fbpx

شجرة القطة العملاقة.. حقيقة أم فوتوشوب؟

انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي، صورة شديدة الغموض، تكشف عن شجرة القطة العملاقة وسط اندهاش رواد تلك المواقع، وإعجابهم في آن واحد.

شجرة القطة العملاقة ببريطانيا

إذ انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي، صورة شديدة الغموض، تكشف عن وجود شجيرات على هيئة قطة ضخمة، وسط اندهاش رواد تلك المواقع، وإعجابهم في آن واحد.

حيث تمت الإشارة إلى أن الصورة مأخوذة من حديقة بريطانية بمنطقة بيكونسفيلد الإنجليزية، لتكشف عن أفضل ما تم ابتكاره من أشكال لشجيرات الزينة، فما دقة تلك المعلومات إذن؟!

صورة مزيفة وقصة مؤثرة

بالرغم من أنها صورة غير حقيقية، تم تعديلها ببعض البرامج على شكل النباتات، ومن ثم تصبح على هيئة قطة هي الأكبر حجما، إلا أن قصة تلك اللقطة اكتسبت تعاطف الكثير من رواد المواقع الإكترونية عبر الإنترنت.

إذ تبين أنها إحدى الأعمال الإبداعية، لفنان سريالي يدعى ريتشارد سالاندرز، تأثر بوفاة قطته الصغيرة “تولي”، وكذلك بحبه الشديد للأشجار والنباتات الخضراء، ما دفعه لرثاء قطته الأليفة، عبر وضعها بأماكن متفرقة حول العالم باستخدام الفوتوشوب.

فتارة يضعها على الشاطئ، وتارة يجعلها تراقبه أثناء إتمام عمله، كما كان يحدث قبل وفاتها، وتارة آخرى على هيئة شجيرات زينة، مثلما شاهدنا بالصورة المثيرة للجدل.

إعجاب عالمي

المثير في الأمر، ان ردود الفعل الإيجابية بالصور، قد جاءت بما لم يتوقعه ريتشارد نفسه، صاحب الـ 70 عاما، والذي يقول: “اندهشت بمدى الإعجاب الذي لاقته صور قطتي عبر صفحات الإنترنت، حيث أنني لم أبحث تماما عن أي مكسب مادي أو معنوي، فقط قمت بهذا للمتعة ولتخليد ذكرى قطتي الراحلة فقط”.

ويحكي ريتشارد: “بدأ الأمر معي عندما كنت أمر بمنطقة بيكونسفيلد بإنجلترا، حينها لاحظت تكون السحب بشكل قريب الشبه من الحيوانات أثناء نومها، ففي تلك اللحظة تحديدا جاءتني فكرة تجسيد شكل “تولي” على هيئة شجيرات صغيرة، تأثرا كذلك بحبي الشديد للنباتات والحدائق”.

وهو الأمر الذي نتج عنه في نهاية الأمر، بعض الحيرة من جانب متصفحي الإنترنت، قبل اكتشاف حقيقة تلك الصور المذهلة والمؤثرة أيضا، لفنان سريالي اختار الإبداع للتعبير عن افتقاده لقطته الراحلة.

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد