كيف صار رجل وزوجته من الأثرياء بفضل كلب المنزل؟

كان الزوجان يسيران سويا رفقة كلبهما الوفي بالحديقة الكبيرة التابعة لمنزلهما الهادئ، حينما لاحظا نباح كلبهما الذي بدأ ينبش أسفل شجرة بعينها، ليفاجأ الرجل وزوجته بما سوف يقلب حياتهما رأسا على عقب، ويجعلهما من الأثرياء.

زوجان من الأثرياء

لم يكن يتوقع الزوجان من ولاية كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية، أن تكون نزهتما السريعة من أجل تمشية الكلب، بالحديقة الواسعة التابعة لبيتهما، هي السبب في أن يصبح كلاهما من الأثرياء في غمضة عين، إلا أن هذا هو ما حدث بالفعل، إذ يبدو أن الكلب الوفي أراد مكافأتهما على الاهتمام به بالعثور لهما على ثروة تاريخية.

أدرك الزوجان اللذان رفضا ذكر اسميهما للإعلام، خوفا من حدوث تهديد ما لحديقتهما، أنهما يملكان ثروة طائلة بعد التنقيب في المكان الذي لاحظه كلبهما في بادئ الأمر، حيث وجد الزوج نحو ألف ونصف من القطع الذهبية النادرة، التي تعود إلى القرن الـ19، وتحديدا بين أعوام 1847 و1894.

على الفور توجه الزوجان وبصحبتهما تلك القطع الذهبية المبهرة، إلى المسئولين في الولاية من أجل بيعها كما هو متعارف عليه، إذ وصلت قيمة بعض القطع إلى نحو 15 ألف دولار، ما توصل من خلاله الزوجان السعيدان إلى أنهما أصبحا من الأثرياء بثروة تزيد عن 11 مليون دولار.

قطع ذهبية نادرة

يؤكد الخبراء على أن ارتفاع القيمة المالية لتلك القطع يعود إلى ندرتها، حيث صار من المستبعد أن يتوقع أحد العثور على أي عملات معدنية من القرن الـ19، الذي لم يكن يشهد التعامل بالأوراق المالية في أغلب فتراته في ولاية كاليفورنيا على وجه التحديد.

يقول دون كاجين، وهو خبير العملات الذي تولى مهمة عرض القطع الذهبية النادرة للبيع: «لم يرغب الزوج والزوجة في الإشارة إلى شخصيتهما الحقيقية، خوفا من ذهاب البعض لحديقتهما الخاصة، من أجل محاولة العثور على المزيد من تلك العملات الثمينة».

حاليا، يسعى الزوجان إلى استخدام قيمة القطع الذهبية في تسديد ديونهما، وربما في توفير البعض منها إلى الجمعيات الخيرية، فيما يرغبا في الاحتفاظ ببعض من تلك العملات النادرة في المنزل، كذكرى لتلك التجربة المثيرة، والتي شارك في صنعها كلبهما المحبوب.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا

إذا كانت الإعلانات تزعجك، نرجو تقبل اعتذارنا، ونحن نعمل جاهدين على تحسين تجربة المستخدم. إذا كان لديك أي تعليق أو اقتراح يمكنك مراسلتنا على qallwdall@qallwdall.com. إغلاق اقرأ المزيد

DMCA.com Protection Status