سفينة سارة جو.. لغز بلا حل منذ 40 عامًا!

في 19 فبراير 1979، ذهب خمسة رجال من جزيرة ماوي في هاواي، وهم: بنجامين كالاما، ورالف مالاكيني، وسكوت مورمان، وباتريك ووزنر، وبيتر هانتشيت، في رحلة صيد على متن سفينة سارة جو حيث اختفت السفينة وطاقمها بعد أن ضربت عاصفة رهيبةالمنطقة، وبدا من الواضح أن الرجال الخمسة غرقوا في البحر، لكن الأمور أصبحت غريبة حقا في عام 1988 عندما تم العثور على قطع من “سارة جو” في جزيرة تبعد أكثر من 2000 ميل، وتم العثور على قبر ضحل غير محدد على الجزيرة وبفحصه وبالتحاليل الطبية اكتشف أن المدفون داخله هو سكوت مورمان.

ومع ذلك لم يتم العثور على أي أثر للرجال الأربعة الآخرين! إذا كانوا هم الذين دفنوه، فما الذي حدث لهم بعد ذلك؟، وإذا لم يدفنوه فمن فعل ذلك؟ كما أن الجزيرة تلك تم تفتيشها عام 1986 ولم يعثر أحد على أجزاء من سارة جو أو القبر في ذلك الوقت، فكيف ظهر ذلك القبر فجأة، لا يزال حتى الآن مصير الرجال الأربعة الآخرين المفقودين وكيفية دفن سكوت مورمان دون حل.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد