موت جماعي للحيوانات والاتصالات.. ماذا تعرف عن “حزام الصمت” بالمكسيك؟

“حزام الصمت”.. تلك المنطقة التي تقع بالمكسيك، على خط العرض مع مثلث برمودا، وحار العلماء في تفسيرها، فهي من الظواهر الغريبة، التي أثبتت عجز العلماء والخبراء في تفسير ظواهرها، وما زالت هذه المنطقة من التحديات التي تواجه البشر كل يوم.

سر التسمية

تقع هذه المنطقة في منطقة ما “بيمي” شمال المكسيك، وأطلق عليها حزام الصمت نتيجة عدم القدرة على التواصل مع أي شخص بداخلها، حيث تنعدم الإشارات اللاسلكية بما فيها من إشارات الهواتف والراديو والتليفزيون، كما تنعدم خاصية جي بي إس، ويصعب على الأقمار الصناعية اختراقها ورؤية ما بداخلها، فهذه المنطقة معدومة بالكامل عن العالم الخارجي الإلكتروني الحديث، كذلك لا يعيش بها أحد سواء كان إنسانا أو حيوانا، الفراغ هو الوحيد المسيطر هنا، وقد أطلق عليها حزام لوقوعها على خط العرض مع مثلث برمودا.

بعض الظواهر الغريبة

حزام الصمت
حزام الصمت

يحدث داخل حزام الصمت ظواهر غريبة، والتي لا يمكن تفسيرها، فيصفها المحللون على أنها لغز، ومن أهم هذه الألغاز الموت الجماعي للحيوانات، فمن يضل من هذه الحيوانات طريقه داخل هذه المنطقة يلقى حتفه بكل تأكيد، وعند البحث نجد أن الحيوانات النافقة داخل حزام الصمت على هيئة تجمعات كبيرة، ومما يعقد تفسير هذا أنه لا يوجد هناك فرائس لهذه الحيوانات، كما أن الحيوانات تموت سليمة كما هي ولا يوجد عليها أي آثار، ومن العجيب أيضا أن الحيوانات التي تتغذى على النافق مثال النسور والسباع والضباع لا تقترب من هذا المكان نهائيا، حيث تبقى الميتة كما هي حتى تتحلل.

اضطراب الحيوانات

الحيوانات داخل حزام الصمت
الحيوانات داخل حزام الصمت

في هذه المنطقة المسماة بـ”حزام الصمت” يحدث الأعاجيب، حيث إن الحيوانات هناك تتصرف بتصرفات عجيبة، ففي الماضي قام مجموعة من الباحثين بالبحث داخل حزام الصمت، ومن ثم كان أحدهم لديه كلب صغير، وفور وصوله إلى منطقة حزام الصمت، ظل الكلب يحدث ضجة كبيرة وتواصل مستمر في النباح، كما أن الكلب يتحرك في حركات دورانية، وما أن جن الليل اختفى الكلب ولم يعلم أثره إلى الآن.

تساقط الطيور فوق حزام الصمت

من المعلوم للجميع أن الطيور لديها قدرة خارقة على تحديد الاتجاهات نتيجة البوصلة الربانية التي رزقها الله إياها، كما أنها لا تضل الطريق أبدا، ولكن فوق حزام الصمت لاحظ العلماء تصرفا غريبا لدى الطيور، كذلك رصد العلماء حيرة الطيور فوق المنطقة، حيث تفقد الطيور اتزانها ولا يرجع لها إلا إذا خرجت من هذه المنطقة، كما يحدث لبعض الطيور التصادم والتساقط.

شهادة السكان المحليين

يعيش بعض السكان حول منطقة الحزام الصامت، وهم على مقربة من هذه المنطقة، حتى يقول بعضهم عنها إن الجميع يخافها منذ الصغر، وذلك لأن بها بعض الظواهر غير المفهومة، وغير الطبيعية، كما يقول البعض منهم إنه يشاهد أجساما دائرية غريبة تطير فوق سماء حزام الصمت، وكذلك فوق هذه المنطقة يمر سحاب ذات ألوان.

مصدر للإطلاع على المصدر من هنا: للإطلاع على المصدر من هنا: للإطلاع على المصدر من هنا:

احصل على آخر الأخبار والمستجدات مباشرة على جهازك

هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم. نحن نفترض أنك موافق على هذا، لكن يمكنك الرفض إذا أردت. أوافق اقرأ المزيد