كيف حولت أم عبقرية قمصان زوجها لفساتين رائعة لابنتها؟

البعض يتخلص من الملابس القديمة الخاصة به أو بأفراد عائلته فور تغير المقاسات بدلا من تحويلها لفساتين رائعة وهذا ما يحدث بشكل مستمر مع الاطفال في مرحلة النمو.

لكن أم عبقرية قررت الاستفادة من هذه الملابس بدلا من التخلص منها دون فائدة  عن طريق تحويل قمصان زوجها القديمة غير المرغوب فيها لفساتين رائعة لابنتها الصغيرة، وكانت النتائج رائعة وأصبحت حديث مواقع التواصل الاجتماعي بعد نشرها على أكثر من موقع.

ستيفاني ميلر، مدرسة فنون وهي أم لأربعة أطفال من ولاية يوتا، فكرت في هذه الفكرة بعدما اشترى زوجها آلة خياطة بقيمة 50 دولار من وول مارت إلى المنزل. وتقول: «كنا نعيش في شقة بغرفة نوم واحدة مع مساحة صغيرة بالنسبة لي لعرض لوحاتي، كما ان الدهانات لها أبخرة غير صحية على الاطفال، خاصة وأنه كان على رعاية الاطفال بشكل دائم».

حل الاكتئاب

وأضافت ميلر: «بعد الولادة كنت أعاني من الاكتئاب، بسبب نمط الحياة مع صدمة الأمومة، وشعرت بفقدان الهوية.»

وكانت آلة الحياكة المفتاح السحري الذي ساعدها على اكتشاف الجانب الإبداعي في نفسها، وبعد تعلم الحياكة بدأت مشاهدة الدروس على اليوتيوب حول كيفية تفصيل الثياب للبنات.

وتقول ميلر: «قبل ثلاثة أشهر، كان زوجي يتخلص من ملابسه التي أصبحت لا تناسب حجمه بعد زيادة وزنه، وكنت أشعر بضيق شديد لأن هذه القمصان كانت جديدة وجميلة وأبالفعل رفضت أن يتخلص منها واحتفظت بها على أمل أن أجد أي حيلة للاستفادة منها. وبعد متابعت دروس الحياكة على اليوتيوب وإينستاجرام باقي وجدت مفهوم جديد للخياطة وهو اعادة تشكيل الملابس والاقمشة ووجدت نفسي أفكر لماذا لا أجرب هذه الطرق ربما تساعدني في ابتكار شيء جديد».

إذا كانت الإعلانات تزعجك، نرجو تقبل اعتذارنا، ونحن نعمل جاهدين على تحسين تجربة المستخدم. إذا كان لديك أي تعليق أو اقتراح يمكنك مراسلتنا على qallwdall@qallwdall.com. إغلاق اقرأ المزيد

DMCA.com Protection Status