علاقات

«الحب الصامت».. وإشارات تفضح انجذاب البعض إليك سرا

يشعر الجميع بالرضا والسعادة عند معرفتهم بوقوع شخص ما في حبهم، حتى وإن لم يظهروا ذلك للعلن، حينها تنتاب النفس مشاعر الثقة والتقدير للذات، لذا يستحق الأمر توضيح إشارات تكشف عن الحب الصامت تجاهك من قبل شخص منجذب إليك في السر. 

البوح بالأسرار الشخصية

يعتبر البوح ببعض الأسرار الشخصية وكذلك ببعض الهفوات المرتبكة ولو بصورة منمقة قليلا، من علامات الحب الصامت، حينها لا يجد الشخص أزمة في التحدث عن كل ما يخصه للطرف الذي يحبه سرا، فيما يسعى أيضا إلى عدم إيقاف الحديث عبر طرح الأسئلة الشخصية عن الطرف الآخر حتى يبادله كشف الأسرار.

تعقيد الأمور قليلا

ربما تبدو عدم الموافقة على دعوة للعشاء أو على الحضور لفيلم سينمائي، من العلامات التي لا يمكنها كشف انجذاب شخص تجاه آخر، إلا أنها في الواقع تفصح عن الحب الصامت بصورة مختلفة، حينها يسعى الطرف الذي يعلن رفضه دوما أن يظهر بصورة الشخص الذي يصعب الوصول إلى قلبه، أملا في أن يزيد ذلك من جاذبيته في أعين الطرف الآخر، ما يتحقق أحيانا فيما يزيد الأمور سوءا في أحيان أخرى، وتحديدا عندما لا يبدو الطرف الآخر مهتما بتلك العلاقة بالشكل الكافي.

لغة الجسد الإيجابية

من الوارد أن يدرك الشخص عدم انجذاب الطرف الآخر إليه من طريقة جلسته، حيث تكشف وضعية الجلوس بساق فوق الأخرى في كثير من الأحيان عن عدم وجود مشاعر حقيقية من هذا الطرف، فيما يختلف الأمر كثيرا عندما يجلس الشخص بقدمين متلاصقتين مواجها الطرف الآخر بكل جسده، حينها يمكن لذلك أن يفصح عن الحب الصامت، خاصة إن كان يحاول النظر في العينين طوال الوقت.

مقالات متعلقة

الإفصاح عن عدم الارتباط

إن ذكر الشخص حقيقة عدم ارتباطه في الوقت الحالي بالصدفة فهو أمر معتاد وطبيعي، إلا أن الحرص على ترديد حالته الاجتماعية كلما سنحت الفرصة من الممكن أن يندرج تحت إشارات الحب الصامت، والتي يسعى من خلالها إلى الكشف عن جاهزيته للارتباط حبا في الطرف الآخر.

الإغاظة اللذيذة

في بعض الأحيان، يلجأ الشخص الواقع في الحب الصامت إلى إغاظة الطرف الآخر ولكن بصورة طريفة وغير مزعجة، حيث تبدو تلك من وسائل المغازلة الخفية والتي تبدو جيدة في نظر الآخر عندما لا تتسبب له في أي مضايقة، بل تزيد من الجاذبية بين الطرفين.

اللعب بالأشياء

قد يظهر الحب الصامت من شخص لآخر، في صورة أفعال عصبية لاإرادية، مثل أن يقوم الشخص المحب باللعب في شعره طوال الوقت أو أن يحك يديه باستمرار، ليكشف عن مشاعره دون أن يدري عبر تلك الإشارات الفاضحة لحبه وعشقه الصامت.

المحاكاة

يبدو الحب الصامت مؤكدا عندما يلاحظ قيام طرف بمحاكاة الطرف الآخر بصورة دائمة، كأن يجلس على طريقته أو يتحدث بأسلوبه أو حتى بتفضيل نفس الخيارات في الطعام أو الأفلام، ليعبر ذلك عن مشاعر رومانسية بطريقة غير واضحة أحيانا.

الكاتب
  • «الحب الصامت».. وإشارات تفضح انجذاب البعض إليك سرا

    محرر صحفي في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 33 عاما. أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والثقافة والرياضة والاقتصاد والفن، سبق لي العمل في موقع أموال ناس وموقع الجريدة. أحب الموسيقى والسينما وأتابع كرة القدم بشعف، إضافة إلى حب الكتابة منذ الصغر. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
قل ودل فعّل التنبيهات واحصل على جديد موقع قل ودل أولا بأول
Dismiss
Allow Notifications