علاج النحافة.. وأطعمة ينصح بها لزيادة الوزن

النحافة هي مشكلة صحية تنتج عن عدم حصول الجسم على ما يكفيه من العناصر الغذائية لبناء العظام وصحة البشرة والشعر، ويمكن أن تحدث نتيجة للخلفية الوراثية أو اتباع نظام غذائي غير صحي، كما يمكن أن تتسبب بعض الأمراض في نقص الوزن أيضًا.

أعراض النحافة

يعاني بعض الأشخاص من الأعراض المرتبطة بالنحافة ومنها:

تسبب النحافة إصابة المرأة بهشاشة العظام وتعرضها للكسر.
يؤدي افتقار النظام الغذائي للعناصر الغذائية إلى الشعور ببعض الأعراض مثل جفاف الجلد أو تساقط الشعر، بالإضافة إلى عدم مقاومة العدوى والإصابة بالأمراض.
الشعور بالتعب بسبب عدم الحصول على ما يحتاجه الجسم من السعرات الحرارية.
يعاني الشخص المصاب بالنحافة من فقر الدم الذي ينتج عنه الدوخة والصداع والإرهاق.
تعاني النساء اللواتي يعانين من النحافة من عدم انتظام الدورة الشهرية، مما يمكن أن يسبب تأخر الإنجاب.
تتعرض المرأة الحامل التي تعاني من تلك المشكلة بشكل أكبر لخطر الولادة المبكرة قبل 37 أسبوعًا.
يؤدي انخفاض معدل السعرات الحرارية بالجسم إلى بطء نمو العظام.

أسباب الإصابة بالنحافة

توجد العديد من الأسباب التي تنتج عنها تلك المشكلة:
وجود بعض الأشخاص في العائلة يعانون من نقص الوزن بسبب الخصائص الجسمانية المشتركة بينهم.
حرق كمية كبيرة من السعرات الحرارية من خلال ممارسة مستويات عالية من النشاط البدني، مما يؤدي إلى انخفاض وزن الجسم.
تؤدي بعض الأمراض مثل الغثيان والقيء والإسهال والسرطان والسكري واضطرابات الغدة الدرقية والتهاب القولون التقرحي بشكل منتظم إلى قلة شهية الشخص وإصابته بالنحافة.
تؤثر بعض الأمراض النفسية أيضًا مثل الاكتئاب والقلق والوسواس القهري على قابلية الشخص على تناول الطعام، مما يؤدي إلى انخفاض مؤشر كتلة الجسم.

أطعمة لعلاج النحافة

يجد بعض الأشخاص أن علاج تلك المشكلة أمر صعب، ولكن هناك بعض الأطعمة التي يمكنك إضافتها إلى نظامك الغذائي لزيادة الوزن بطريقة صحية ومنها:

اللبن

يستخدم لزيادة الوزن أو بناء العضلات، حيث يحتوي على نسبة متوازنة من البروتينات كبروتينات الكازين والكربوهيدرات والدهون والكالسيوم ومجموعة من الفيتامينات والمعادن، لذا يمكنك تناول كوب منه كوجبة خفيفة مع وجبة الإفطار.

الأرز

الأرز هو مصدر غني بالكربوهيدرات والسعرات الحرارية التي تزيد الوزن، لذا يمكنك إضافته إلى نظامك الغذائي إذا كنت تعاني من ضعف الشهية، وعلى الرغم من ذلك يجب عدم تناول كميات كبيرة منه لاحتوائه على الزرنيخ وحمض الفايتك، مما يقلل من امتصاص الزنك والحديد.

اللحوم الحمراء

تساعد اللحوم الحمراء على بناء العضلات لاحتوائها على الكرياتين الغذائي والحمض الأميني المسمى بالليوسين، وتساعد اللحوم الدهنية المليئة بالمزيد من السعرات الحرارية على زيادة الوزن، ولكن يجب عدم الإفراط في تناولها حتى لا تسبب السمنة وتؤثر على صحة القلب.

البطاطس

البطاطس من الأطعمة النشوية التي تحتوي على نسبة من الكربوهيدرات والسعرات الحرارية والتي تزيد من نسبة الجليكوجين في العضلات، بالإضافة إلى احتوائها على النشا المقاوم الذي يعزز نمو بكتيريا الأمعاء.

سمك السلمون

سمك السلمون هو مصدر غني بالبروتين والدهون الصحية مثل أحماض أوميجا 3 الدهنية، مما يساعدك على بناء العضلات وعلاج النحافة.

الفاكهة المجففة

تمتاز بأنها مليئة بمستويات عالية من السعرات الحرارية ومضادات الأكسدة والسكريات، مما يجعلها رائعة لزيادة الوزن، كما أنها تحتوي على الكثير من الألياف والفيتامينات والمعادن ويمكنك خلطها مع اللبن للحصول على نسبة من الدهون.

الزبادي كامل الدسم

الزبادي كامل الدسم هو وجبة خفيفة صحية مليئة بالبروتينات والكربوهيدرات والدهون التي تساعد على زيادة الوزن، لذا يمكنك خلطه بالفاكهة الطازجة أو المجففة أو العسل أو رقائق جوز الهند.

الخبز والحبوب الكاملة

يعتبر الخبز مصدرا جيدا للكربوهيدرات والسعرات الحرارية اللازمة لعلاج تلك المشكلة، لذا يمكنك تناوله مع بعض مصادر البروتين مثل البيض واللحوم والجبن.

الشوكولاته الداكنة

توفر الشوكولاتة الداكنة نسبة كبيرة من السعرات الحرارية ومضادات الأكسدة والعناصر الغذائية الأخرى، مما يساعدك على زيادة الوزن، ولكن يجب عدم تناولها إذا كنت تعاني من الحساسية منها أو تعاني من مرض السكري.

البيض

يساعد البيض على بناء العضلات لاحتوائه على مستويات عالية من البروتينات والدهون الصحية، لذا يمكنك تناوله بشكل يومي من أجل علاج النحافة مع مراعاة عدم تناوله بكثرة تجنبًا لرفع نسبة الكوليسترول بالدم.

مصدر مصدر 1 مصدر 2

إذا كانت الإعلانات تزعجك، نرجو تقبل اعتذارنا، ونحن نعمل جاهدين على تحسين تجربة المستخدم. إذا كان لديك أي تعليق أو اقتراح يمكنك مراسلتنا على qallwdall@qallwdall.com. إغلاق اقرأ المزيد

DMCA.com Protection Status