fbpx

كيف يقضي Pixel 2 XL على نجاح Pixel 2؟

بسعرهما المتقارب، يتشارك هاتفا Pixel 2 وPixel 2 XL في عدد كبير من المواصفات، وهذا بالتأكيد أمر جيد للمستخدمين، إلا أنه في نفس الوقت يظلم الهاتف صاحب الشاشة الأصغر، حيث تقل هذه المرة فرص أن يتم شراء الهاتف الأصغر حجما.

ولا تتبع جوجل استراتيجية آبل التي تضع مزايا هامة في الهاتف الأكبر والأغلى بنسبة ليست بكبيرة، عند تعاملها مع iPhone وiPhone Plus، فجوجل تريدك أن تحصل على ما تريد سواء هاتفك حجمه كبير أم صغير، ولكن هذا بالتأكيد له عواقب، وهي ما نسلط عليها الضوء في هذا المقال.

الهاتف الأفضل سيحصل على مكانته تلقائياً

 

عندما أتاحت آبل هواتفها الجديدة آيفون 8 وآيفون 8 بلاس في المتاجر، لاحظ الجميع أن الإقبال قل عن السابق حيث لم يصطف محبي الشركة للحصول على الهاتف، وما وراء ذلك ليس فشل آبل، فهو أمر واضح يعرفه الجميع، آيفون اكس.

ويتميز آيفون اكس بعدد من المميزات خصوصاً تصميمه مما يجعل الهواتف التي صدرت تبدو وكأنها قديمة بالنسبة له، لذلك فمن الواضح أن اكس سيكون هو المسيطر في المبيعات.

ويجب على جوجل أن تأخذ في حسابها أن الإقبال على الهواتف الأكبر بالنسبة لآبل أكبر، فإذا كانت مبيعات اكس ال أكثر فهذا يجب ألا يكون مفاجيء للشركة.

 

حجم Pixel 2 وسعره يضعه بجانب الكثير من المنافسين

 

منافسو Pixel 2 من كبرى الشركات سواء OnePlus 5 أو LG G6 هم أكثر من منافسي الهاتف الأكبر، خصوصاً أن حجمه ليس بكبير وتصميمه ليس مميزا بشكل كبير.

على جانب آخر Pixel 2 XL أفضل من حيث التصميم مع امتلاكه شاشة أكبر. وبالتأكيد هذه النقطة يمكنها الإضافة إلى مبيعات الهاتف الأكبر على حساب الأخ الأصغر.

 

ماذا كانت جوجل لتفعل لدفع مبيعات Pixel 2

 

كان من الممكن أن تقوم جوجل بخفض سعر Pixel 2 حتى يكون مناسب بشكل أكبر وبسعر منافس، وحتى يكون هناك فارق في السعر بينه وبين Pixel 2 XL. وكان من الممكن أن تقدم جوجل هاتفا بتصميم مشابه لهاتف XL، حتى تزداد فرص شرائه، بشكل ما الاختيار الأفضل بالتأكيد كان تقديم الهاتف بتصميم حتى أفضل من  XL حتى يحقق مبيعات كبيرة.

 

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد