أقراص الفحم.. استخدامات متعددة وفوائد مذهلة

من المؤكد أنك سمعت عن أقراص الفحم والتي انتشر الترويج عنها مؤخرًا، وشاع استخدامها بين الناس في الأغراض الطبية والتجميلية، خاصة في علاج مشاكل الهضم والقولون، وتبييض الأسنان، والعناية بالبشرة والجلد، بالإضافة إلى استخدامها الشائع في غرف الطوارئ لعلاج حالات التسمم وتناول الجرعات الزائدة، نظرًا لامتلاكها خصائص قوية في إزالة السموم، لكن هل هي آمنة بالفعل؟ وما المضاعفات الناجمة عنها؟

ما هي أقراص الفحم؟ وكيف تعمل على إزالة السموم؟

هي أقراص طبية تحتوي على مسحوق أسود ناعم، عديم الرائحة، ومستخلص من الفحم النباتي الغني بالكربون والناتج عن حرق الخشب أو قشور جوز الهند، ويتميز عن الفحم العادي- المستخدم في أغراض التدفئة والطعام- بأنه أكثر مسامية، لأنه تتم معالجته في درجات حرارة عالية تعمل على تغيير تركيبه الداخلي من خلال تصغير حجم المسامات وزيادة عددها، مما يؤدي إلى زيادة مساحة سطح المادة، وبالتالي يكسبها كفاءة عالية في اصطياد السموم والمواد الكيميائية ومنع امتصاصها في الجسم، ولأن الفحم ذاته أيضًا لا يمتصه الجسم، فإنه يخرج من الجسم حاملًا معه السموم عن طريق البراز.

أقراص الفحم
أقراص الفحم

استخدامات أقراص الفحم:

رغم عدم وجود أدلة علمية كافية تدعم فوائد أقراص الفحم وفعاليتها، إلا أنها تحظى بشعبية بين الناس، ويتم استخدامها في العديد من الأغراض الطبية، منها:

  • تستخدم بشكل رئيسي في علاج حالات التسمم والجرعات الزائدة من الأدوية والمواد الكيميائية في غرف الطوارئ في المستشفى، لأن لها القدرة على الارتباط بالسموم وإبطال مفعولها.
  • خفض مستويات الكوليسترول العالية في الدم، لأنها ترتبط بالكوليسترول وتمنع الجسم من امتصاصه.
  • علاج مشاكل الجهاز الهضمي، مثل: عسر الهضم وانتفاخ البطن والغازات، والتخفيف من الاضطرابات المعوية ومشاكل القولون، وتحسين حركة الأمعاء وعملية الإخراج، والتخلص من الإمساك.
  • التخفيف من أعراض متلازمة رائحة السمك، وهو مرض وراثي يؤدي إلى انبعاث رائحة كريهة تشبه رائحة السمك من جسم المصاب، وقد تساعد أقراص الفحم على التخفيف من هذه الرائحة.
  • تعزيز صحة الكلى، من خلال تحسين وظائف الكلى في فلترة السموم وتصفية المواد الضارة، وبشكل خاص السموم المشتقة من اليوريا، وهو الناتج الثانوي من هضم البروتين. 
  • تستخدم في التخفيف من الصداع والدوار الناتج عن شرب الكحول.
  • التئام الجروح، وعلاج لدغات الحشرات وحمايتها من الالتهاب وإصابتها بالعدوى، لأنها تمتلك خصائص مضادة للبكتيريا والفطريات.

كما يمكن طحن أقراص الفحم أو استخدام الفحم المتوفر على شكل مسحوق في عدة أغراض تجميلية منها:

  • تبييض الأسنان والحفاظ على صحة الفم، بحيث تُوضع كمية صغيرة من مسحوق الفحم على الفرشاة وتنظيف الأسنان بها، فقد يساعد الفحم على إزالة البقع والتصبغات من على الأسنان وتبييض مظهرها، لأن الفحم يرتبط بالسموم ويسحبها بعيدًا عن سطح الأسنان، بالإضافة إلى أن الفحم قد يساعد على منع تسوس الأسنان لأنه يقلل من الوسط الحمضي في الفم.
  • العناية بالبشرة والجلد، من خلال استخدام مسحوق الفحم وخلطه مع ماء الورد لصناعة أقنعة للوجه، بحيث يساعد على تنقية البشرة وتنظيفها وتوحيد لونها والتخلص من البقع، وكذلك علاج حب الشباب وإزالة الرؤوس السوداء وشد المسام.
  • يستخدم كمزيل للروائح الكريهة، كالعرق والغازات الضارة، لذا يستخدم تحت الإبط وفي داخل الأحذية والثلاجة، كم يساعد على امتصاص الرطوبة الزائدة.

كما يوجد لها استخدامات حياتية أخرى مثل: ترشيح المياه وتنقيتها، لأنها تعمل على معالجة عسر المياه والتخلص من المعادن الثقيلة والأملاح، وتطهيرها من البكتيريا والجراثيم.

 

أقراص الفحم
أقراص الفحم

هل أقراص الفحم آمنة الاستخدام؟

  • يُعتبر استخدام أقراص الفحم آمنًا في معظم الحالات، لكنها قد تسبب بعض الآثار الجانبية والأعراض المزعجة كالغثيان والقيء، والبراز الأسود.
  • يُنصح بعد تناولها بشرب كمية كافية من الماء خلال اليوم لأنها تسبب الجفاف.
  • من الضروري استشارة الطبيب قبل تناولها في مرحلة الحمل أو الرضاعة.
  • قد تتداخل أقراص الفحم مع الأدوية التي تؤخذ عن طريق الفم، وتقلل من امتصاصها وفعاليتها، لذا يُنصح بأخذها بعد ساعة على الأقل من تناول الدواء.
  • يجب أن يكون المريض واعيًا ومنتبهًا تمامًا في حال استخدامها كمضاد طارئ للسموم، خوفًا من أن ينتقل الفحم للرئتين بدلًا من المعدة إذا كان الشخص شبه واعٍ أو يعاني من النعاس، لذا يُحظر استخدامها في المنزل لعلاج التسمم ولا بد من التدخل الطبي في هذه الحالة.
  • يُحظر استخدامها إذا خضع المريض لعملية جراحية مؤخرًا، أو يعاني من النزيف أو الانسداد المعوي.
  • يُفضل الالتزام بالجرعة المطلوبة، لأن زيادة الجرعة قد يؤدي إلى مضاعفات مثل: الإسهال والجفاف.
مصدر مصدر 1 مصدر 2 مصدر 3

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

نعلم أن الإعلانات قد تكون مزعجة أحياناً، ولكنها الوسيلة الوحيدة لإبقاء الموقع مستقلاً وحيادياً.. فإذا كانت الإعلانات تزعجك، نرجو منك تقبل اعتذارنا، ونحن نعمل جاهدين على تحسين تجربة المستخدم. إذا كانت لديك أي اقتراحات لتحسين الجودة يمكنك مراسلتنا على [email protected] إغلاق اقرأ المزيد

DMCA.com Protection Status