السجائر الإلكترونية.. أزمات قلبية وسكتات دماغية!

يُنظر -غالباً- إلى السجائر الإلكترونية على أنها “أكثر صحة” من السجائر التقليدية، ولكن يغفل البعض عن المخاطر الصحية المحتملة لها، حيث وجدت دراسة جديدة وجود صلة بين استخدام السجائر الإلكترونية وزيادة خطر السكتة الدماغية والنوبات القلبية، إذ حللت الدراسة معلومات من نحو 400 ألف مواطن أمريكي شاركوا في المسح وطني للصحة في عام 2016، ومن بين هؤلاء حوالي 66،800 شخص يستخدمون السجائر الإلكترونية بانتظام.

نسبة مرعبة

مقارنة بغير مستخدمي السجائر الإلكترونية، كان لدى المستخدمين المنتظمين خطر الإصابة بالجلطة بنسبة 70 في المائة، وهو خطر أعلى بنسبة 60 في المائة للإصابة بنوبة قلبية أو ذبحة صدرية (ألم في الصدر) وخطر أعلى بنسبة 40 في المائة من أمراض القلب التاجية، حيث أفاد حوالي 79 بالمائة من مستخدمي السجائر الإلكترونية بأنهم يستخدمون أيضًا السجائر التقليدية، مقارنة بـ 37 بالمائة فقط من مستخدمي السجائر غير الإلكترونية.

ولكن النتائج التي تربط السجائر الإلكترونية بزيادة خطر الإصابة بالسكتة الدماغية والنوبات القلبية وأمراض القلب التاجية استمرت حتى بعد أن أخذ الباحثون في الحسبان ما إذا كان هؤلاء مدخنين تقليديين للسجائر، حسب قول الدكتور “بول ندوندا”، الأستاذ المساعد بكلية الطب بجامعة كانساس.

السجائر الإلكترونية
السجائر الإلكترونية

الأكثر من ذلك، عندما حلل الباحثون مجموعة فرعية من المشاركين الذين أقروا بتدخينهم أقل من 100 سيجارة تقليدية في حياتهم “مما يعني أنهم لم يكونوا مستخدمين منتظمين للسجائر”، وجدوا أن مستخدمي السجائر الإلِكترونية كانوا أكثر عرضة بنسبة 29٪ للسكتة الدماغية، وأكثر عرضة بنسبة 25% للنوبات القلبية و18% للإصابة بمرض القلب التاجي، وذلك حسب ما ذكره الطبيب “ندوندا” لموقع “لايف ساينس”.

وقال الدكتور “لاري غولدستين” -المدير المشارك لمعهد كنتاكي للعلوم العصبية- إن هذه النتائج المبكرة يجب أن تؤخذ على محمل الجد، خاصة إذا أخذنا في الاعتبار النسبة المئوية الكبيرة نسبياً من الشباب الذين يستخدمون السجائر الإلكترونيةـ ففي عام 2016 أقر حوالي 11٪ من طلاب المدارس الثانوية في الولايات المتحدة باستخدام السجائر الإلكترونية.

وعلى عكس السجائر التقليدية التي تعتمد على حرق التبغ، تعمل السجائر الإلِكترونية بطريقة التسخين وتبخير السائل، والذي عادة ما يحتوي على النيكوتين والنكهات الأخرى.

خطورة نكهات السجائر الإلكترونية

قد اقترحت بعض الدراسات السابقة أيضًا أن النكهات في هذه السجائر نفسها قد تكون ضارةـ حيث وجدت دراسة نشرت العام الماضي، أن النكهات الكيميائية للسجائر الإلكترونية كان لها آثار ضارة على خلايا الأوعية الدموية عندما تم تحليلها في المختبرات.

مصدر طالع المصدر من هنا

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد