لماذا يؤدي الإنجاب إلى زيادة وزن الرجال؟

    نعلم بأن الزواج والإنجاب يرتبطان بزيادة الوزن لدى الأمهات، ولكن ماذا عن زيادة وزن الرجال أيضا بعدما يصبحوا آباء؟ هذا ما يجيب عنه العلم الآن في تلك السطور.

    زيادة وزن الرجال

    لا يوجد شك في أن المرأة تعاني من زيادة وزن ملحوظة خلال مرحلة الحمل، حيث يزداد وزنها بمعدل يتجاوز 35 كج خلال فترة الـ9 أشهر التي تسبق الولادة، الأمر المزعج الذي يبدو وأنه يرتبط بالرجال أيضا.

    يؤكد الطبيب، كريج جارفيلد، من جامعة نورث ويسترن بالولايات المتحدة الأمريكية، أن السواد الأعظم من الرجال يعانون من زيادة وزن واضحة بعدما يصبحوا آباء، وتحديدا بعد إنجاب الطفل الأول.

    يشير العالم والطبيب الأمريكي، إلى أن زيادة وزن الرجال بشكل عام، تحدث مع التقدم في العمر، حيث يصبح التمثيل الغذائي لديهم أقل من ناحية السرعة، إلا أن الأمر يبدو أكثر وضوحا لدى الآباء، فما السر؟

    السر

    في وقت يعاني فيه الزوج من زيادة وزن بمعدل يصل إلى 2 كج على الأقل، مباشرة عقب إنجاب الزوجة للطفل الأول، يكشف الطبيب كريج جارفيلد، عن السبب وراء ذلك من وجهة نظره، إذ يرى أن التغيرات التي تطرأ على أسلوب حياة الرجل بعدما يصبح من الآباء، هي السبب الرئيسي وراء معاناته من زيادة وزن مفاجئة، يبدو أنها لا تتوقف فيما بعد بل تستمر في الزيادة.

    يقول جارفيلد: «تصبح الأولوية للأسرة بالنسبة للرجل عندما يرزق بطفل صغير، لذا يتخلى عن روتين حياته السابق، الذي ربما يشهد نشاطات تساهم في ثبات الوزن لديه»، موضحا: «لا ينصب تركيز الأب على أمور تناول الطعام الصحي والذهاب لصالات الألعاب الرياضية بعد الإنجاب، مثلما كان الحال قبل الزواج أو الإنجاب».

    يلمح جارفيلد إلى ضرورة الاهتمام بتلك النتيجة المقلقة، والمتمثلة في زيادة وزن الرجال بعد الإنجاب، حيث ترتبط السمنة بأمراض ومشكلات صحية متعددة، من بينها أمراض القلب وزيادة الكوليسترول في الجسم، من هنا ينصح الآباء بمحاولة إيجاد التوازن المطلوب بين توفير الرعاية والاهتمام بالأم والطفل، وبين الاهتمام بالحالة الصحية عبر ممارسة الرياضة وتناول الطعام الصحي، منعا للمعاناة من أزمة زيادة الوزن.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا
DMCA.com Protection Status