سانينيو لايزر.. عامل المنجم الذي أصبح من أثرياء تنزانيا بسبب حجرين

تبدلت حياة عامل المنجم الخمسيني رأسا على عقب بعد اكتشاف مذهل، حوله من الأب متواضع الحال بين ليلة وضحاها، إلى مليونير ثري ورجل مشهور في بلاده، فما هي قصة التنزاني سانينيو لايزر حديث العالم الآن؟

عامل المنجم المليونير

لم يكن يتخيل سانينيو لايزر، هذا الرجل الذي تجاوز الـ52 من عمره، والأب لأكثر من 30 طفلا والمتزوج من 4 نساء، أن يصبح عمله الشاق الذي بذل فيه سنوات عمره، هو سبب تحوله من رجل متواضع الحال إلى ثري يملك ملايين الدولارات.

فوجئ التنزاني سانينيو، عامل المنجم الذي صار منذ سنوات مسؤولا عن إدارة أحد المناجم والمشرف على العاملين فيه، بعثور رجاله على حجرين نادرين، تبين أنهما أكبر أحجار التنزانيت التي عثر عليها يوما في التاريخ.

أحجار التنزانيت

يعرف حجر التنزانيت بأنه من الأحجار النفيسة والنادرة، لذا فمع العثور على الحجرين المشار إليهما، والذي يبلغ وزن أحدها 9 كج والآخر 5 كج، بدا واضحا أن عامل المنجم البسيط صار في يوم وليلة من أثرياء تنزانيا المعروفين.

لم يجد سانينيو أمامه إلا طريقا واحدا، وهو الذهاب إلى المسؤولين بالحكومة التنزانية، لعرض الأحجار الثمينة عليهم، ما قوبل بالترحاب نظرا لأهمية وقيمة تلك النوعية من أحجار التنزانيت، البالغة قيمتها ملايين الدولارات، والتي وضعت بالمتحف الوطني في العاصمة السابقة للبلاد دار السلام.

بالفعل حصل سانينيو على نصيبه من بيع حجري التنزانيت، وهو ما يبلغ أكثر من 3 ملايين دولار، ليبدأ عامل المنجم المحظوظ في الكشف عن أحلامه التي يرغب في تحقيقها خلال الفترة المقبلة، بعد أن تلقى مكالمة هاتفية أذيعت على التلفزيون الرسمي من رئيس البلاد، ليحتفي بإنجازه المهم.

أحلام عامل المنجم

يتحدث عامل المنجم الذي صار من أصحاب الملايين الآن، سانينيو لايزر، عن أحلامه المستقبلية، قائلا: «في الغد، سيكون هناك احتفال كبير بالاكتشاف الأخير، فيما بعد سأبدأ في تنفيذ أحلامي الواحد تلو الآخر».

يستكمل سانينيو حديثه: «أرغب في بناء مركز تسوق للمواطنين، كما أحلم ببناء مدرسة بالقرب من مقر سكني، حيث أرى دائما الفقراء غير القادرين على الذهاب بأطفالهم إلى المدارس».

يؤكد سانينيو أنه لن ولم ينس العاملين معه في المنجم، حيث قرر توزيع حوالي 10% من ثمن حجري التنزانيت على هؤلاء الرجال المكافحين، ما يكشف عن كون أغلب أحلام عامل المنجم البسيط ليست له، بل هي لمن حوله.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا

إذا كانت الإعلانات تزعجك، نرجو تقبل اعتذارنا، ونحن نعمل جاهدين على تحسين تجربة المستخدم. إذا كان لديك أي تعليق أو اقتراح يمكنك مراسلتنا على qallwdall@qallwdall.com. إغلاق اقرأ المزيد

DMCA.com Protection Status