fbpx

الأزمات القلبية.. الأعراض وطرق الوقاية

تأتي الأزمات القلبية عندما يتعذر وصول الدم إلى القلب، يمنع ذلك عضلة القلب من الحصول على الأكسجين الكافي، ما يؤدي إلى تلف خلايا القلب، وموتها، ولابد الحصول على المساعدة الطبية على الفور عند حصول هذه الحالة، إليكم أبرز الأعراض وطرق الوقاية

الأزمات القلبية.. الأعراض وطرق الوقاية

أسباب الأزمة القلبية

 

يكمن سبب وراء الأزمات القلبية في تراكم الكوليسترول والمواد الدهنية على جدران الأوعية الدموية من الداخل التي تنقل الدم إلى القلب والتى وتسمى بالشرايين، ثم يضيق هذا الشريان فيعيق تدفق الدم بصورة طبيعية داخلها، حيث أن احتمالات الإصابة بنوبة قلبية ترتفع مع تقدم العمر، والرجال أكثر عرضة للإصابة عن المرأة، والتاريخ العائلي لأمراض القلب يجعل المرء أكثر احتمالاً إذا كان يوجد بالعائلة أكثر من شخصين مصابين.

ويُعد التدخين أيضًا سببًا في زيادة فرص الإصابة بالأزمات القلبية، وكذلك ارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكوليسترول والسكري والسمنة، والإجهاد، وعدم ممارسة الرياضة، والاكتئاب.

 

الأعراض

 

تتمثل الأعراض في الشعور بالألم أو الضغط في صدرك، فقد يكون هناك قصر في التنفس أو التعرق أو الإغماء أو تشعر بالغثيان ويمكن أن يكون لدى الرجال والنساء أعراضًا مختلفة، فالرجال أكثر عرضة والشعور بالألم يتحرك أسفل الذراع الأيسر، أما النساء أكثر عرضة من الرجال لآلام الظهر أو الرقبة أو ضيق التنفس، ويميلون إلى مشاكل في المعدة، بما في ذلك الشعور بالغثيان، وقد يشعرون أيضًا بالتعب الشديد أو الدوار وهذا قبل أسبوعين من النوبة القلبية، وقد تعاني المرأة من أعراض تشبه أعراض الإنفلونزا ومشاكل في النوم.

 

طرق الوقاية

 

  • التوقف عن التدخين إذا كنت من المدخنين، سيؤدي ذلك إلى تقليل الإصابة بنوبة قلبية بمقدار الثلث.
  • ممارسة الرياضة وتناول الأطعمة الصحية، وتناول الكثير من الفواكه والخضراوات للحفاظ على صحة الشرايين.
  • توصي جمعية القلب الأمريكية بممارسة التمارين المعتدلة 30 دقيقة في اليوم.
  • أما بالنسبة لبعض الناس، يساعد تناول الأسبرين يوميًا على الوقاية، لكن يجب التحدث إلى طبيبك لمعرفة ما إذا كان هذا يناسبك.

 

الحياة بعد النوبة القلبية

 

يمكن العودة إلى الحياة اليومية العادية في غضون بضعة أسابيع، وأيضا إعادة التأهيل القلبي يمكن أن يساعدك على الشفاء، حيث ستحصل على برنامج اللياقة البدنية الخاص بك وتعلم كيفية الحفاظ على نمط حياة صحية للقلب، حيث يوفر لك الأطباء أو المستشارون الدعم إذا كنت تشعر بالقلق أو من التعرض لأزمات قلبية أخرى.

مصدر طالع المصدر من هنا

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد