بعد تغلبه على المضادات الحيوية.. جين بكتيري حديث يغزو العالم!!

جين بكتيري حديث يغزو العالم!!

جين بكتيري حديث يغزو العالم اكتشفه العلماء، الذين لا يتوقفون عن البحث المستمر بين المضادات الحيوية والبكتيريا المقاومة لها، إلا أن هذه المرة اكتشف العلماء في منطقة تعد آخر مواقع الأنظمة البيئية البكر على سطح الكرة الأرضية، واطلق عليه أسم (ARGs) عام 2010، وهو موجود على تجمع للمياه السطحية في دلهي بالهند.

الجين البكتيري وكيفية الانتقال

ويوضح المكتشفون أن الجين البكتيري، قد انتقل عبر النشاط البشري وحركة الطيور وما تخلفه من فضلات وكذلك الحيوانات البرية على مسافة تقدر بنحو 8 آلاف ميل، حتى وصلت إلى الأرخبيل النرويجي سفالبارد.

ويعد هذا الجين خطر جسيم، حيث أنه مقاوم لجميع المضادات الحيوية الموجودة بالعالم، وباستطاعته تشكيل أزمة عالمية، وكذلك نشرت مجلة البيئة الدولية، تقريرا يتناول مخاطره وموطنه داخل أمعاء الحيوانات والبشر، حتى قال ديفيد جراهام المهندس البيئي بجامعة نيوكاسل، أن مناطق القطبين هي البيئة الحاضنة للكثير من أنواع الجينات البكتيرية المقاومة للمضادات الحيوية، ومن هنا يمكن للعالم التعرف على ارتفاع معدلات التلوث أو انخفاضها.

تحديد الجين عام 2005

لأول مرة في المختبر حدد العلماء سلالة هذا الجين البكتيري عام 2005، وذلك قبل اكتشافه في مياه الهند بعامين، ومع مرور الوقت أكتشف الباحثون هذا الجين الفطري في عدة بلدان حول العالم، وهو ما يفوق أكثر من 100 بلد، والسبب في ذلك هو الاستخدام الزائد للمضادات الحيوية مما نجم عنه نتائج عكسية ساهمت في سهولة وسرعة تطور الجين الفطري حتى اكتسب مقاومة كبيرة ضد أي محاولات للقضاء عليه.

وبذلك نجد أن البكتيريا تتطور بتطور العلاج المقاوم لها، لتتكيف مع البيئة الجديدة، وبالتالي سيقل مفعول الأدوية خاصة بعد استنفاذ الفعالية الطبيعية من الطبيعة، ومع هذا قام الباحثون وعلماء البيولوجي بعمل تحاليل للحمض النووي على أكثر من 40 عينة أخذت من مواقع مختلفة ترابية، ووجدوا نحو 30% منهاإيجابية من “ARGs” في العينات.

وأفصح العلماء المكتشفون للجين المقاوم، أنه يرتبط بـ9 فئات رئيسية للمضادات الحيوية وأهمهم aminoglycosides وmacrolides وlactams، التي تُستخدم لعلاج العديد من الإصابات، وذكر فريق البحث إن الجين ينتشر عبر مياه الشرب، ولابد من وقف انتشار الـ”ARGs”، وذلك لأنه شديد الخطورة حيث أن العلماء لم يكتشفوا بعد مضاد حيوي مقاوم له مما يمثل كارثة حقيقية على البشر، وعلى إدارة التحسينات المتبعة في إدارة النفايات وجودة المياه في جميع أنحاء العالم العمل على اكتشاف مضاد يستطيع وقف هذا الغزو البكتيري للبشرية.

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد