جمال

علاج مشاكل البشرة الجافة بطرق طبيعية مجربة

يمكننا التعرف على طرق علاج مشاكل البشرة الجافة إذا ما توصلنا للأسباب التي أدت إلى ذلك؛ فلعل بشرتك منذ البداية دهنية لكنها تعرضت لبعض العوامل التي جعلتها جافة. 

ما هي البشرة الجافة 

في العادة تحتاج بشرة الإنسان إلى الترطيب عن طريق الزيوت الطبيعية والماء، كي تظل على نعومتها ونضارتها المعتادة، أما لو فقدت تلك المرطبات فمن الطبيعي أن تصبح جافة.

نجد أن العديد ممن يعانون من جفاف بشرتهم هم في الأصل لا يولونها العناية الكافية، بحيث لا تحتوي على العناصر التي تحتاجها من أجل نعومتها، فضلًا عن أن هناك دورا كبيرا للبيئة والظروف الصحية التي يمر بها الشخص وتعد عاملًا من عوامل جفاف البشرة.

كيف تتأكد أن بشرتك جافة؟

  • وجود تشققات في الجلد.
  • ظهور بعض الحروق على الجلد.
  • البشرة تبدو متجعدة ورخوة.
  • تقشُر الجلد بدون سبب.

من الأكثر عرضة لجفاف البشرة؟

  • الأشخاص ممن زادت أعمارهم على 40 عامًا، تقل نسبة الزيوت الطبيعية والدهون لديهم.
  • من يستخدمون الماء لفترة طويلة وكانت أعمالهم معتمدة على ذلك لساعات طويلة.
  • أصحاب البشرة السمراء هم أكثر عرضة من غيرهم من البيض.
  • المدخن يفقد الكثير من ترطيب بشرته، مما يجعله يعاني من جفافها.
  • من يعيشون في مناطق ذات مناخ بارد.

أسباب إصابة البشرة بالجفاف

نقص الرطوبة هو السبب الرئيسي بالطبع لكون البشرة تتحول للجفاف، ولكن يتبقى لنا السؤال عن أسباب نقص الترطيب كي نعالج تلك المشكلة، قال بعض الأطباء المتخصصين إن نقص الدهون الصحية المهمة التي تحتاجها الطبقات العليا من الجلد هو أهم العوامل المؤدية للجفاف، حيث تتكون تلك الطبقة في العادة من الزيوت الطبيعية والخلايا الميتة التي تعمل على حبس الرطوبة بداخلها، كي تحافظ على ملمسها ناعم ورطب.

أسباب بيئية

  • الاستحمام بالماء الساخن والمكوث تحته لفترة ليست قصيرة.
  • الاستخدام الخاطئ لمنتجات التنظيف غير الصحية أو غير المناسبة.
  • المناخ البارد أو الجافة.
  • استخدام مصدر حرارة للتدفئة وطهي الطعام بالطرق البدائية والتي تجفف الهواء من حولها.

أسباب صحية 

يمكن أن تكون من ضمن أسباب البشرة الجافة هي الإصابة ببعض الأمراض والتي منها:

  • مرض الإكزيما: هو المرض الذي يسبب الحكة، وجفاف الجلد والالتهاب، وهو من الأمراض المنتشرة بين ملايين البشر.
  • داء السكري: حيث لا يتمكن الجسم حينها من تنظيم السكر في الدم؛ فتجده منخفضًا أو مرتفعًا مما يصيب الجلد بالجفاف.
  • أمراض الكلى: حيث تعمل الكلى على طرد السوائل الزائد والفضلات من الجسم، وإذا ما اختلت وظائفها، فإن توازن العناصر في دم الإنسان يختل، لنجد المريض يتبول بكميات كبيرة، وبالتالي يفقد السوائل الهامة لترطيب الجسم.
  • الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية: هم أكثر عرضة من غيرهم بالإصابة بجفاف البشرة.

طرق علاج مشاكل البشرة الجافة 

علاج مشاكل البشرة الجافة
ترطيب البشرة

إليك بعض الطرق السهلة التي يمكن القيام بها للتخلص من مشاكل البشرة الجافة، والحصول على بشرة ناعمة وصحية تزيد وجهك بهاءً ونضارة.

الترطيب اليومي 

لاستخدام المراهم والمرطبات والكريمات دور كبير في تعزيز وظيفة الحاجز الذي يحمي طبقات البشرة بصورة طبيعية، وبالتالي يعمل على حبس الماء داخلها، فلا ضير من وضع مرطب قبل النوم ثم في الصباح يمكنك غسله بماء فاتر والانتظام على هذا الروتين، ليمكنك في الأخير علاج مشاكل البشرة الجافة وجعلها أكثر نضارة ونعومة.

فقط تجنب المرطبات التي تحتوي على كحول، أو العطور أو الألوان الصناعية، لأنها تجعل البشرة أسوأ، واستبدلها بمكونات طبيعية مثل بذور الشيا، زيت الزيتون، وجل الصبار وسوف نتطرق لتلك الطرق الطبيعية بعد قليل لأهميتها البالغة في علاج مشاكل البشرة الجافة.

استخدام منظف لطيف على البشرة 

من الطرق الخاطئة التي يلجأ لها البعض في غسل البشرة هو الاعتماد على الصابون ذي الروائح المختلفة؛ متغافلين عن الأضرار التي يتركها على الجلد والتي تصيبه بالجفاف والتهيج، ومن الأفضل اختيار المنظفات الخالية من العطور والبعد عن تلك المكونات الضارة.

