النعاس أثناء اليوم.. الأسباب وطرق العلاج

هل يهاجمك النعاس أثناء اليوم وخلال فترة العمل؟ لست وحدك من يواجه تلك الأزمة التي تتعدد أسبابها، كما نوضح الآن للتنبيه.

الأسباب

على الرغم من أهمية الكربوهيدرات فيما يخص تنشيط العقل والجسم بأكمله، إلا أن المبالغة في تناول الأكلات المحتوية عليها، تؤدي إلى حدوث العكس، حيث تتسبب في المعاناة من النعاس أثناء اليوم، وخاصة مع تراجع مستويات سكر الدم، كذلك يؤدي عدم الاهتمام بالحصول على كميات مناسبة من المياه على مدار اليوم، إلى الإصابة بعدم التركيز، ولم لا ونسبة 75% من المخ هي عبارة عن مياه وفقا للخبراء.

من بين الأسباب التي تؤدي إلى المعاناة من النعاس أثناء اليوم، هو الهبوط المفاجئ في درجات حرارة الجسم، والذي يحدث في العادة بين الساعة الثانية والرابعة مساء، ليتسبب في تحفيز الجسم على إفراز هرمون الميلاتونين، الذي كلما زادت نسبته في الجسم كلما شعر صاحبه بالرغبة في النوم.

يرى الخبراء أن الجلوس أغلب ساعات اليوم، إما لإنهاء الأعمال المكتبية أو حتى للاستمتاع بمشاهدة التلفزيون، من شأنه زيادة الرغبة في النوم على مدار اليوم، علاوة على أضرار الجلوس التي يحذر منها الأطباء دائما، والتي تتنوع بين زيادة فرص الإصابة بداء السكري، ارتفاع ضغط الدم، مشكلات في القلب، زيادة في الوزن، مع الإشارة إلى السبب الأخير وراء حالة النعاس أثناء النوم، والذي يتلخص في عدم الحصول على الوقت الكافي من النوم في المساء، بما يتراوح بين 7 و9 ساعات متواصلة.

الحلول

ينصح فيما يخص الطعام، بعدم المبالغة في تناول الكربوهيدرات، والاستعانة بدلا من ذلك بوجبة متوازنة، تجمع بين البروتينات والدهون وبالطبع الكربوهيدرات، التي لا يمكن الاستغناء عنها، ولكن ينصح بعدم المبالغة في تناولها.

يشير الخبراء أيضا إلى أهمية شرب المياه لتنشيط المخ والجسم، حيث ينصح بالحصول على 2 لتر من المياه في اليوم الواحد، مع إمكانية مواجهة إفرازات الميلاتونين المصاحبة لهبوط درجات الحرارة الخاصة بالجسم، عبر الاستحمام بالماء الدافئ، بجانب المشي تحت أشعة الشمس ولكن مع الحذر من حدتها في بعض الأحيان.

في النهاية، يؤكد خبراء الصحة أهمية الحركة، في إشارة إلى ضرورة القيام من المكتب أثناء العمل، ولو لدقائق بسيطة كل ساعة، لمواجهة مشاعر النعاس وغيرها من فرص المعاناة من الأمراض، مع ضرورة النوم لنحو 8 ساعات يومية، ولبعض دقائق القيلولة أيضا.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا

إذا كانت الإعلانات تزعجك، نرجو تقبل اعتذارنا، ونحن نعمل جاهدين على تحسين تجربة المستخدم. إذا كان لديك أي تعليق أو اقتراح يمكنك مراسلتنا عبر صفحة اتصل بنا. إغلاق اتصل بنا

DMCA.com Protection Status