شخصية المهرج وكيف تحولت من صناعة المرح إلى نشر الرعب

شخصية المهرج عرفها الصغار والكبار كإحدى وسائل التسلية ونشر الضحك والسعادة بين الناس، وبرغم أنه لا يوجد أي سند تاريخي لظهور تلك الشخصية وأين ومتى ظهرت، إلا أنه يبقى شيء واحد متعلق بها وهي أنها تظهر في المهرجانات والاحتفالات الشعبية كوسيلة ترفيهية تجذب الأطفال والكبار على حد سواء.

وبرغم ذلك ففي الفترة الأخيرة تغير ذلك المفهوم بشكل واضح، حيث أصبح ظهور شخصية المهرج في كثير من البلدان الغربية مرتبط بحادثة أو جريمة قتل أو محاولة اعتداء، مما حول تلك الشخصية من وسيلة ترفيهية تهدف إلى إشاعة الضحك وصناعة المرح إلى نشر الذعر والرعب.

شخصية المهرج وأفلام الرعب

شخصية المهرج وكيف تحولت من صناعة المرح إلى نشر الرعب

بدأ الأمر مع إنتاج السينما العالمية لمجموعة من الأفلام تقدم شخصية المهرج في شكل مرعب ومخيف، ما بين كونه قاتل محترف وما بين كونه شخصية شبحية، ولعل أبرز تلك الأفلام هو فيلم «المهرج القاتل» وأيضا ظهوره في أدوار في عدد من الأعمال الفنية يتقمص دور الشرير.

فعلى سبيل المثال كان ذلك الدور في فيلم بات مان، وكذلك فيلم موت المهرج القاتل وعدة أفلام أخرى، أخذت شهرة واسعة اعتمدت فكرتها الأساسية على شخصية المهرج وتحويلها إلى شخص شرير يمارس الإجرام.

إذا كانت الإعلانات تزعجك، نرجو تقبل اعتذارنا، ونحن نعمل جاهدين على تحسين تجربة المستخدم. إذا كان لديك أي تعليق أو اقتراح يمكنك مراسلتنا على qallwdall@qallwdall.com. إغلاق اقرأ المزيد

Open

Close
DMCA.com Protection Status