الأمير تشارلز سيصبح الملك جورج.. ماذا تعرف عن النظام الملكي في بريطانيا؟

تتمتع مملكة بريطانيا العظمى بالكثير من الخصوصية، التي تجعل إناس عدة يبحثون عن خبايا تلك المملكة الأوروبية التي تترأسها الملكة إليزابيث الثانية منذ ما يزيد عن 65 عاما وحتى الآن.

ملكة دون ملك

نعلم جميعا أن وجود الملكة يعني بالضرورة وجود ملك، ولكن في بريطانيا الأمر مختلف.

فزوج الملكة اليزابيث الثانية هو فيليب مونتباتن، والذي أصبح دوق إدنبره بعد زواجه منها في عام 1947، وهو لقبه الأوحد بالرغم من أنه زوج الملكة.

وتجدر الإشارة إلى أن النظام الملكي في بريطانيا يعطى غالبية الصلاحيات التنفيذية للحكومة فقط، بينما يعد دور الملكة في الأغلب شرفيا.

العاهل يسمى من جديد

عندما يتبوأ عاهل جديد العرش هناك، تأتي أول الأسئلة الموجهة إليه، بالاستفسار عن اسمه الجديد.

فرجوعا بالتاريخ، نجد أن الملك جورج السادس هو الأمير ألبرت دوق يورك، والملك إدوارد الثامن، هو ذاته الأمير ديفيد، أمير ويلز.

وتختلف الأسباب حول اختيار كل عاهل لإسمه الجديد بعد توليه الحكم، إذ من المقرر أن الأمير تشارلز سيطلق عليه مستقبلا الملك جورج السابع، وليس الملك تشارلز، نظرا للدلالات السلبية لهذا الاسم، فالملك تشارلز الأول قطعت رأسه، والثاني كان معروفا بحياته المنفلتة، ما يفسر اتجاه الأمير تشارلز لتغيير اسمه في المستقبل.

لا دستور

لا تملك بريطانيا دستورا مكتوب بالشكل المعروف، وهو الأمر المستغرب من قبل كل من يعرف تلك المعلومة، خاصة وإن كان غير بريطاني.

فالدستور هناك يعتمد على توجهات برلمانية، وعلى العرف والتقاليد، ما يجده الكثير من الناس أمر غير واضح المعالم.

الحرس الملكي البريطاني

هم أشهر حراس الممالك في العالم، بمعاطفهم الحمراء الشهيرة والقبعات السوداء الطويلة، ونظرتهم الثابتة للأمام. يصعب على أي شخص يمر من أمام قصر بكنجهام ألا يميزهم على الفور.

ولكن على غير المعروف، لا يعد الحرس الملكي في بريطانيا مجرد شكلا أو رمزا وحسب، فهم في الأصل جنود، قد تكون مهمتهم في بعض الأوقات حماية الملكة، وفي أوقات أخرى المشاركة في حرب ما في منطقة مختلفة من العالم.

ملكة خارج المملكة

فبالرغم من أن قصر هوليرود بمدينة إدنبره الاسكتلندية، يعد هو المقر الرسمي للملكة إليزابيث الثانية، إلا أنها لا تجلس فيه إلا اسبوعا واحدا على مدار العام كله، بينما تقضي نحو 6 أسابيع في قلعة بالمورال باسكتلندا أيضا في فصل الصيف.

ويعد محل إقامة الملكة الحقيقي هو قصر بكنجهام بالعاصمة الإنجليزية لندن، والذي تقيم فيه منذ سنوات طويلة جدا.

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد