 73 من عمره.

الكاتب
  • ناج من قنبلتين نوويتين وآخر مات 14 دقيقة قبل العودة.. أكثر الناس حظا في التاريخ

    محرر صحفي في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 33 عاما. أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والثقافة والرياضة والاقتصاد والفن، سبق لي العمل في موقع أموال ناس وموقع الجريدة. أحب الموسيقى والسينما وأتابع كرة القدم بشعف، إضافة إلى حب الكتابة منذ الصغر. 

الصفحة السابقة 1 2 3 4 5 6

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
قل ودل فعّل التنبيهات واحصل على جديد موقع قل ودل أولا بأول
Dismiss
Allow Notifications