السرطان الذي ينجذب للذهب ويهرب من الثوم.. ما حقيقته؟

انتشر مؤخرا مقطع مصور، يفترض كشفه عن كتلة سرطانية تهرب مع اقتراب الثوم منها، بينما وعلى العكس من ذلك، تنجذب للذهب فورا، ليشار من خلاله إلى فائدة الثوم العظيمة من ناحية، وخطورة الذهب على مرضى السرطان من ناحية أخرى.

فيديو شائع

على مدار الأشهر القليلة الماضية، جاء انتشار هذا المقطع المحير، الذي يحمل عنوان “السرطان ينجذب للذهب ويهرب من الثوم”، حيث نفاجأ من خلاله بتجربة عجيبة، يفترض بها أن تشهد قيام أصحاب المقطع بالتأكد من المقولة السابقة، عبر استخدام إحدى الخلايا السرطانية التي تم استئصالها من امرأة مريضة، ومن ثم وضع الثوم على مقربة منها، ثم تجربة الأمر ذاته مع الذهب.

يشهد الفيديو مع قيام أصحابه بالاستعانة بفص من الثوم، انكماش الكتلة السرطانية وابتعادها عن الثوم، فيما نفاجأ مع الإتيان بالذهب، بالكتلة السرطانية وهي تنجذب له على الفور، لذا يتأكد لدى مروجي المقطع الشهير، وكذلك بالنسبة للكثير من المتابعين، خطورة ارتداء مرضى السرطان للذهب، وأهمية الثوم لهم لمقاومة هذا المرض اللعين، فهل هي معلومات صحيحة؟

الحقيقة

في الوقت الذي تعد فيه تفاصيل المقطع الأخير مشوقة ومثيرة للبعض، يتبين أنها كاذبة تماما، ولا تستند إلى أي حقائق علمية واضحة، إذ يؤكد الخبراء أن الخلايا السرطانية تموت فور استئصالها من أجساد المرضى من الأساس، حيث يعتبر انقطاع الدم والعناصر الغذائية عنها، سببا كفيلا للقضاء عليها تماما، ما يتأكد بالإشارة إلى أن وفاة مريض بالسرطان تعني موت الخلايا المذكورة بداخله في الحال.

العجيب في الأمر، هو استحالة ترك الخلايا السرطانية لأحد الأشخاص العاديين فور استئصالها، من أجل استخدامها في تجربة حية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تنقل تلك الخلايا فورا إلى المعامل لتخضع للأبحاث العلمية، بعد أن يتم الاحتفاظ بها بداخل مادة الفورمالين.

أما الأدهى من ذلك، فهو أن الكثير من الأدوية العلاجية للسرطان، مثل السيسبلاتين والكاربوبلاتين والأوكساليبلاتين، ترتكز على البلاتين في صناعتها، وهو المعدن الشهير الذي يحمل نفس مرونة الذهب، إضافة إلى احتمالية وجود تأثير إيجابي للذهب نفسه لعلاج السرطان، إلا أن الأمر مازال خاضعا للدراسات والأبحاث حتى الآن لمزيد من التأكد.

في الوقت ذاته، فإن الكثير من الدراسات العلمية على مدار سنوات طويلة، أكدت على أهمية الثوم لعلاج الكثير من الأمراض، ومن بينها مرض السرطان، الذي وإن سهلت مقاومته باستخدام الثوم، فإنه لن يشتد يوما قوة بسبب ارتداء مرضاه للذهب.

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد