كيف يؤدي التفاؤل لإطالة العمر؟

التفاؤل يطيل العمر، هذا ما توصلت إليه أحدث الدراسات التي أكدت أن النظر لنصف الكوب الممتلئ، يعني التمتع بعمر مديد في أغلب الأحوال.

التفاؤل يطيل العمر

تتعدد النصائح التي يكشف عنها خبراء علم النفس ومحاضرو التنمية البشرية، بخصوص أهمية وضرورة توقع الأفضل، بل ولطالما أشاروا لقدرة التفاؤل على تغيير الواقع، عبر تحفيز النفس على القيام بكل المجهودات الممكنة لتحقيق الأهداف، الآن تأتي دراسة طويلة الأجل لتؤكد قدرة التفاؤل على إطالة العمر.

أوضحت الدراسة التي أجراها باحثون من جامعتي بوسطن وكلية طب هارفارد في الولايات المتحدة الأمريكية، دور النظر للحياة من منظور إيجابي، في إطالة العمر بشكل لا يصدق، حيث وجدت الدراسة التي نشرت مؤخرا بجريدة وقائع الأكاديمية الوطنية للعلوم، أن الأشخاص الأكثر تفاؤلا تمتد أعمارهم لمعدل 85 سنة، وهي نسبة مرتفعة بالمقارنة بالآخرين من المتشائمين.

الدراسة

اعتمد الباحثون خلال إجراء الدراسة طويلة الأمد، على ملاحظة استبيانات تخص نحو 70 ألف شخص، من الرجال والنساء، حيث تم قياس مدى تفاؤل هؤلاء المشاركين في الدراسة، وكذلك مدى تمتعهم بالصحة، إضافة إلى تحديد العادات التي يمارسونها بانتظام، مثل التدخين وشرب الكحوليات وتناول الطعام بكثرة أو العكس.

اكتشفت الدراسة التي امتدت على مدار 3 عقود، بداية من عام 1986 وحتى عام 2016، أن التفاؤل ليس قادرا على تحسين الحالة النفسية للمرء، ودفعه للأمام في مشوار الحياة فحسب، بل توصلت إلى أن رؤية المستقبل من منظور إيجابي تساهم في إطالة العمر، بنسبة تقترب من الـ15%، بالمقارنة بمن هم أكثر تشاؤما، ما يعني بلوغ عمر الشخص المتفائل لمعدل 85 عام.

تعقب ليوينا لي، وهي الأستاذة المساعدة بجامعة بوسطن، على نتائج الدراسة التي شاركت في إجرائها، قائلة: “بينما توصلت أبحاث مختلفة لعلاقة تجمع بين الإصابة بالأمراض العضوية وبين ارتفاع فرص الوفاة المبكرة، قمنا نحن بالبحث عن أسباب نفسية تتعلق بإطالة العمر، لنجد أن التفاؤل صاحب دور فعال في تمتع الكثير من البشر بالعمر الطويل”.

على الجانب الآخر، تكشف الباحثة من كلية طب هارفارد، لورا كوبزانسكي، عن إجابة السؤال المحير، لماذا يطيل التفاؤل العمر، حيث توضح: “الشخص المتفائل يمكنه التحكم في مشاعره بصورة أفضل، لذا فهو قادر على تجنب مسببات التوتر والقلق بشكل ملحوظ، الأمر الذي يعني تجنب مشكلات صحية، ومن ثم يساهم ذلك في إطالة العمر”.

 

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد