سعال الرضع.. علاجات منزلية للشفاء السريع

كثيرا ما يصاب الأطفال الرضع بأمراض البرد والسعال، في ظل التغيرات المناخية المستمرة، ما يصيب الآباء والأمهات بالذعر في تلك الحالة، ويبحثون سريعا عن أفضل الحلول لتلك الأزمة، لنكشف لهم عن علاجات منزلية بسيطة، بإمكانها مقاومة السعال لدي الرضع فورا.

الراحة

تعد من الطرق المعروفة لعلاج البرد أو السعال لدي الجميع، وخاصة بالنسبة الأطفال الرضع، حيث يمكن لجسده أن يعالج نفسه بنفسه في تلك السن الصغيرة، عبر توفير الراحة التامة له، والتي تتيح له الحصول على نوم هادئ بلا أي تشوش، وهو أمر ضروري من أجل سرعة تخلصه من السعال وأمراض البرد كافة.

البخار

إن كان الطفل يتجاوز الـ3 أشهر من عمره، يصبح استخدام البخار القادم من نباتات مهمة مثل النعناع، من أفضل طرق علاج السعال لديه، بحيث يعد استنشاقه كفيلا لمقاومة تلك الأزمة الصحية، التي يسهل التحكم فيها حينئذ، مع أهمية توفير بعض المرطبات التي يمكنها تنظيف الهواء وتسهيل عملية التنفس لديه.

الحساء

في وقت يؤدي تعرض جسد الرضع للجفاف، إلى سهولة تطور إصاباتهم بالأمراض، وضعف مناعاتهم، ومن ثم زيادة مخاطر السعال والبرد لديهم، تأتي أهمية الحفاظ على أجسادهم رطبة قدر الإمكان، ما يتحقق عبر توفير حساء يزخر بالعناصر الغذائية المهمة، وكذلك يتمتع بمذاق جيد لا يرفضه الطفل، لكي يحصل ببساطة على الكميات المناسبة من السوائل التي يحتاجها جسده بشكل عام، وفي حالة المرض بشكل خاص.

الأعشاب

من الوارد أن تستخدم الأعشاب الطبيعية لعلاج أمراض البرد والسعال لدي الأطفال الرضع، حيث يشار إلى الأعشاب باعتبارها إحدى طرق العلاج الآمنة، التي لا يوجد خوف أو قلق من اللجوء إليها، لذا فإن أردنا الاعتماد على أفضل مزيج ممكن، نجد أن الجمع ما بين العسل من ناحية، وأوراق الريحان المهروسة من ناحية أخرى، يخرج لنا علاج مثالي للسعال، كما ينصح بالاستعانة بالزنجبيل مع الماء، بالإضافة إلى العسل الرائع، ليصبح حلا مثاليا آخر وطبيعيا يمكن اللجوء إليه.

في النهاية، لا تستدعي معاناة الرضع من السعال أو البرد، إصابة الأهالي بالذعر الشديد، فقط يتطلب الأمر زيارة الأطباء والاستعانة بطرق العلاج الموضحة، لعلاج الأزمة من جذورها.

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد