دول غير آمنة تغير خططك للسفر في 2018

إذا كنت تخطط للسفر لرحلة عمل أو استثمار، أو حتى لقضاء عطلتك السنوية والسياحة في دول أخرى، فعليك معرفة معلومات مختلفة عن الدولة التي سوف تسافر إليها، منها طبيعة الطقس والوضع الاقتصادي وثقافة هذا البلد، وأهم ما تحتاج معرفته أيضا هو مدى توافر الأمن بها ونسبة تعرضك لمشكلات تهدد أمنك وسلامتك ومن معك خلال فترة إقامتك بها.

وفي تقرير نشرته صحيفة “ديلي ميل” لترتيب الدول من حيث مدى خطورة السفر إليها عام 2018،  اعتمد تصنيف الدول على نسبة تعرضها لثلاثة أنواع من المشكلات التي تمثل مخاطر لمن يسافر إليها وهي: توفر الأمن، وتأمين الطرق، والمشكلات الصحية والشؤون الطبية، واحتلت معظم الدول الأفريقية المراتب الأولى من حيث المشكلات الأمنية ومخاطر الطرق وانتشار الأمراض، بينما جاءت فنلندا والنرويج وآيسلندا في مقدمة الدول الأقل تعرضا لتلك المشكلات.

تصدرت كل من كندا والولايات المتحدة الامريكية، معظم دول أوروبا، استراليا، نيوزيلاندا واليابان، قائمة الدول الأقل خطورة من حيث انتشار المشكلات الصحية والأمراض،  بينما جاءا البرازيل والصين وروسيا  في مقدمة الدول التي تتطور فيها المخاطر  الصحية بشكل سريع.

أما من ناحية الوضع الأمني، فتعتبر المشكلات الأمنية شبه منعدمة في كل  من جرين لاند،والنرويج، سويسرا، فنلندا، وآيسلندا، بينما تصنف كندا، الولايات المتحدة الأمريكية، المملكة المتحدة، أسبانيا، فرنسا، ألمانيا، اليابان، نيوزيلنده و استراليا من الدول الأقل خطورة من حيث الوضع الأمني.

وعلى عكسهم صنفت سوريا، الصومال، مالي، جنوب السودان، أفغانستان، الصومال، اليمن، المكسيك، وبعض المناطق في الهند  من  أكثر الدول خطورة لارتفاع نسبة المشكلات الأمنية بها.

وفيما يخص جانب مشكلات أمان الطرق والتعرض للمخاطر بها، كانت الدول الأفريقية في المقدمة تليها كل من البرازيل، بوليفيا،المملكة العربية السعودية، إيران وكازاخستان، واعتبر التصنف الولايات المتحدة الامريكية من الدول العتدلة من حيث التعرض لمخاطر الطرق بها، وكانت الدول الأقل تعرضا لتلك المشكلات هي: معظم دول أوروبا، اليابان، أستراليا ونيوزيلندا.

الموضوع الأصلي:

http://dailym.ai/2A9BmXH

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد

Open

Close