جمال

ما هي طريقة «4 2 4» اليابانية لغسل الوجه؟

يبدو الشعب الياباني من أكثر شعوب قارة آسيا بل والعالم بأسره، التي تتميز بالجلد النقي والبشرة الصافية الخالية من الأزمات، وهو أمر يعود سره إلى بعض العادات المثالية المتبعة هناك، ومن بينها الاهتمام بعملية غسل الوجه 10 دقائق كاملة في كل مرة، مع السير على الخطوات المذكورة في طريقة 4 2 4 الجمالية الموضحة الآن.

طريقة 4 2 4 لتنظيف الوجه

ليس عالم كرة القدم وحده الذي يملك فيه المدربون فرصة تطبيق طريقة 4 2 4 لتحقيق المكاسب في المباريات، بل يمكن لجميع البشر الاقتداء بشعب اليابان الذي يلجأ لنفس الطريقة ولكن من أجل تحقيق مكاسب جمالية تتمثل في نعومة الجلد والتحسن في ملمس الوجه.

تتلخص طريقة 4 2 4 المتبعة عند غسل الوجه، في تقسيم الـ10 دقائق المذكورة، إلى 4 دقائق أولية من أجل وضع الزيت على الوجه، قبل اللجوء إلى الكريم المنظف لمدة دقيقتين، ثم الاعتماد خلال الـ4 دقائق المتبقية على غمر الوجه بالمياه، في عملية تبدو شائعة في اليابان ويمكن تطبيقها لنحو 4 مرات فقط في الأسبوع، ودون الاضطرار إلى غسل الوجه أكثر من مرة في اليوم الواحد.

فوائد غسل الوجه 10 دقائق

تتعدد الفوائد التي يحصل عليها المرء عند اتباع طريقة 4 2 4 في غسل الوجه 10 دقائق متتالية، حيث تتمثل الفائدة الأولى في تحسين تدفق الدم مع الاعتماد على تدليك الوجه لنحو 4 دقائق كاملة عبر الزيت، كما أن فرص انسداد المسام في تلك الحالة تبدو قليلة للغاية، وخاصة مع الاعتماد على الزيت المناسب للبشرة، مثل زيت الخروع الشهير والذي يدرك أغلبنا مدى تمتعه بقدرات خاصة على طرد السموم من الجلد.

وبينما تتمثل الخطوة الثانية في غسل الوجه لنحو 10 دقائق في وضع الكريم المنظف على الزيت بالبشرة، فإن الجلد في تلك الحالة يصبح أقل عرضة للمعاناة من أزمات مختلفة أبرزها الجفاف، وخاصة عند الحرص على تدليك الوجه برفق على مدار دقيقتين كاملتين.

أما الخطوة الأخيرة من خطوات غسل الوجه بطريقة 4 2 4، فهي تلك التي تشهد غمر الوجه بالمياه لتخليصه من الزيوت والكريمات المستخدمة من قبل، فيما ينصح بتقسيم تلك الـ4 دقائق شديدة الأهمية من غسل الوجه بالماء إلى دقيقتين لغسله بواسطة الماء الدافئ، قبل اللجوء إلى الماء البارد في الدقيقتين المتبقيتين.

تبقى البشرة قادرة على الاستفادة من دور المياه الدافئة في طرد الزيوت الزائدة عن البشرة وتحسين تدفق الدم فيها، ومن قدرة المياه الباردة على زيادة لمعان الجلد وبريقه من خلال ترطيبه بالشكل اللازم دون الإضرار بمسامه التي تبقى في حالة مثالية لتقل فرص المعاناة من الأزمات الجمالية فيما بعد.

في كل الأحوال، تبدو طرق العناية بالبشرة عبر غسل الوجه شديدة التنوع، إلا أن الاقتداء بالشعب الياباني وخاصة وأنه يتفوق على الكثيرين من ناحية جمال الجلد والبشرة، هو أمر مطلوب بشدة، لتصبح طريقة 4 2 4 هي الخيار الأفضل للجميع في نهاية الأمر.

الكاتب
  • ما هي طريقة "4 2 4" اليابانية لغسل الوجه؟
    عمرو يحيى

    محرر صحفي في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 33 عاما. أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والثقافة والرياضة والاقتصاد والفن، سبق لي العمل في موقع أموال ناس وموقع الجريدة. أحب الموسيقى والسينما وأتابع كرة القدم بشعف، إضافة إلى حب الكتابة منذ الصغر. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى