غسل الأطباق.. وحيل يومية لاكتساب مهارة التنظيم

تعد عدم القدرة على التحكم في الوقت أو صعوبة العثور على الأغراض الشخصية نظرا لعدم ترتيب الأشياء بالشكل المطلوب داخل المنزل، من الأمور المؤثرة بالسلب على الحالة النفسية للكثير من البشر، وهي الأزمات التي تنتج دوما عن عدم التحلي بما يعرف باسم مهارة التنظيم سواء للوقت أو الأشياء المادية، والتي نكشف الآن عن حيل بسيطة لاكتسابها بمرور الوقت.

منطقة ثابتة للأشياء اليومية

ينصح لزيادة فرص الوصول إلى التنظيم المرغوب في المنزل، بوضع المفاتيح والسماعات والهاتف والمحفظة وغيرها من الأشياء المستخدمة خارج المنزل يوميا في مكان واحد، حيث يصبح العثور عليها في تلك الحالة أكثر سهولة، ومن ثم لا يتطلب البحث عنها لدقائق طويلة قبل مغادرة المسكن.

قائمة للتحقق

ليس هناك ما هو أفضل من كتابة قائمة للتحقق من أجل التحلي بمهارة التنظيم، حيث ينصح يوميا بكتابة ورقة بسيطة تحمل المهام المطلوب تنفيذها على مدار اليوم الطويل، حتى تساهم في تنظيم الوقت والمجهود من ناحية، وكي تحسن من الحالة النفسية في ظل إحساس صاحبها بالقدرة على الإنتاج مع إنهاء كل مهمة.

مفكرة صغيرة

ينصح كذلك بحمل مفكرة صغيرة خارج المنزل، حيث تصلح لتكون وسيلة تخزين الأفكار التي طرأت على ذهنك، علاوة على المنتجات التي يجب شراؤها من السوق والمواعيد القادمة، لذا تنجح تلك الأوراق البسيطة في نهاية الأمر في أن تكون الوسيلة المثالية من أجل الوصول إلى مهارة التنظيم المطلوبة.

تحضير الملابس

اقرأ أيضاً

يؤدي تحضير الملابس التي سوف ترتديها في الصباح في الليلة السابقة، من أفضل طرق تنظيم اليوم والأشياء أيضا، حيث يؤدي ذلك إلى ضمان وجود الملابس في أفضل شكل دون أي مفاجآت مقلقة، كما أن ذلك يقلل من فرص إضاعة الوقت في البحث عن الملابس المناسبة في الصباح الباكر.

خطط الطعام

ينصح يوميا من أجل الحفاظ على النظام قدر الإمكان، باستغلال نحو 5 دقائق فقط من أجل وضع خطة الطعام لهذا اليوم، لتشمل نوعية الطعام التي سوف تقوم بطهيها وكذلك المكونات التي يجب أن تشترى مع تحديد توقيت البدء بالطهي بعد الشراء، كي يكون الطعام جاهزا في الوقت المناسب دون تأجيل.

روتين ثابت

يرى الباحثون أن قيمة الحيل السابق ذكرها ترتفع بوضوح عندما يصبح اتباعها أشبه بروتين يومي، حينها تتحول المهام المعقدة إلى نشاطات تقليدية يسهل إتمامها سواء بدت مسلية أم لا، وهو أمر يؤدي إلى شعور العقل بالرضا مع مرور الوقت.

غسل الأطباق

وبينما يعتبر اتباع الروتين من وسائل الشعور بالسعادة والوصول إلى مهارة التنظيم، فإنه ينصح دوما بترتيب الفراش مع الاستيقاظ في الصباح الباكر، مع غسل الأطباق دون تأجيل بعد الانتهاء من تناول الطعام، حيث أثبتت الدراسات أن تلك الأعمال المنزلية تحسن من الحالة النفسية فيما تضمن الحفاظ على النظام داخل أرجاء المنزل بنجاح.

الكاتب

  • غسل الأطباق.. وحيل يومية لاكتساب مهارة التنظيم

    محرر صحفي في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 33 عاما. أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والثقافة والرياضة والاقتصاد والفن، سبق لي العمل في موقع أموال ناس وموقع الجريدة. أحب الموسيقى والسينما وأتابع كرة القدم بشعف، إضافة إلى حب الكتابة منذ الصغر. 

مصدر طالع المصدر الأصلي من هنا
علق على الموضوع
DMCA.com Protection Status