3 طرق للوقاية من سرطان المثانة

في وقت لا توجد فيه طريقة مؤكدة من أجل الوقاية من مرض سرطان المثانة، نظرا لأن عوامل الإصابة بالمرض المذكور مثل السن والجنس وتاريخ المرض لدى الأسرة هي أشياء لا يمكن التحكم فيها، فإنه توجد بعض الأساليب التي تقلل من فرص المعاناة من سرطان المثانة، وهي الطرق العلمية التي نكشف عنها الآن.

شرب السوائل

5 نصائح رمضانية لجسم صحي

تؤكد بعض الدراسات أن الحصول على السوائل بصفة مستمرة وبخاصة المياه، يعد أحد أسباب تراجع مخاطر المعاناة من سرطان المثانة، فبينما تعد المثانة وسيلة تخزين مؤقتة لعدد من السموم التي تخلصت الكلى منها عبر الدم، يأتي التراكم أحيانا لتلك السموم ليتسبب في الإصابة بالمرض السرطاني المذكور.

من هنا ينصح بالسعي لإذابة تلك التراكمات في المثانة عبر شرب السوائل لإخراجها من البول، وبنسب تصل إلى شرب أكثر من 11 كوبا من السوائل للنساء وما يزيد عن 15 كوبا للرجال، كذلك ينصح بعدم تأجيل عملية التبول والذهاب للحمام مع الشعور بالرغبة في إخراج البول، حيث يعني تأخير تلك العملية الإضرار بالمثانة صحيا.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

نعلم أن الإعلانات قد تكون مزعجة أحياناً، ولكنها الوسيلة الوحيدة لإبقاء الموقع مستقلاً وحيادياً.. فإذا كانت الإعلانات تزعجك، نرجو منك تقبل اعتذارنا، ونحن نعمل جاهدين على تحسين تجربة المستخدم. إذا كانت لديك أي اقتراحات لتحسين الجودة يمكنك مراسلتنا على [email protected] إغلاق اقرأ المزيد

DMCA.com Protection Status