تقشير الجلد وتخليصه من الخلايا الميتة

من طرق علاج مشاكل البشرة الجافة وإعادة النضارة إليها، هو أن تتخلص من بقايا الخلايا الميتة التي من الطبيعي أن تتجدد في غضون شهر تقريبًا، حتى لا تتكون البقع الجافة على الجلد، ويصبح نسيجه أكثر نعومة، وهناك أكثر من نوع من المقشرات هي:

  • مقشرات ميكانيكية مثل: فرش التقشير، المناشف، مقشرات الوجه.
  • مقشرات كيميائية مثل: مركبات ألفا هيدروكسي التي لها خاصية إذابة خلايا الجلد الميتة على سطحه، بينما تقوم مركبات بيتا هيدروكسي بالتغلغل داخل الجلد وإزالة خلاياه الميتة من داخل المسام.
  • من المهم إذا كنت تستخدم التقشير لأول مرة في علاج مشاكل البشرة الجافة أن تقوم بعمل اختبار على منطقة صغيرة من الجلد، حتى إذا ما كانت النتيجة مرضية، يمكنك تطبيقها على المكان الذي تريده.

الاستحمام بالماء الدافئ 

اجعله من روتينك اليومي ومن العادات الصحيحة في الاستحمام، ولا داعي لاستخدام الماء الساخن الذي يزيد من جفاف البشرة ومشاكلها، حيث يسلبها الزيوت الطبيعية التي تحتاجها للترطيب، واحرص على ألا تطول فترة استحمامك أكثر من اللازم؛ بل يكفيك من 5 إلى 10 دقائق فقط، على أن تستخدم مرطبا للبشرة بعد الانتهاء من الاستحمام.

العلاج الدوائي 

قد يصف طبيب الجلدية المتابع لحالتك بعض الأدوية التي تعزز من رطوبة البشرة الجافة، وقد يختلف الدواء الموصوف على حسب السبب الذي أدى إلى جفاف البشرة.

طرق الوقاية من مشاكل البشرة الجافة 

علاج مشاكل البشرة الجافة
الوقاية من جفاف الجلد

قبل البحث عن طريقة من طرق علاج مشاكل البشرة الجافة، يمكنك اتخاذ الطريق الأسهل وهو الوقاية من الأساس، وهذه هي الخطوات الفعالة لتخليصك من هذه المشكلة:

  • قم بغسل وجهك بشكل يومي باستخدام غسول لطيف.
  • الماء الدافئ هو المسموح لك وليس الساخن على الإطلاق.
  • التقليل من المشروبات التي تحتوي على الكافيين.
  • عندما تتعرض للشمس من الأفضل ارتداء واقٍ من الشمس أو تغطية البشرية بكريم واقٍ.
  • تناول عدد كبير من أكواب المياه يوميًا للحفاظ على رطوبة بشرتك.
  • لا تتعرض لضوء الشمس المباشر وخاصةً في الأوقات التي تكون فيها الأشعة فوق البنفسجية الضارة.

طرق علاج مشاكل البشرة الجافة منزليًا

مع كل النصائح الخاصة بالوقاية وطرق العلاج التي سبق سردها، هناك أيضًا طرق طبيعية ومجربة للتخلص من مشاكل البشرة الجافة والتي تعتمد على مكونات وعناصر من الطبيعة وليست لها آثار جانبية على الإطلاق، تعرف معنا على تلك الطرق بالتفصيل.

ماسك الشوفان 

من المعروف أن دقيق الشوفان له دور في تلطيف البشرة وعلاجها من الحكة والتهيج، وذلك لاحتوائه على خواص مضادة  للالتهاب وأيضًا مضادات الأكسدة التي تهدئ من تهيج الجلد، فقط طبق الماسك لفترة لا تقل عن 20 دقيقة، ثم اغسلها بالماء الفاتر، وبعد ذلك طبق مرطبا على البشرة.

زيت جوز الهند 

زيت جوز الهند هو من الزيوت الغنية بالمواد الدهنية الصحية للبشرة، والتي تعمل على ترطيبها وتنعيمها بشكل طبيعي، ومن مزاياه التي قد لا تتواجد في مكون آخر، هو أنه يمكن تطبيقه على المناطق الحساسة من الجسم، مثل تحت العينين، وحول الفم، وليس هناك داعٍ لأن يتم مزجه مع مركب آخر، هو يقوم بالمهمة كاملة بمفرده.

مضادات الأكسدة وأوميجا 3

تلك الطريقة تتمثل في التغذية السليمة والاهتمام بالأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة الطبيعية والأوميجا 3، والتي تساعد الجسم في تكوين خلايا أكثر صحية في الجلد، وتتواجد في العديد من الأطعمة مثل: الجزر، التوت، الطماطم، بازلاء، والفاصوليا، والأسماك مثل: السلمون الذي لو حرصت على تناوله ولو مرة واحدة أسبوعيًا، ستجد نتيجة رائعة على نضارة البشرة ونعومتها.

كانت هذه هي أهم المعلومات المتعلقة بطرق علاج مشاكل البشرة الجافة بعد التعرف على أسبابها، وأفضل من ذلك أن تحمي بشرتك من الجفاف بالخطوات التي تم ذكرها أعلاه.

الكاتب

  • أعمل في التحرير الإلكتروني في مجموعة من المواقع العربية، أحب الكتابة منذ نعومة أظفاري رغم اتجاهاتي العلمية في الدراسة، حيث درست الهندسة وحتى الآن شغوفة بالرياضيات والعلوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
قل ودل فعّل التنبيهات واحصل على جديد موقع قل ودل أولا بأول
Dismiss
Allow Notifications