صحة ولياقة

التهاب الجلد بعد الحلاقة.. الأسباب وطرق العلاج

يعد الإحساس بالحرق بعد الانتهاء من عملية حلاقة الذقن، من الأحاسيس المزعجة التي يعرفها الرجال جيدا، حيث تنتج عن تهيج جلدي يعرف باسم التهاب الجلد بعد الحلاقة، فيما نكشف الآن عن أسباب تزيد من فرص المعاناة منه، وكذلك طرق طبيعية للقضاء عليه.

أسباب التهاب الجلد بعد الحلاقة

تتعدد الأسباب المؤدية للإصابة بهذا الالتهاب المزعج، حيث يمكن لعدم ترطيب المنطقة التي نرغب في حلاقتها بالشكل الكافي، أن يتسبب في تلك الأزمة المزعجة، تماما مثلما يؤدي استخدام ماكينة حلاقة قديمة إلى تهيج الجلد.

يشير المتخصصون كذلك إلى أن حلاقة الذقن في عكس اتجاه نمو الشعر، من شأنها زيادة فرص المعاناة من التهاب الجلد بعد العلاقة، مع الوضع في الاعتبار أن الحلاقة من دون استخدام مياه وصابون أو كريمات، أو من خلال ماكينة حلاقة مسدودة بشعر أو صابون أو كريم حلاقة، تؤدي دون شك إلى النتيجة السيئة نفسها، التي تظهر في صورة تهيج وحكة علاوة على بثور حمراء.

شاهد أيضاً: علاج تينيا الرقبة

العلاجات

لا توجد طريقة واحدة للعلاج من أزمة التهاب الجلد بعد الحلاقة، حيث تتنوع طرق العلاج التي يأتي في مقدمتها الاستعانة بعلاجات البرودة والسخونة، حيث يحتاج الأمر إلى وضع بعض المكعبات الثلجية بداخل منشفة، قبل وضعها على الذقن أو المنطقة المتضررة لبعض الدقائق، أو ربما يمكن الاستعانة فقط بقطعة من الملابس بعد غمرها بالمياه الباردة، قبل وضعها على الذقن لعلاج التهيج، فيما يتطلب العلاج عبر السخونة وضع قطعة من القطن في المياه الساخنة، ومن ثم نتركها على الجلد بما يسمح بفتح المسام وإخراج الهواء العالق بالداخل.

العلاج الثاني لأزمة التهاب الجلد بعد الحلاقة، يتمثل في خل التفاح متعدد الفوائد، والذي يتمتع بخصائص مضادة للالتهابات، علاوة على نسبة من الحمضية تساهم في الوقاية من العدوى، لذا ينصح بإضافته إلى قطعة قطنية قبل وضعها على المنطقة المصابة، لنحو مرتين أو ثلاث في اليوم الواحد.

أما عن العلاج الثالث لالتهاب الجلد بعد الحلاقة، فهو الألوفيرا أو الصبر الحقيقي، الذي يمنح الجلد الترطيب ويقاوم التهيج الذي أصابه، ما يتطلب إحضار النبات نفسه مع عصر الجل الخاص به على الجلد مباشرة، من أجل الوقاية من الأزمة الجلدية المزعجة.

الكاتب
  • التهاب الجلد بعد الحلاقة.. الأسباب وطرق العلاج

    محرر صحفي في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 33 عاما. أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والثقافة والرياضة والاقتصاد والفن، سبق لي العمل في موقع أموال ناس وموقع الجريدة. أحب الموسيقى والسينما وأتابع كرة القدم بشعف، إضافة إلى حب الكتابة منذ الصغر. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى