عجائبعالم حواء

امرأة رفضت غسل شعرها لمدة 20 عاما.. كيف كانت النتيجة؟

في وقتنا الحالي تسعى كثير من الفتيات والنساء إلى غسل الشعر باستمرار على الأقل أربع مرات أسبوعيا، وعمل الكثير من الخلطات والماسكات الطبيعية التي تزيد من طول وكثافة الشعر ومنع التساقط والتقصف، وكذلك صرف مبالغ باهظة على الكريمات والزيوت من أجل الحصول على شعر أقوى وأجمل بكثير.

بالصور... إمرأة رفضت غسل أو قص شعرها لمدة 20 عاما وهذه هي النتيجة!!

كما أن الفتيات تراعي دائما أن تقص أطراف الشعر كل 45 يوما من أجل تحفيز البصيلات على إنتاج كمية أكبر من الشعر الصحي من دون تقصف، وزيادة الكثافة والطول، ولكن على الجانب الآخر هناك فتاة تحمل الجنسية البريطانية لم تغسل شعرها أو تقصه لمدة 20 عاما ولن تصدق ماهي النتيجة!

امرأة رفضت غسل شعرها لمدة 20 عاما.. كيف كانت النتيجة؟

نشرت الصحيفة البريطانية ( سكاي نيوز) قصة شعر فتاة تدعى ( كلوني) وهي فنانة تبلغ من العمر 32 عاما، والتي تحدثت وأكدت أنها امتنعت تماما عن قص شعرها أو حتى الأطراف، وكذلك لم تغسله قط طوال الـ20 عاما السابقة ولكنها اكتفت بتمشيطه يوميا للحفاظ عليه.

بالصور... إمرأة رفضت غسل أو قص شعرها لمدة 20 عاما وهذه هي النتيجة!!

وقد أكملت كلوني حديثها وقالت عندما كنت في السادسة من عمري توقفت تماما عن غسل شعري وعندما بلغت 13 عاما من سني كان شعري يصل إلى خصري وكان لا يتساقط أو يتقصف بل كان بصحة جيدة للغاية، وصرحت بأنها تكره الشامبو والبلسم بكل أنواعهم وأن هذا يعمل على جفاف الشعر للغاية ويجعله غير صحي.

بالصور... إمرأة رفضت غسل أو قص شعرها لمدة 20 عاما وهذه هي النتيجة!!

وأوضحت الفنانة البريطانية أن الكثير من الناس يعتقد أني أصفف شعري يوميا، وأني أستهلك الكثير من الوقت في ذلك خصوصا وأن شعري طوله متران الآن، ولكن هذا غير صحيح فهذا هو شكله الطبيعي من دون تصفيف، وأنها تكتفي فقط بتمشيطه يوميا من ثلاث إلى أربع مرات.

بالصور... إمرأة رفضت غسل أو قص شعرها لمدة 20 عاما وهذه هي النتيجة!!

وقالت كلوني إن فكرة عدم غسل شعري إطلاقا أو قصه كانت فكرة إحدى صديقات والدتها، وأنها عانت في الشهور الأولى من عدم غسل الشعر من الحكة الشديدة والقشرة ولكن كل ذلك انتهي بعد حوالي ثلاثة أشهر أو أربعة، وأكدت أنها لا تضع أيا من منتجات الشعر سواء كانت كريما أو زيتا، بل أنها تكتفي فقط بالتمشيط أو تجديل الشعر من أجل تقصيره وسهولة المشي في الشوارع، ولكن هذه العملية تستهلك من ساعة إلى ساعتين تقريبا من أجل تجديل مترين من الشعر.

الكاتب


  • محررة صحافية في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 28 عاما. أكتب في أكثر من مجال منها الصحة والجمال والأمومة والطفولة والسياحة وغيرها من المجالات، سبق لي العمل في موقع نجوم مصرية وموقع سبورت 360. أعشق الطبخ والسفر ورسم والتلوين. من هوايتي المفضلة الموسيقى بكل أنواعها والكتابة سواء كانت خواطر شخصية أو مقالات أو أخبارا تحمل معلومات قيمة، أحب تربية الحيوانات الأليفة خصوصا الكلاب والقطط بكل انواعها، كذلك مشاهدة أفلام الرعب والخيال العلمي. من أفضل الاقتباسات القريبة لي هي «لا تجلس على كرسي مهتز وتنظر إلى السماء بخيبة أمل، فالسماء لا تمطر أحلاما».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى