الوقاية من السرطان.. وفوائد بذور دوار الشمس

هل تبحث عن وجبة خفيفة تعزز الصحة؟ يمكنك الاستمتاع بحفنة من بذور دوار الشمس معتدلة المذاق، فهي كفيلة بأن تنسيك الشعور بالجوع مع الحصول على قيمة غذائية في نفس الوقت، فبذور دوار الشمس هي الهدية التي تهديها لنا زهور دوار الشمس الجميلة، نظرًا لأن هذه البذور تحتوي على قيمة غذائية عالية، بالإضافة إلى أنها أحد المصادر الرئيسية للزيت غير المشبع.

أُطلق على بذور دوار الشمس هذا الاسم، لأنها توجد داخل زهرة دوار الشمس، وهي نبتة لها خاصية عجيبة حيث إنها تدور وتتبع مسار الشمس طوال اليوم، ويتم استخدام بذور دوار الشمس منذ أكثر من 500 سنة.

 

ما هي بذور دوار الشمس؟

 

بذور دوار الشمس هي ثمار نبات دوار الشمس، وهي مغطاة بقشرة مخططة بالأبيض والأسود ويتم حصاد البذور من رؤوس الزهور الكبيرة للنبات، والتي يمكن أن يصل قطرها إلى أكثر من 12 بوصة (30.5 سم)، وقد يحتوي رأس دوار الشمس الواحد على ما يصل إلى 2000 بذرة.

بذور دوار الشمس
بذور دوار الشمس

اختيار وتخزين بذور دوار الشمس

تُباع بذور دوار الشمس إما مقشورة أو غير مقشرة، وهي متوفرة بشكل عام في حاويات مُعبأة بالإضافة إلى صناديق سائبة.

وينصح عند شراء البذور غير المقشرة، التأكد من أن القشرة ليست مكسورة أو متسخة، بالإضافة إلى ذلك يجب أن تكون صلبة ولا تحتوي على ملمس ضعيف.

ينصح عند شراء البذور المقشورة، تجنب تلك التي تبدو صفراء اللون لأنها ربما تكون قد فسدت، وقم بشمها للتأكد من أنها لا تزال طازجة ولم تفسد.

ونظرًا لأن بذور دوار الشمس تحتوي على نسبة عالية من الدهون وعرضة للتزنخ، فمن الأفضل تخزينها في حاوية محكمة الإغلاق في الثلاجة، ويمكن أيضًا تخزينها في الفريزر لأن درجة الحرارة الباردة لن تؤثر بشكل كبير على قوامها أو نكهتها.

كيف يمكن إزالة القشرة من بذور دوار الشمس؟

إذا كنت ترغب في إزالة القشرة من بذور دوار الشمس غير المقشرة، وتعتبر أسرع طريقة لتقشير بذور دوار الشمس هي طحنها في مطحنة البذور ثم وضعها في الماء البارد حيث تطفو القشرة إلى الأعلى، وهناك بديل آخر لأولئك الذين ليس لديهم مطاحن بذور (والتي ربما تكون الغالبية منا) وهو وضع كمية صغيرة من البذور في وعاء الخلاط الكهربائي، مع تشغيل الخلاط وإيقافه عدة مرات لبضع ثوانٍ في كل مرة، حتى تنفصل القشرة ولكن لا يتم سحق الكثير من البذور، ثم اغمر البذور في الماء البارد لفصلها عن القشرة.

العناصر الغذائية

لبذور دوار الشمس العديد من الفوائد الصحية كما أنها متاحة طوال أيام السنة، ويرى خبراء التغذية أن مجرد تناول حفنة صغيرة من بذور دوار الشمس سيساعدك على تحسين صحتك، ويوضح خبراء التغذية أن كل 30 جرامًا أو ربع كوب من بذور دوار الشمس المقشورة والمحمصة الجافة هي:

  • 14 جراما من الدهون
  • الدهون المشبعة 1.5 جرام
  • الدهون المتعددة غير المشبعة 9.2 جرام
  • الدهون الأحادية غير المشبعة 2.7 جرام
  • بروتين 5.5 جرام
  • كربوهيدرات 6.5 جرام
  • ألياف 3 جرام
  • فيتامين هـ 37%
  • %10 من النياسين
  • فيتامين ب 6 11%
  • الفولات 17%
  • %20 حمض البانتوثنيك
  • الحديد 6%
  • المغنيسيوم 9%
  • الزنك 10%
  • النحاس 26%
  • %30 منجنيز
  • السيلينيوم 32%

 

فوائد تناول بذور دوار الشمس

لن تتخيل الفوائد التي يمكن أن تقدمها لك بذور دوار الشمس ومن هذه الفوائد:

تعتبر بذور دوار الشمس فعالة جدا لتعزيز صحة القلب والأوعية الدموية، نظرًا لأن بذور دوار الشمس مصدر ممتاز لفيتامين E، والذي يلعب دورا هاما في الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية، حيث يعد فيتامين E أحد مضادات الأكسدة والذي يساعد في القضاء على الكوليسترول، لأنه عند عملية أكسدة الكوليسترول يصبح لديه القدرة على الالتصاق بجدران الأوعية الدموية والتراكم عليها ، مما قد يتسبب في تصلب الشرايين وانسدادها وقد يتسبب أيضاً في الأزمات القلبية والسكتة الدماغية، ويمكنك الحصول على ما يقرب من 90% من احتياجات الجسم اليومية عند تناول حفنة صغيرة فقط من بذور دوار الشمس.

تعمل بذور دوار الشمس كمضاد للالتهابات، لما لها من خواص مذهلة للحد من الالتهابات والتي تؤدي إلى الحد من أعراض الربو.

تعمل بذور دوار الشمس على الوقاية من السرطان، حيث تعد بذور دوار الشمس مصدرا جيدا للسلينيوم، والتي تشير الدراسات إلى وجود علاقة قوية بين انخفاض كمية السلينيوم والإصابة بالسرطان، كما أثبت الدراسات أن السلينيوم يحفز عملية إصلاح الحمض النووي، مما يساعد على منع نمو الخلايا السرطانية داخل الجسم ومنع التدمير الذاتي للخلايا .

تحتوي بذور دوار الشمس على البيروكسيد جلوتاثيون أحد المركبات المضادة للأكسدة داخل الجسم والذي يستخدم في التخلص من السموم داخل الكبد، وعند انخفاض مستوى هذا الإنزيم داخل الجسم تزداد الجزيئات الضارة في الجسم، مما يؤدي إلى تلف الخلايا والحمض النووي، ويحفز على نمو الخلايا السرطانية.

تعمل بذور دوار الشمس على تقليل الإصابة من سرطان القولون وسرطان المثانة وسرطان البروستاتا.

يساعد على تدفق الدم بطريقة صحيحة، ويقلل تقلص العضلات.

يساعد على بناء الأنسجة الجديدة بالجسم.

يساعد على التخلص من نوبات الصداع النصفي المتكرر.

يساعد على خفض ضغط الدم، كما يساعد أيضاً على الوقاية من الأزمات القلبية.

تساعد بذور دوار الشمس على استرخاء الأعصاب.

تحتوي بذور دوار الشمس على التربتوفان وهو من الأحماض الأمينية التي تساعد على إفراز السرتونين، وهو ناقل عصبي يساعد على التخلص من التوتر، وتهدئة الأعصاب والاسترخاء.

تعمل بذور دوار الشمس على حماية الجلد.

تعتبر مصدرا للمغنيسيوم نظراً لأن بذور دوار الشمس تحتوي على كميات كافية من المغنيسيوم، لذا فهي تساعد على حماية الحامل من خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم.

مصدر المصدر1 المصدر2
Open

Close
DMCA.com Protection Status