كيفية التعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصة

ذوو الاحتياجات الخاصة هو مصطلح يتم استخدامه لتسمية الأشخاص الذين لا يستطيعون أن يمارسوا حياتهم بالشكل الطبيعي بسبب الظروف الصحية التي تعيقهم دون ذلك، وبالتالي فإن هؤلاء الأشخاص يحتاجون لبعض الدعم والخدمات بنسبة أكبر من الأشخاص الطبيعيين، وقد يطلق عليهم البعض لفظ المعاقين، ولكن يعد مصطلح ذوي الاحتياجات أفضل من حيث الدعم المعنوي بالنسبة لهم، تعالوا بنا لكي نتحدث من قريب عن هذه الفئة وعن أهم صفاتهم.

صفات ذوي الاحتياجات الخاصة

يختلف مفهوم ذوي الاحتياجات الخاصة ما بين التربويين والأطباء، وقد عرفتهم الأمم المتحدة بأنهم فئة تعاني من الاعتلال العقلي أو الفيزيائي في التعامل مع البيئة، مما يؤدي إلى حدوث المعوقات أمامهم في ممارسة الحياة بالشكل الطبيعي.

هناك بعض الصفات التي لا بد من توافرها في الشخص لكي يكون من ذوي الاحتياجات، وهذه الصفات تتمثل في وجود مشاكل في الوظائف الخاصة بالجسم سواء الهيكل أو الصعوبة في الحركة أو قصور النشاط بشكل عام، كما يشترط أيضا وجود بعض العوائق التي تمنع الشخص من المشاركة في أمور الحياة بشكل طبيعي.

هذه هي الصفات التي إن وجدت في شخص، يكن من ذوي الاحتياجات الخاصة.

أنواع الاحتياجات الخاصة

هناك عدة أنواع من الإعاقات التي تصيب ذوي الاحتياجات، منها الإعاقة الحركية أو الحسية أو العقلية أو العصبية والنفسية، وتعد الإعاقة الجسدية هي الأكثر انتشارا ويليها الإعاقة الذهنية.

هناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى الإعاقات الجسدية والعقلية، فقد يكون هناك مشاكل في الجهاز الدوري أو العضلي أو العصبي تؤثر على الشخص وبالتالي لا يستطيع أن يمارس حياته بشكل طبيعي مثل باقي الأفراد.

يعاني فئة من ذوي الاحتياجات الخاصة من الرهاب والاكتئاب والقلق المستمر ويرجع ذلك لبعض العوامل البيئية المختلفة، ولا شك بأن ذلك يؤثر بشكل كبير على قدرتهم في مواجهة المشاكل وحلها واتخاذ القرارات.

من المواصفات السابقة يتبين مدى حاجة ذوي الاحتياجات إلى عناية خاصة تعينهم على أداء مهمات حياتهم ومسايرة خطوات يومهم بالشكل الطبيعي، ولذا فإن الأسرة لا بد أن تهتم لتقديم هذا الدعم لهم على أكمل وجه، كما أن الدولة عليها دور كبير أيضا في احتوائهم والتخفيف عليهم سواء بشكل معنوي أو مادي.

يمكن تحسين نمط حياة هؤلاء الأشخاص من خلال بعض الترتيبات التي تشمل إرشادات المختصين وتخصيص مسؤولين مهتمين بتطوير حياتهم وإمدادهم بالدعم المعنوي لكي يستطيعوا أن يعيشوا حياة طبيعية خالية من المشاكل والضغط النفسي الذي ينتج عن شعورهم بقلة حيلتهم وضعفهم.

كيفية التعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصة

ذوو الاحتياجات الخاصة كما ذكرنا هم أشخاص يحتاجون لمعاملة ودعم خاص، ولذا توجد بعض الأمور التي يجب مراعاتها عند التعامل معهم وذلك من أجل التخفيف عليهم، وهذه الأمور تتمثل فيما يلي:

  • عدم التصرف نيابة عنهم في أي شيء يخص الخدمات المقدمة إليهم، ولذا يجب سؤالهم في البداية عما إذا كانوا بحاجة إلى المساعدة، والالتزام بعدم تقديم الخدمة قسرا دون رغبة منهم لكي لا يشعروا بقلة الحيلة.
  • في حال لم يوافقوا على المساعدة يجب عدم تقديمها رغما عنهم، ولذا يجب تنفيذ ما يطلبون حيث إن بعضهم يحب تنفيذ ما يريد دون تدخل من أي شخص.
  • التحدث معهم بصورة طبيعية تماما دون رفع للصوت أو تغيير في النمط، وذلك لكي لا يشعروا بأنهم أشخاص غير طبيعيين وبالتالي تنجرح مشاعرهم.
  • الاهتمام بتقديم كامل الرعاية الصحية والنفسية والعلمية لهم مثل الأشخاص الطبيعيين تماما.
  • التعامل معهم بصبر تام وتنفيذ كل مطالبهم، والحرص على عدم جرح مشاعرهم لأي سبب من الأسباب.

هذه هي أهم النصائح التي يجب الالتزام بها عند التعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصة، وفي النهاية لا بد من التنويه على أن هذه الفئة لها الحق الكامل في التعلم والتأهيل والرعاية الصحية تماما مثل الأشخاص الطبيعيين وبالتالي يجب الاهتمام بذلك وتقديم الدعم كما ينبغي.

مصدر للاطلاع على المصدر الأصلي

إذا كانت الإعلانات تزعجك، نرجو تقبل اعتذارنا، ونحن نعمل جاهدين على تحسين تجربة المستخدم. إذا كان لديك أي تعليق أو اقتراح يمكنك مراسلتنا على qallwdall@qallwdall.com. إغلاق اقرأ المزيد

DMCA.com Protection Status