المجرم الظريف.. تجاوب مع الشرطة عبر “فيسبوك” ووعد بتسليم نفسه!

نشرت إحدى دوائر الشرطة الأمريكية، صورة متهم مطلوب للعدالة عبر صفحتها بموقع فيسبوك، على أمل أن يتجاوب شخص يعرفه، حتى حدث المطلوب ولكن من خلال المجرم نفسه، إذ رد بداخل التعليقات الخاصة بالمنشور، في واقعة مثيرة تجمع بين الطرافة والغرابة!

المجرم الطريف

من المعتاد أن تستعين قوات الشرطة الأمريكية بمنصات التواصل الاجتماعي، من أجل العثور على مجرم هارب، إلا أن العجيب حقا أن يتجاوب المجرم نفسه مع المنشور، ليبدأ في تبادل الحديث مع الشرطة على مرأى من الجميع، كما حدث في تلك الواقعة الطريفة.

بدأ الأمر عندما وضع قسم شرطة ريتشلاند -عبر صفحته على موقع فيسبوك- صورة رجل يدعى أنتونى أكرز، مشيرة إليه باعتباره مجرما محكوما عليه بالسجن، وكان من المفترض أن يسلم نفسه للشرطة، لذا أُرفق المنشور أرقام هواتف القسم أملا في أن يتصل أحد من رواد الموقع الشهير، للإدلاء بأي معلومات تخص أنتوني.

فاجأ أنتوني أكرز الجميع بعد 5 ساعات من إصدار المنشور، برد طريف، حيث قال: “عليكم بالهدوء، سأسلم نفسي”، في وعد أثار دهشة الكل، إلا أنه لم ينفذ وعده، لذا استخدمت شرطة ريتشلاند نفس المنشور لإعلام  أنتوني بإمكانية توصيله إلى القسم عبر سياراتهم، ما رفضه المجرم الكوميدي، الذي قال: “لا عليكم، امنحوني فقط 48 ساعة للحضور”.

"
"

مماطلة ثم اعتذار

لم ينفذ أنتوني وعده مرة أخرى، فلم يسلم نفسه لقسم الشرطة بعد مرور الـ48 ساعة المتفق عليها أمام آلاف المتابعين، والذين بدؤوا في التساؤل عن حقيقة صدق أنتوني، وسط سخرية البعض واندهاش البعض الآخر.

عاد أنتوني للرد على المنشور، ولكن ليبدي اعتذاره الصادق هذه المرة، إذ كتب: “من الواضح أنني ارتكبت أخطاء عدة، لذا أقدم اعتذاري للشرطة، وأؤكد للمرة الأخيرة أنني سأكون في قسم ريتشلاند غدا، أعلم أنه لا يوجد سبب لتصديقي، إلا أنني أعدكم بأنه في حال تخلفي عن الموعد المحدد، فسوف أطالب بإرسال قوات الشرطة لمكاني من أجل القبض علي”.

أخيرا، نفذ المجرم الطريف، أنتوي أكرز، وعده، وسلم نفسه لقسم الشرطة، ولكن من دون أن ينسى وضع لمساته المضحكة على الأمر قبل ظهور كلمة النهاية، حيث صور نفسه بطريقة “السيلفي” أمام بوابة قسم الشرطة، في نهاية طريفة لأغرب وقائع الهروب من الشرطة.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافقاقرأ المزيد