fbpx

فوائد مذهلة لتناول البصل يوميًا

يعد البصل واحدًا من أهم المكونات الأساسية في كل منزل، حيث يعتبر مغذيًا للغاية ويحتوي على كميات جيدة من البروتين والألياف وكذلك فيتامين سي والسيلينيوم والفولات ومضادات الأكسدة المختلفة، وحتى مركبات الكبريت التي تحفز الدموع في البصل وخاصة الأليسين، وله العديد من الفوائد الصحية مثل تقليل خطر الإصابة بالسرطان، فتناول بعض البصل كل يوم حقًا جيد للجسم، إليك ما سيحدث إذا تناولت البصل يوميًا.

البصل

البصل

تقليل خطر الإصابة بالسرطان

يحتوي البصل على مركبات عضوية من الكبريت تمنحه رائحة مميزة، ولكنها تعمل أيضًا على إزالة السموم من المواد المسببة للسرطان التي نستهلكها يوميًا، وهذا يترجم إلى انخفاض خطر الإصابة بالسرطان لمدى الحياة، حيث تشير الأبحاث إلى أنه كلما زاد عدد البصل الذي تتناوله زادت الحماية والوقاية من أنواع السرطان.

 

تقليل خطر الإصابة بالسكري

يعتبر البصل رائعا أيضًا في تقليل خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، حيث يحدث هذا النوع من مرض السكري عندما يصبح الأنسولين غير فعال في معالجة الجلوكوز، ويحدث هذا عادًة بسبب اتباع نظام غذائي غني بالسكر، فعندما تأكل البصل فإنه يزيد من كمية الأنسولين المتوفرة في نظامك، حيث يحتل ثاني أكسيد بروبيل الأليل في البصل بعضًا من البقع في الكبد حيث يصبح الأنسولين غير نشط، وبالتالي يترك المزيد من الأنسولين في مجرى الدم لمعالجة الجلوكوز.

 

صحة القلب والأوعية الدموية

البصل غني بمضادات الأكسدة التي تسمى كيرسيتين، والتي مثلها مثل كل مضادات الأكسدة، تفيد الصحة من خلال تحييد الجذور الحرة التي تسبب تلفًا خلويًا، ولكن الكيرسيتين خاص لأنه يحافظ على الشرايين ناعمة ومرنة، كما أنه يلعب دورًا في تنظيم ضغط الدم ويخفض مستوى الكوليسترول الضار في الأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، فتناول بعض البصل كل يوم، يدعم صحة القلب والأوعية الدموية ويقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب.

 

تعزيز وظيفة المناعة

يعتبر الكيرسيتين الموجود في البصل أكثر من داعم لصحة القلب، حيث يعمل بالتزامن مع السيلينيوم الذي يحتويه البصل أيضًا لتقوية جهاز المناعة، حيث أثبت أن السيلينيوم والكيرستين معًا يعملا على الحد من الالتهابات في جميع أنحاء الجسم، ويبدو أن مضادات الأكسدة هذه تعمل أيضًا على تعديل وظيفة المناعة، وتحفيز الاستجابة ثم تقليص حجمها عند الضرورة، فوظيفة المناعة المفرطة النشاط يمكن أن تسبب في الواقع مجموعة من المشاكل، وليس أقلها هو مرض التهاب المفاصل المزمن.

مصدر طالع المصدر الأصلي من هنا

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد