نصائح

التدليك والتعقيم.. وحيل العناية بالحيوانات الأليفة

تكشف الإحصاءات عن متانة العلاقة التي تجمع بين الحيوانات الأليفة والبشر الذين يحتضنونها في منازلهم، حيث يؤكد 95% من محبي تربية تلك الحيوانات وسواء كانت من الكلاب أو القطط أو غيرها، أنها صارت واحدة من أفراد الأسرة، لذا تأتي أهمية الاستعانة ببعض الحيل التي تحسن من درجات العناية بالحيوانات الأليفة وربما تزيد من فرص إطالة أعمارهم.

الحفاظ على النشاط

نصائح تضمن العناية بالحيوانات الأليفة

يبدو اللعب مع الحيوانات الأليفة من وسائل تحسين حالتهم العضوية والنفسية، لذا ينصح بإبقاء الحيوان الأليف نشيطا وفي حالة من الحركة شبه المستمرة، ما يزيد من فرص استمتاعه ليؤثر على جودة الحياة لديه، علاوة على أن ذلك يقلل من فرص اكتساب الوزن الزائد أيضا، حينما يبقى الشخص ملزما بالمشي يوميا للترفيه عن الكلب على سبيل المثال.

التعقيم

نصائح تضمن العناية بالحيوانات الأليفة

بينما يرغب عشاق الحيوانات الأليفة في مشاهدة صغارهم فيما بعد، فإن قرار تعقيم تلك الحيوانات وإن كان صعبا على البعض، يبدو هو الأفضل وخاصة إن تم في عمر مبكر، حيث يؤدي ذلك إلى حمايتها من عدد لا بأس به من الأمراض، علاوة على أن فرص قيام القطط تحديدا بالهروب من المنزل بالخطأ بحثا عن الذكر المناسب حينها تبدو منخفضة للغاية.

جلسات التدليك

نصائح تضمن العناية بالحيوانات الأليفة

تحتاج الحيوانات الأليفة مثل البشر لتلك الجلسات المريحة للجسم والأعصاب، والمتمثلة في جلسات التدليك، حيث يمكن لتحريك أصابع اليدين على جسم القطة الصغيرة أن يمنحها الشعور بالراحة والهدوء، فيما يقوم في الوقت نفسه بتهدئة العضلات لديها بعد يوم طويل من الحركة واللعب والقفز من مكان لآخر.

تأمين المنزل

نصائح تضمن العناية بالحيوانات الأليفة

تتسم الحيوانات الأليفة بقدر عال من الفضول والرغبة في الاستكشاف، لذا ينصح بإدراك خطورة ترك بعض الأشياء في منزلك، لتكون على مرأى من حيواناتك، حيث يمكن لمعجون الأسنان أو حتى البصل أن يكون أشبه باللعبة للكلب أو القطة، ليقوم بتناولها بالخطأ، علما بأن الأحذية قد تبدو مغرية أحيانا للكلاب أيضا.

زيارة الطبيب

نصائح تضمن العناية بالحيوانات الأليفة

تعد زيارة الطبيب البيطري بصورة منتظمة من أفضل وسائل العناية بالحيوانات الأليفة، فسواء كانت تعاني من بعض الأزمات أو حتى كانت تبدو في أفضل حال، فإن زيارة الطبيب في الوقت المحدد تبقى مطلوبة بشدة، نظرا لأن هناك بعض الأمراض التي تبدو خفية وغير واضحة الملامح على الحيوانات بالنسبة لأصحابها وبعكس الأطباء المتخصصين، فيما يصبح علاجها أكثر سهولة حينما يقومون بمتابعتها ومواجهتها في وقت مبكر.

غسل الأسنان

نصائح تضمن العناية بالحيوانات الأليفة

لا يعد غسل الأسنان من السلوكيات اليومية المطلوبة للبشر فقط، بل هو من وسائل العناية بالحيوانات الأليفة أيضا، وهو الإجراء الذي يبدو معقدا بسبب مقاومة تلك الحيوانات للأمر في البداية، لكنه يتطلب بعض الصبر وربما الاعتماد على وسائل جانبية مثل وصفات الأطباء، لضمان نظافة أفواه وأسنان تلك الكائنات اللطيفة في منازلنا.

الاستحمام والحلاقة

نصائح تضمن العناية بالحيوانات الأليفة

هل تدرك هذا الشعور بالانتعاش والذي يسيطر على النفس والجسم بعد الخروج من مصفف الشعر أو حتى بعد الانتهاء من الاستحمام؟ هذا ما يشعر به حيوانك الأليف بعد الانتهاء من جلسة التنظيف وعقب زيارة المصفف، فبينما يبدو ذلك مفيدا على المستوى الصحي كونه يقلل من فرص المعاناة من بعض الأمراض الشائعة لدى الحيوانات، فإنه كذلك يفيد الحيوان الأليف نفسيا بدرجة ليست بسيطة، وينصح معها بالحرص على تنظيفه وتصفيف شعره بشكل منتظم.

إبقاء القطط بالمنزل

نصائح تضمن العناية بالحيوانات الأليفة

إن كان السير بالكلب مطلوبا باستمرار حفاظا على حالته النفسية، فإن العكس هو المطلوب بالنسبة للقطط، إذ يمكن لتلك الحيوانات الرقيقة أن تصاب بالصدمة مع مشاهدة السيارات المسرعة أو الحيوانات المهددة لها، فيما تزداد فرص التقاطها لبعض الأمراض من الشوارع، ليبقى الخيار الأفضل هنا هو إبقاء القطط داخل المنزل مع إتاحة فرصة تنفس الهواء لها بالخارج، عبر بناء منزل صغير مفرغ ويطل على الطريق، كما توضحه الصورة.

متابعة النظام الغذائي

نصائح تضمن العناية بالحيوانات الأليفة

ربما يبدو ترك الحرية للحيوانات الأليفة فيما يخص كميات الأطعمة التي تقوم بتناولها ممكنا، إن كانت تحظى بالقدرة على التوقف عن الطعام في الوقت المناسب، فيما تعد إدارة جلسات الطعام مطلوبة إن كانت تملك شهية مفتوحة وتفضل تناول الطعام حتى إن كانت لا تشعر الجوع، إذ يؤدي الإفراط في الطعام إلى تراجع فرص إطالة العمر لديها، لذا ينصح بالسيطرة على هذا الأمر كونه من وسائل العناية بالحيوانات الأليفة.

الكاتب
  • التدليك والتعقيم.. وحيل العناية بالحيوانات الأليفة

    محرر صحفي في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 33 عاما. أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والثقافة والرياضة والاقتصاد والفن، سبق لي العمل في موقع أموال ناس وموقع الجريدة. أحب الموسيقى والسينما وأتابع كرة القدم بشعف، إضافة إلى حب الكتابة منذ الصغر. 

المصدر
طالع الموضوع الأصلي من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى