تنظيف الجلود.. واستخدامات الحليب التي لا يعرفها الكثيرون

يدرك الكثيرون أهمية الحليب الصحية، من أجل تقوية العظام ودعم الأسنان علاوة على الوقاية من الأمراض، إلا أن الاستفادة من هذا المشروب الرائع قد تتحقق عبر طرق أخرى غير متوقعة بعيدة عن شربه، كما نوضح الآن عبر استخدامات الحليب التي لا يعرفها إلا القليل من البشر.

تهدئة حروق العين

استخدامات اللبن التي لم يسمع عنها الكثيرون من قبل

ربما يبدو الأمر عجيبا، إلا أن استخدامات الحليب تشمل وضعه على العين عند الشعور بالحرق، والذي غالبا ما ينتج عن تعرضها للفلفل الحار، حينها يمكن مقاومة الأزمة عبر وضع الحليب على الوجه أثناء إغلاق العين قبل إعادة الكرة أثناء فتحها، ليقل الشعور بالألم عبر تلك الحيلة التي يفضل الاعتماد عليها بدلا من اللجوء إلى المياه التي تزيد الوضع سوءا أحيانا.

نمو النباتات

استخدامات اللبن التي لم يسمع عنها الكثيرون من قبل

من بين أقدم استخدامات الحليب، الاستعانة به كسماد من أجل نمو النباتات، وخاصة وأنه يقلل من فرص إصابة النبات بالأزمات في ظل دعمه بالكالسيوم، ما يتطلب سكب الحليب حول قاعدة النبات حتى تتمكن الجذور من امتصاصه، أو ربما يمكن وضع زجاجة من الحليب مقلوبة رأسا على عقب داخل التربة، مع الوضع في الاعتبار أن استخدام هذا المشروب في ظل الاستعانة بمواد كيميائية يقلل من فوائده المنتظرة.

تحسين الشعر

استخدامات اللبن التي لم يسمع عنها الكثيرون من قبل

يعتبر الحليب من الوسائل الرائعة القادرة على تحسين شكل الشعر وزيادة قوته ونموه ولمعانه، علاوة على الحفاظ على استقامته، إذ ينصح باستعمال زجاجة رش من أجل سكب نحو ثلث كوب من الحليب فيها، حتى يساعد على فرد الشعر في ظل تمشيطه جيدا، علما بأن تلك الحيلة تبدو ناجحة في تحسين شكل الشعر المموج لكنها ليست كافية لفرد الشعر المجعد.

صنع مواد الطلاء

استخدامات اللبن التي لم يسمع عنها الكثيرون من قبل

ربما لا يدرك الكثيرون أن الحليب يعتبر من بين مكونات مواد الطلاء، والسر في قدرته على ربط المواد والصبغات المختلفة، وهو أمر اعتمد عليه المصريون القدماء كثيرا منذ قرون طويلة، فيما يمكن تنفيذه الآن عبر خلط الحليب بالليمون وصبغة جافة وشاش داخل غربال، لتحصل على مادة طلاء مثالية للحوائط، تختفي رائحتها سريعا عند جفافها.

إزالة مستحضرات التجميل

استخدامات اللبن التي لم يسمع عنها الكثيرون من قبل

لا  تشمل استخدامات الحليب تحسين شكل الشعر فقط، بل كذلك حماية الجلد من مخاطر استخدام مواد كيميائية لإزالة مستحضرات التجميل، حيث تكفي الاستعانة بقطرات بسيطة من هذا المشروب ناصع البياض على البشرة قبل مسحه بواسطة قطعة قطنية، لتنجح الدهون والبروتينات المتاحة بالحليب في زيادة ترطيب الجلد وتقليل فرص معاناته من الجفاف.

مواجهة لدغات الحشرات

استخدامات اللبن التي لم يسمع عنها الكثيرون من قبل

بإمكان البروتين الذي يعتبر من المكونات الأساسية لمشروب الحليب أن يهدئ كثيرا من مناطق الجلد التي تعرضت للدغات الحشرات، فقط ينصح بخلط الحليب مع المياه في البداية لوضع هذا المزيج على منديل ثم يترك على المنطقة المصابة، ليساعد في علاج الالتهاب سريعا، علما بأن تلك الحيلة يمكنها كذلك علاج الحروق الناتجة عن أشعة الشمس.

تنظيف المنتجات الجلدية

استخدامات اللبن التي لم يسمع عنها الكثيرون من قبل

سواء كنت ترغب في تنظيف الحقيبة الجلدية، أو الحذاء الجلدي أو حتى الأريكة المصنوعة من الجلد، فإن الحليب بإمكانه تخليص تلك المنتجات من البقع بنجاح فائق، بل ويبدو الحليب هو الخيار الأفضل حينئذ في ظل عدم تسببه في إزالة الزيوت الطبيعية المتاحة بتلك المنتجات الجلدية كما تفعل مواد أخرى، مع الوضع في الاعتبار قلة ثمنه مقارنة بتلك المواد.

في الختام، هي بعض من استخدامات الحليب التي لا يعرفها الكثير من البشر حتى الآن، والتي تكشف في النهاية عن كونه مشروبا متعدد الفوائد، سواء على الصعيد الصحي أو على صعيد مواجهة الكثير من الأزمات اليومية.

الكاتب

  • تنظيف الجلود.. واستخدامات الحليب التي لا يعرفها الكثيرون

    محرر صحفي في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 33 عاما. أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والثقافة والرياضة والاقتصاد والفن، سبق لي العمل في موقع أموال ناس وموقع الجريدة. أحب الموسيقى والسينما وأتابع كرة القدم بشعف، إضافة إلى حب الكتابة منذ الصغر. 

مصدر طالع المصدر الأصلي من هنا
علق على الموضوع
DMCA.com Protection Status