لايف ستايل

الأثاث الأسود.. وتفاصيل منزلية جاذبة لكنها غير عملية

تتعدد تلك الديكورات والأدوات المنزلية التي تبدو جاذبة للأعين عند رؤيتها في المتاجر أو الإعلانات الدعائية، فيما يتضح أنها تخبئ لنا الأزمات بعد الحصول عليها، لذا يحذر دوما من الاعتماد على تفاصيل منزلية تبدو رائجة لكنها تربك الحسابات بمرور الوقت.

الديكور اللامع في المطبخ

تفاصيل منزلية تثير الأزمات وتربك الحسابات

لا يمكن التقليل من جمال وروعة مظهر الديكورات والأدوات اللامعة والمصنوعة من الحديد المقاوم للصدأ داخل المطبخ، إلا أن المظهر المميز يخفي أزمة تظهر بوضوح مع سهولة تراكم الغبار على تلك الأسطح المعدنية، لذا يبدو من المتوقع أن يصاب مقبض الثلاجة أو الموقد بالبقع لمجرد أن قمنا بفتحه بواسطة يد مبتلة.

المسلاط «البروجكتور» بدلا من التلفزيون

تفاصيل منزلية تثير الأزمات وتربك الحسابات

صار المسلاط أو جهاز الإسقاط Projector أكثر انتشارا في المنازل الآن، حيث يمكنه أن يحل بديلا للتلفزيون، مع توفير فرصة الاستمتاع بالأفلام أو مباريات كرة القدم على شاشات أكبر حجما وأكثر متعة، إلا أن ذلك لا يمنع ظهور الأزمات لاحقا في ظل صعوبة الاستمتاع بالمشاهدة في ساعات الصباح التي يكون الضوء فيها قويا، ما يتطلب شراء ستائر داكنة وسميكة، كما أن المسلاط قد يحتاج لصيانة دائمة بتكاليف تفوق قيمة شراء وصيانة التلفزيون، لتبدو تلك من ضمن تفاصيل منزلية شائعة لكنها مرهقة أيضا.

الحوائط الطوب

تفاصيل منزلية تثير الأزمات وتربك الحسابات

تبدو تلك الحوائط اللافتة للأنظار والمدعومة بالطوب شديدة الروعة في الصور والمجلات، لكنها غير عملية بالشكل الكافي في واقع الأمر، فبالرغم من تمتعها بالصلابة والقدرة على التحمل وعدم إضرارها بالبيئة في نفس الوقت، فإنها تؤدي لأزمات عدة لاحقا والسر في تكوينها متعدد المسام والذي يسهل من وجود العفن بداخلها، علاوة على أنها تعتبر كالمغناطيس بالنسبة للأتربة أو الغبار، لتصبح الاستعانة بحوائط أكثر كلاسيكية هي الخيار الأفضل.

الصنبور المرتفع في المطبخ

تفاصيل منزلية تثير الأزمات وتربك الحسابات

يعتبر الصنبور الأكثر ارتفاعا من غيره داخل المطبخ من ضمن تفاصيل منزلية رائعة شكلا لكنها مرهقة مضمونا، حيث يؤدي هذا الصنبور إلى تسهيل غمر الأسطح المجاورة للحوض بما تحمل من أدوات طهي أو ربما أطعمة بالمياه، كما أن الأنواع الرخيصة ثمنا من تلك الصنابير قد تصاب بالأزمات سريعا نظرا للرطوبة، لذا فإن كان الصنبور المرتفع قادرا على غسل وتنظيف أكبر الأدوات المنزلية بكفاءة، فإنه يبدو مضرا على الجانب الآخر بأكثر من طريقة.

الأثاث الأسود أو الداكن

تفاصيل منزلية تثير الأزمات وتربك الحسابات

تتطلب قطع الأثاث سوداء اللون اهتماما خاصا، وهو أمر غير عملي بمرور الأيام والأشهر والسنوات، حيث تسهل إصابة تلك القطع من الأثاث بالبقع مع استعمالها، كما أنها لا تبدو مناسبة للغرف الضيقة التي تتكون من مساحات واسعة، لذا فإن بدت تلك القطع السوداء من ضمن تفاصيل منزلية تزيد من أناقة الغرف، فإنها على الجانب الآخر تحتاج لعناية دائمة يصعب الوفاء بها علاوة على أهمية وضعها داخل غرف أكثر اتساعا من غيرها.

الكاتب

  • الأثاث الأسود.. وتفاصيل منزلية جاذبة لكنها غير عملية

    محرر صحفي في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 33 عاما. أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والثقافة والرياضة والاقتصاد والفن، سبق لي العمل في موقع أموال ناس وموقع الجريدة. أحب الموسيقى والسينما وأتابع كرة القدم بشعف، إضافة إلى حب الكتابة منذ الصغر. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى