السعرات الحرارية

السعرات الحرارية في الليمون

يعد الليمون من أشهر الفواكه الحمضية الموجودة في العالم والتي تستخدم على مجال واسع، كما يعد من المصادر الغنية بفيتامين سي والألياف والعديد من المركبات النباتية والمعادن والزيوت الأساسية، ويتميز الليمون الأصفر باحتوائه على العديد من الفوائد الصحية للجسم، حيث يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان وحصى الكلى، وللمزيد حول السعرات الحرارية في الليمون الأخضر والقيم الغذائية التي يحتوي عليها تابعونا في الأسطر التالية من هذا المقال.

كم عدد السعرات الحرارية في الليمون الأخضر؟

يحتوي الـ 100 جرام من الليمون الأخضر على العديد من العناصر الغذائية منها فيتامين B وفيتامين C والثيامين والنياسين، بالإضافة إلى نسبة من الكالسيوم والفسفور والحديد والبروتين ونسبة من الدهون تصل إلى 1 جرام، أما عن السعرات الحرارية في الليمون الأخضر فهي 37 سعرة حرارية.

أهم القيم الغذائية والسعرات الحرارية في الليمون الأخضر

يتميز الليمون باحتوائه على  نسبة قليلة جدًا من الدهون والبروتين، ويتكون بشكل كامل من الكربوهيدرات بنسبة 10% والماء بنسبة 89%، وفيما يلي أهم القيم الغذائية التي تحتوي عليها 100 جرام من الليمون الخام المقشر.

  • السعرات الحرارية في الليمون الأخضر: 29 سعرًا حراريًا
  • %89 من الماء  
  • 1.1 جرام من البروتين
  • 0.3 جرام من الكربوهيدرات
  • 2.5 جرام من السكر
  • 2.8 جرام من الألياف
  • 0.3 جرام من الدهون

الكربوهيدرات

تتكون الكربوهيدرات الموجودة في الليمون بشكل أساسي من الألياف والسكريات البسيطة مثل الجلوكوز والفركتوز والسكروز، كما تحتوي البكتين وهي ألياف قابلة للذوبان في الماء تساعد على خفض مستويات السكر في الدم عن طريق إبطاء هضم السكر والنشا.

الفيتامينات والمعادن

يتميز الليمون باحتوائه على العديد من الفيتامينات والمعادن، مثل فيتامين ج الذي يعد من الفيتامينات الأساسية للجهاز المناعي والجلد ومضادات الأكسدة، بالإضافة إلى احتوائها على البوتاسيوم الذي يساعد على خفض مستويات ضغط الدم وله آثار إيجابية على صحة القلب، وهناك فيتامين ب 6 وفيتامين سي.

كما يحتوي الليمون كذلك على المركبات النباتية وهي مواد طبيعية نشطة بيولوجيًا توجد في النباتات، وبعضها له فوائد صحية قوية مثل السرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية والالتهابات، ومن ضمن المركبات النباتية التي يحتوي عليها الليمون ما يلي:

  • حمض الستريك: وهو أحد الأحماض العضوية التي يحتوي عليها الليمون بكثرة، والتي تساعد على منع تكون الحصوات بالكلى.
  • هيسبيريدين: يعد من مضادات الأكسدة التي تمنع تصلب الشرايين وتراكم الترسبات الدهنية داخل الشرايين.
  •  ديوسمين: من ضمن مضادات الأكسدة التي تستخدم في بعض الأدوية، يساعد هذا المكون على تحسين قوة العضلات والتقليل من الالتهابات المزمنة في الأوعية الدموية.
  • اريوسيترين: يوجد هذا النوع في قشر الليمون والعصير ويؤدي وظائف معينة في الجسم.
  •  دالليمونين: يوجد هذا المكون بكثرة في قشر الليمون، أما عن استخدامه فيستخدم بكثرة كمكون أساسي في زيوت الليمون الأساسية، ويساعد في التخفيف من حرقة المعدة وارتجاع المعدة.

لا يحتوي الليمون على الكثير من المركبات النباتية، لذلك دائمًا ما يوصى بتناوله كامل باستثناء القشرة للحصول على أقصى استفادة.

