أعمالعجائب

بدايات لا تُصدق لأشهر العلامات التجارية

افون للعطور أم للكتب؟

بدايات لا تُصدق لأشهر العلامات التجارية

 

قبل اقتحام عالم العطور النسائية، كان ديفيد مكونيل مجرد شاب بسيط يبحث عن النجاح عبر بيع الكتب عن طريق المرور على المنازل، لكن فشله في ذلك المشروع البسيط، جعله يتحول سريعا لبيع العطور بنفس الطريقة، ليبدأ في تحقيق المكاسب، ومن ثم يبدأ في تعييين النساء ليقمن بمهمة البيع بدلا منه، بعد أن ادرك قدرتهن على التأثير وعلاقاتهن المتشعبة بالنساء الآخريات، لتصبح افون في يومنا هذا إحدى أبرز شركات العطور والتجميل النسائية، بأرباح سنوية تتعدى الـ 10 بلايين دولار.

الصفحة السابقة 1 2 3 4 5الصفحة التالية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى