«بطاطس العشاق وصخرة أليفة».. أفكار «ساذجة» حققت لأصحابها الملايين

كثير من الأفكار التي قد تبدو جنونية، ولا يمكن للعقل تصديقها، جعلت أصحابها من أغنى أثرياء العالم، فالأفكار الساذجة -كما وصفها أصحابها- رغم بساطتها لم تجل في بال أحد غيرهم، ونرصد في السطور التالية، بعد الأفكار التي تحولت إلى منتجات مشهورة، وبيعت منها ملايين الوحدات، ومكنت أصحابها من تكديس ثروات طائلة.

 

دينيس هوب

دينيس هوب

قدم رجل يدعى دينيس هوب مطالبة بملكية القمر في الثمانينيات من القرن الماضي، وذلك من خلال ثغرة وجدها في معاهدة الفضاء الخارجي لعام 1967، وحقق أكثر من 9 ملايين دولار منذ ذلك الحين عن طريق بيع عقارات على القمر، حيث بدأ هوب في بيع العقارات على سطح القمر بسعر 19.95 دولار للفدان، وقد تم بيع أكثر من 611 مليون فدان.

اليكس كريج

أليكس كريج البالغ من العمر 24 عامًا بعد تخرجه من جامعة شمال تكساس، قد حصل على فكرة إنشاء شركة بطاطس بارسيل تقوم بشحن البطاطس إلى أشخاص مجهولين، أثناء تناول الغداء مع صديقته، وفي البداية اعتقد البعض أن الفكرة سوف تتخبط ولن يتمكن من بيع حبة بطاطس واحدة، ومع ذلك بدأ كريج العمل في مايو 2015، وفي غضون يومين حصل كريج على 2000 دولار من الطلبات، إلى أن وصل متوسط الدخل الشهري للشركة إلى الآن 10000 دولار.

صخرة أليفة

«بطاطس العشاق وصخرة أليفة».. أفكار «ساذجة» حققت لأصحابها الملايين
«بطاطس العشاق وصخرة أليفة».. أفكار «ساذجة» حققت لأصحابها الملايين

 

ذات ليلة في منتصف سبعينيات القرن الماضي كان رجل يدعى “غاري دال” كان يتناول مشروبًا مع أصدقائه، و أثناء التحدث تحولت المحادثة فجأة على الحيوانات الأليفة، وبدأ أصدقاؤه مناقشة المسؤولية والمشاحنات التي تأتي أثناء امتلاك الحيوانات الأليفة في المنزل، وفي تلك اللحظة قال أحدهم إن حيوانه الأليف لا يعطيه أي مشكلة والسبب أن حيوانه الأليف صخرة، وقد تحولت هذه الكلمة إلى مسار سخرية من الجميع.

بينما كان اثنان من زملائه يتصرفان كمستثمرين، وبالفعل ذهبوا إلى متجر مستلزمات البناء واشترى أحدهم أحجارًا شاطئية مكسيكية، ثم وضع كل صخرة في سرير داخل حقيبة حمل من الورق المقوى، مع وضع دليل يحتوي على تعليمات عن طريق تغذيتها وتدريبها في المنزل، وبحلول عام 1975 أصبح بيت روك جنون. مليونيرا.

 نظارات للكلاب

«بطاطس العشاق وصخرة أليفة».. أفكار «ساذجة» حققت لأصحابها الملايين
«بطاطس العشاق وصخرة أليفة».. أفكار «ساذجة» حققت لأصحابها الملايين

في عام 1997 كان زوجان من كاليفورنيا “روني وكين دي لولو” يلعبان مع كلبهما الأليف في حديقة سان خوسيه، وأثناء اللعب لاحظوا أن كلبهم يواجه مشكلة أثناء اصطياد الفريسة لأنه كان يحدق بسبب أشعة الشمس الساطعة، ولعلاج هذا الأمر، قاموا بتزويد كلبهم بنظارات تقية من الشمس، ومن ثم انتقلت الفكرة إلى فتح شركة لبيع نظارات الكلاب الواقية حتى بلغ إجمالي الإيرادات إلى أكثر من 3 مليون دولار.

وحدات أليكس

«بطاطس العشاق وصخرة أليفة».. أفكار «ساذجة» حققت لأصحابها الملايين
«بطاطس العشاق وصخرة أليفة».. أفكار «ساذجة» حققت لأصحابها الملايين

 

في عام 2005 حاول أليكس تيو طالب جامعي البحث عن طريق لكسب المال لدفع رسوم دورة إدارة الأعمال لمدة ثلاث سنوات في جامعة نوتنجهام، على الرغم من أنه تبقى شهر واحد فقط قبل بدء الفصل، بدأ يفكر في الأفكار لتجنب ديون الطلاب، وفي إحدى الليالي أخذ دفتر الملاحظات والقلم وكتب “كيف يمكنني أن أصبح مليونيرا؟” وبعد التفكير جاءت الفكرة إليه، وهي تقوم على إمكانية بيع مليون بكسل لموقع ويب للإعلان بسعر دولار واحد لكل بكسل.

وفي غضون يومين اشترى اسم نطاق وخدمة استضافة ويب بمبلغ 100 دولار، وبدأ موقعه على الويب، وقتها باع الموقع 10 × 10، وكذلك كتل أكبر من المساحة الإعلانية بسعر دولار واحد لكل بكسل، وخلال بضعة أسابيع حصل على ما يكفي من المال لإكمال تعليمه الجامعي، حتى تم طرح آخر 1000 بكسل في عام 2006 في مزاد علني وكان العرض الفائز هو 38100 دولار، و الدخل الإجمالي للموقع كان 1037100 دولار، فبات مليونيرا.

مصدر للإطلاع على المصدر من هنا

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد