صحة ولياقة

التهاب اللوزتين.. أسباب وأعراض وعلاجات

التهاب اللوزتين، هو ذلك الالتهاب المنتشر لدى الكبار والصغار، والذي يصيب اللوزتين بمؤخرة الحلق، فيتطلب العلاج سريعا، بعد تبين الأعراض والأسباب التي نكشف عنها الآن.

الأسباب

تعرف اللوزتان بأنهما خط الدفاع الأول الذي يمنع الإصابة بالأمراض، إلا أن الالتهابات قد تصيبهما، عند التعرض لفيروسات تقليدية كفيروس البرد، أو عند المعاناة من بكتيريا مضرة مثل بكتيريا الحلق، حيث تؤكد الجمعية الأمريكية لأطباء الأسرة أن ما يتراوح بين 15 إلى 30% من أسباب الإصابة بالتهاب اللوزتين، تتلخص في البكتيريا، الأمر الذي تزداد خطورته بالنسبة للأطفال الصغار، دائمي الاحتكاك مع بعضهم البعض في المدارس والشوارع، ما يرفع من نسب إصابتهم بوضوح.

الأعراض

تتنوع الأعراض التي تظهر على مرضى التهاب اللوزتين، حيث تبدأ من التهابات الحلق الشديدة، وصعوبة البلع، وسوء رائحة الفم،  وتحشرج الصوت، وصولا إلى الإصابة بالحمى، وصداع الرأس، وآلام المعدة، وتصلب الرقبة.

أما بالنسبة للأطفال الصعار، فيلاحظ عليهم عند الإصابة بالتهاب اللوزتين، المعاناة من التهيج الشديد، وسيلان اللعاب المفرط، علاوة على ضعف الشهية بصورة ملحوظة.

العلاجات

ينصح عند ملاحظة ارتفاع درجات حرارة المريض، أو عند معاناته من تصلب الرقبة أو ضعف عضلات جسده، بسرعة زيارة الأطباء، فيما تعد المضادات الحيوية من أبرز العلاجات التي يمكن أن تقدم للمريض في الحالات العادية، مع الوضع في الاعتبار أن التهاب اللوزتين بصورته التقليدية لا يتطلب العلاج أحيانا، وذلك عندما ينتج عن المعاناة من فيروس كفيروس البرد على سبيل المثال.

أما عن العمليات الجراحية الشهيرة والخاصة باستئصال اللوزتين، فينصح بالاعتماد عليها فقط مع هؤلاء الذين يعانوا من تلك الأزمة بصورة مزمنة أو شديدة، أو عندما يصبح اللجوء للعلاجات التقليدية غير مجد معهم، مع الانتباه إلى أن تسبب الالتهاب المشار إليه في معاناة المريض من حالات الجفاف، يتطلب فورا الاستعانة بالسوائل الوريدية ودون أي تأجيل.

في النهاية، ينصح لتسهيل وعلاج أزمة التهاب الحلق بشكل عام، بالحصول على الراحة وشرب السوائل بانتظام، مع الغرغرة بواسطة الماء المملح لعدة مرات في اليوم الواحد، ومع ضرورة تجنب عادة التدخين السيئة دون شك.

الكاتب
  • التهاب اللوزتين.. أسباب وأعراض وعلاجات

    محرر صحفي في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 33 عاما. أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والثقافة والرياضة والاقتصاد والفن، سبق لي العمل في موقع أموال ناس وموقع الجريدة. أحب الموسيقى والسينما وأتابع كرة القدم بشعف، إضافة إلى حب الكتابة منذ الصغر. 

المصدر
طالع الموضوع الأصلي من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
قل ودل فعّل التنبيهات واحصل على جديد موقع قل ودل أولا بأول
Dismiss
Allow Notifications