لايف ستايل

ماذا يحدث عند اعتياد الجلوس بساق فوق الأخرى؟

يملك كل شخص طريقته المريحة والمناسبة للجلوس، إلا أن تسبب وضعية محددة في الراحة ليس المعيار المناسب للحكم عليها، والدليل هو وضعية الجلوس المعروفة بساق فوق الأخرى، والتي تتعدد أضرارها ويحذر إذن من الاعتماد عليها عند الرغبة في الاسترخاء على مقعد مريح.

المعاناة من شلل العصب

يؤدي الجلوس لساعات طويلة بوضع الساق فوق الأخرى إلى زيادة فرص المعاناة من أزمة شلل العصب الصحية، والتي يعاني خلالها المصاب من عدم القدرة على رفع قدميه علاوة على الشعور بالخدر في العضلات، مع الوضع في الاعتبار أن تلك الأزمة قد تتطور إلى حد إصابة الأعصاب بمشكلات أكثر خطورة بمرور الوقت.

ارتفاع ضغط الدم

ربما يجد البعض صعوبة في تصديق وجود علاقة بين طريقة الجلوس وبين مستوى ضغط الدم، إلا أن الأمر لم يكن معقدا أيضا بالنسبة للخبراء من جامعة رادبود نايميخن الهولندية، حيث توصلوا إلى أن وضع الساق على الأخرى بمستوى الركبة يساهم في رفع مستويات ضغط الدم بعكس وضع الساق على الأخرى بمستوى الكاحل، لذا يحذر كل من يعاني من ارتفاعات ضغط الدم من الجلوس بتلك الطريقة التي تؤدي إلى تغير مستويات الضغط بدرجات مقلقة حتى وإن كانت مؤقتة.

سوء وضعية الجسم

يؤكد الباحثون من كل من جامعتي جاتشون ودايون في كوريا الجنوبية، أن الجلوس بوضع الساق فوق الأخرى يزيد من فرص اكتساب وضعية جسم سيئة المظهر، وخاصة عندما تطول الجلسة إلى 3 ساعات أو أكثر، حينها يصاب الكتف بالميل والانحناء، كما تصبح الرأس أكثر ميلا لخارج الجسم، وهو الأمر المضر على المستوى الشكلي، وكذلك على المستوى العضوي والصحي عندما يتسبب في معاناة العضلات من الألم.

الإصابة بآلام المفاصل

تبدو مساوئ الجلوس بوضع الساق فوق الأخرى أكثر ضررا عندما تؤدي إلى إصابة المفاصل بالآلام والأوجاع المزعجة، بل ويمكن لتلك الوضعية في الجلوس أحيانا أن تتسبب في معاناة الرقبة وأسفل الظهر وكذلك الركبة من الأزمات، ما يكشف عن ضرورة تجنب تلك الوضعية المضرة وخاصة في حال المعاناة من الأساس من ألم الركبتين.

تورم الكاحل أثناء الحمل

يعتبر تجنب وضع الساق فوق الأخرى من طرق الحماية من الأزمات خلال فترة الحمل، نظرا لأن الاعتماد على تلك الوضعية أثناء الحمل يؤدي إلى سهولة تورم الكاحل وإصابة القدم بالتشنج، لذا يعتبر الخيار الأفضل للنساء خلال تلك الفترة هو الجلوس ووضع القدمين على الأرض، أو رفع القدمين للأعلى قليلا.

في الختام، يتضح أن القيام بأمر يبدو عاديا للكثير من البشر مثل الجلوس بوضع الساق فوق الأخرى، من الممارسات متعددة المخاطر على الإنسان، سواء على مستوى الصحة أو على صعيد المظهر، لذا ينصح بمحاولة التعود على طريقة استرخاء أخرى تشعر الجسم بالراحة ولكن من دون أن تصيبه بالأذى أو الألم.

الكاتب
  • ماذا يحدث عند اعتياد الجلوس بساق فوق الأخرى؟

    محرر صحفي في موقع قل ودل، أبلغ من العمر 33 عاما. أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة والثقافة والرياضة والاقتصاد والفن، سبق لي العمل في موقع أموال ناس وموقع الجريدة. أحب الموسيقى والسينما وأتابع كرة القدم بشعف، إضافة إلى حب الكتابة منذ الصغر. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى