فوائد التلبينة.. سلامة الجسد وصفاء النفس

هل تصدق أن طبقا من الحساء تتناوله على مائدة الإفطار يمكن أن يساعد على وقايتك من الأمراض وتحسين مزاجك أيضا؟ إنها التلبينة! نعرف أن الإسلام أعد قائمة طويلة عريضة بالطعام الحلال، لكن أن نجد النبي (صلى الله عليه وسلم) يوصي على طعام بذاته! فإن ذلك مدعاة لتتبع فوائد ذلك الطعام خاصة وأن الكلام ثابت ومتفق عليه! فإن تلك الوجبة «مجمة لفؤاد المريض، تذهب ببعض الحزن».

تعال نتعرف على هذا الحساء السحري ونقترب أكثر من فوائد التلبينة.

 

ما هي التلبينة؟

فوائد التلبينة
فوائد التلبينة

التلبينة حساء مصنوع من دقيق الشعير بالإضافة إلى العسل والحليب، وهي مشابهة لماء الشعير ولكن الفرق هو أن ماء الشعير مطبوخ بشعير كامل ولكن التلبينة مطبوخة بشعير مطحون؛ فهي أكثر فائدة لأنه يمكن هضمها بسهولة وامتصاص العناصر الموجودة فيها بشكل أسرع.

 

المحتوى المعدني للشعير

فوائد التلبينة
فوائد التلبينة

الشعير هو العنصر الأساسي في التلبينة وهو مصدر ممتاز للألياف القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان. كما أنه غني أيضا بالمعادن والفيتامينات مثل الحديد وفيتامين ب والماغنيسيوم والزنك والفوسفور والنحاس. يحتوي الشعير أيضا على الكثير من مضادات الأكسدة التي تساعد في القضاء على الجذور الحرة داخل الجسم وتمنعها من الإضرار بخلايا الجلد أو زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان. والآن لنتجه مباشرة نحو فوائد التلبينة.

 

فوائد التلبينة الصحية

فوائد التلبينة
فوائد التلبينة

من فوائد التلبينة:

  • علاج الإمساك

التلبينة مصنوعة بشكل أساسي من الشعير الكامل الحبوب الذي يحتوي على قشور وهو مصدر ممتاز للألياف الغذائية. ويعد نقص الألياف في النظام الغذائي أحد الأسباب الرئيسية المعروفة للإمساك، وتمد التلبينة الجسم بالألياف التي تحسن حركة الأمعاء مما يمنع الإمساك.

 

  • حماية الأمعاء

الشعير الموجود في التلبينة يمكن أن يمتص الماء والدهون أثناء تليين البراز بحيث يمكن إخراجه من الجسم بسهولة أكبر؛ يوصى باستهلاك الشعير من 20 إلى 35 جراما يوميا. يعتبر رتوج الدم من أكثر أشكال أمراض الأمعاء الغليظة شيوعا والذي يمكن أن يؤذي الشخص المصاب به بشدة. تناول التلبينة لا يمنع فقط الإصابة به بل يساعد أيضا على شفاء الأمعاء الغليظة منه.

 

  • خفض نسبة الكولسترول في الدم

ومن فوائد التلبينة أنها تتكون بشكل أساسي من الشعير الذي ثبت علميا مقدرته على خفض مستويات الكولسترول في الدم، حيث يقوم بدمج الألياف الموجودة به مع نسب الكولسترول الزائدة في الأطعمة وبالتالي خفض نسبته في الدم. كما تقوم هذه الألياف بإنتاج أحماض دهنية في القولون تعمل على إعاقة عملية ارتفاع الكوليسترول في الدم. يحتوي الشعير كذلك على مركبات كيميائية تخفض من نسب الكولسترول في الدم وتزيد من مناعة الجسم، كما يحتوي على فيتامينات تعمل على كبت إنزيمات التخليق الحيوي للكولسترول.

 

  • حماية القلب

ومن فوائد التلبينة أن الشعير هو أيضا مصدر جيد للنياسين، وهو فيتامين ب الذي يمنع أمراض القلب مثل تصلب الشرايين حيث يحتوي على العديد من عوامل الحماية التي تحمي القلب من عوامل الخطر القلبية الوعائية. من خلال استهلاك النياسين، يمكن تقليل مستويات الكوليسترول السيئ بشكل كبير مع تقليل البروتينات الدهنية المركزة المعروفة بقدرتها على سد الأوعية الدموية، كما يتم تقليل جلطات الدم التي تتكون من تجمع الصفائح الدموية أيضا إذا كان النياسين موجودا في النظام الغذائي للشخص. يحتوي كوب الشعير على حوالي 14.2% من النياسين وهي جرعة صحية للاستخدام اليومي.

 

  • المساعدة على الاسترخاء

ومن فوائد التلبينة أنها مزيج مثالي من الأطعمة الصحية والعلاجات الطبية؛ تناول التلبينة لا يساعد فقط من الناحية الفسيولوجية، ولكن أيضا من الناحية النفسية. في العديد من الحالات تستخدم التلبينة كمصدر للاسترخاء والتخلص من الحزن والأسى. وهي مصنوعة من مكونات مفيدة للغاية لإرخاء الدماغ والقلب حتى أن لها أثر كبير في المساعدة على التعافي من الصدمات العاطفية مثل وفاة شخص قريب.

 

  • الحفاظ على المستوى الطبيعي لضغط الدم

يساعد الشعير الموجود في التلبينة على الحفاظ على كمية منخفضة من الصوديوم، بالتالي خفض ضغط الدم المرتفع. وخلصت دراسة نشرت في مجلة الجمعية الأمريكية للحمية الغذائية في عام 2006 إلى أن تناول الشعير يحسن من ضغط الدم وقد يساعد في التحكم في الوزن.

 

  • علاج السرطان

من فوائد التلبينة أيضا أن الشعير يحتوي على كميات هائلة من مضادات الأكسدة التي تتلف الخلايا السرطانية وتحمي الجسم من الجذور الحرة التي تدمر الأغشية النووية والحمض النووي للخلايا؛ مما يجعل من التلبينة درعا واقيا أمام الإصابة بالسرطان.

  • علاج الاكتئاب

بما أن الاكتئاب هو خلل كيميائي في خلايا المخ فمن الممكن التخفيف من حدته بواسطة بعض العناصر الغذائية مثل البوتاسيوم والمغنيسيوم ومضادات الأكسدة الطبيعية، والتلبينة جامعة لهذه المواد وبالتالي فهي من أفضل العلاجات الطبيعية للاكتئاب، بالإضافة إلى قدرتها على إذهاب الحزن والشعور بالراحة. وتلك من أهم فوائد التلبينة.

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا

إذا كانت الإعلانات تزعجك، نرجو تقبل اعتذارنا، ونحن نعمل جاهدين على تحسين تجربة المستخدم. إذا كان لديك أي تعليق أو اقتراح يمكنك مراسلتنا على qallwdall@qallwdall.com. إغلاق اقرأ المزيد

DMCA.com Protection Status