اقرأ أيضًا: ‌هل الليمون مسموح في الكيتو

فوائد الليمون الصحية

توفر الحمضيات بجميع أنواعها على العديد من الفوائد الصحية للجسم بما في ذلك الليمون، الذي يحتوي على العديد من الفيتامينات والألياف، بالإضافة إلى العديد من المركبات النباتي  القوية المسؤولة عن توفير العديد من الفوائد للجسم، تتمثل تلك الفوائد فيما يلي:

صحة القلب

تعد أمراض القلب بما في ذلك النوبات القلبية والسكتات الدماغية، من أكثر الأسباب شيوعًا على مستوى العالم، ولحسن الحظ أن الليمون غني بفيتامين ج الذي يساعد على تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، حيث يرتبط نقص هذا الفيتامين في الدم بزيادة خطر الإصابة بالسكتة الدماغية، وخاصةً بين أولئك الذين يعانون من زيادة الوزن أو ارتفاع ضغط الدم.

وعلى الصعيد نفسه فقد أثبتت العديد من الدراسات أن تناول الألياف المعزولة من الحمضيات يقلل من مستويات الكوليسترول في الدم، ويمكن للزيوت الأساسية الموجودة في الليمون حماية جزيئات الكوليسترول الضار من التأكسد، هذا بالإضافة إلى أن المركبات النباتية مثل هسبريدين ديوسمين قد يكون لها آثار مفيدة على بعض عوامل الخطر الرئيسية لأمراض القلب.

منع تكون حصوات الكلى

يساعد حمض الستريك الموجود في الليمون من التقليل من خطر الإصابة بحصوات الكلى، الأمر نفسه أكدت عليه العديد من الدراسات التي أشارت إلى كون عصير الليمون فعال في منع تكون حصوات الكلى والقضاء عليها في حال وجودها.

منع الإصابة بفقر الدم

غالبًا ما يحدث فقر الدم بسبب نقص الحديد وهو الأكثر شيوعًا عند النساء في فترة ما قبل انقطاع الطمث، ويتميز الليمون باحتوائه على كميات قليلة من الحديد، لكنه مصدر كبير لفيتامين ج وحمض الستريك مما يزيد من امتصاص الحديد من الأطعمة الأخرى، وبناءً عليه فإنه قد يساعد على منع الإصابة بفقر الدم.

مكافحة السرطان

قد يساعد الليمون في تقليل من خطر الإصابة بالعديد من أنواع السرطان المختلفة، بما في ذلك سرطان الثدي، ويُعتقد أن هذا الأمر يرجع إلى المركبات النباتية مثل هسبريدين ود-ليمونين، لذلك ينصح بتناول ماء الليمون سواء الساخن أو البارد عدة مرات خلال الليمون.

هذا بالإضافة إلى الفوائد الأخرى التي يوفرها شرب عصير الليمون الطازج للجسم، والتي تتمثل فيما يلي:

  • يعد ماء الليمون من المصادر الغنية بفيتامين سي والمركبات النباتية، التي من الممكن أن تعزز وظيفة الجهاز المناعي في الجسم وتحمي من الأمراض المختلفة، كما تزيد من القدرة على امتصاص الحديد الموجود في الوجبات كما سبق وذكرنا لكم في الأسطر السابقة.
  • وبالنظر إلى أن اللب يدخل في هذا المزيج، فإن البكتين في اللب يمكن أن يعزز الامتلاء ويغذي البكتيريا الصديقة في الأمعاء، الأمر الذي يحمي من الإصابة بالأمراض المختلفة ويعزز صحة الجسم.
  •  تساعد رائحة الليمون المشتقة من الزيوت الأساسية في التقليل من التوتر وتحسن الحالة المزاجية لدى الفرد.

وبهذا يكون قد انتهى مقالنا لليوم الذي تعرفنا من خلاله على عدد السعرات الحرارية في الليمون وأهم القيم التي يوفرها للجسم، نتمنى في النهاية أن تكونوا قد استفدتم من موضوع اليوم وإلى اللقاء في المزيد من المواضيع الشيقة في مقالاتنا القادمة.

اقرأ أيضًا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى