فقدان الوزن.. وأهم فوائد الكربوهيدرات

الكربوهيدرات هي عبارة عن السكريات والألياف والنشويات التي تتوافر في الفواكه والخضروات ومنتجات الألبان والحبوب، وتعتبر ضرورية في أي نظام غذائي صحي فهي تساعد على حصول الجسم على الطاقة والسعرات الحرارية اللازمة له بالإضافة إلى أنها تحتوي على الكربون والهيدروجين والأكسجين.

فوائد الكربوهيدرات

تتوافر بالكربوهيدرات مجموعة متنوعة من الفوائد الصحية ومنها:

تحسين الصحة النفسية

تعتبر الكربوهيدرات ضرورة للصحة النفسية، فقد أثبتت بعض الدراسات أن الأشخاص الذين يتبعون نظامًا غذائيًا منخفض الدهون وعالي الكربوهيدرات تقل لديهم نوبات القلق والاكتئاب، كما يمكن أن تساعد في إنتاج السيروتونين في المخ وتحسين الذاكرة والمهارات المعرفية.

فقدان الوزن

يمكن أن تساعد على خسارة نسبة كبيرة من الوزن وخاصة التي تتوافر في الحبوب الكاملة والخضروات بالإضافة إلى الألياف التي سوف تساعدك على الشعور بالشبع ، كما يمكن فقدان الدهون من خلال تناول الوجبات الغذائية قليلة الدسم.

تحسين الهضم

يمكن أن يساعدك حصولك على ما يكفي من الكربوهيدرات على شكل ألياف في الوقاية من الإمساك وعسر الهضم وتنظيم حركات الأمعاء.

الوقاية من النوبات القلبية

تساعد الألياف الغذائية التي تعتبر جزءا من الكربوهيدرات في منع تراكم الكوليسترول بالشرايين، مما يساعد على الوقاية من النوبات القلبية والسكتة الدماغية، لذا يمكنك تناول الأطعمة الغنية بها وابتعد عن تناول الكربوهيدرات البسيطة الموجودة في الحلويات المصنوعة من الدقيق الأبيض والأطعمة المصنعة، حيث تحتوي على نسبة قليلة من الألياف ونسبة كبيرة من السكريات والدهون.

أفضل الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات

توجد العديد من تلك الأطعمة والتي تعتبر صحية ومفيدة للجسم، ومن أهمها:

الكينوا

الكينوا هي حبوب مغذية تحتوي على نسبة كبيرة من الكربوهيدرات، كما أنها غنية بالبروتين والألياف والعديد من المعادن مما يساعد على تحسين نسبة السكر في الدم، كما أنها خالية من الجلوتين، مما يجعلها بديلاً طبيعيًا للقمح للأشخاص الذين لديهم حساسية من الجلوتين، كما أن تساعد على الشبع وإنقاص الوزن.

الشوفان

الشوفان من الحبوب الكاملة الصحية الغنية بالعديد من الفيتامينات ومضادات الأكسدة والمعادن، كما يحتوي على الكربوهيدرات والبروتين والألياف القابلة للذوبان المعروفة باسم بيتا جلوكان، وتشير بعض الدراسات العلمية إلى أن الشوفان يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب وذلك من خلال تقليل نسبة الكوليسترول ومستويات السكر في الدم وخاصة من النوع 2 بالإضافة إلى أنه يساعد على إنقاص الوزن.

الموز

يعتبر الموز من الفواكه التي تحتوي على نسبة من الكربوهيدرات والتي تتمثل في النشويات التي تتحول إلى سكريات طبيعية عندما ينضج، كما يحتوي على نسبة عالية من البوتاسيوم وفيتامين B6 وفيتامين C، مما يساعد على خفض ضغط الدم، كما تتوافر به كمية كبيرة من النشا المقاوم والبكتين اللازم لنمو بكتيريا الأمعاء النافعة وصحة الجهاز الهضمي.

الحمص

الحمص من عائلة البقوليات التي تحتوي على نسبة من الكربوهيدرات، كما أنه غني بالبروتين وتتوافر به نسبة من الحديد والفوسفور وفيتامينات ب، مما يساعد على تحسين صحة القلب والوقاية من السرطان وتحسين صحة الجهاز الهضمي.

البطاطا الحلوة

تحتوي البطاطا الحلوة المطبوخة على نسبة من الكربوهيدرات التي تتمثل في النشا والسكر والألياف، كما أنها غنية ببروفيتامين أ وفيتامين ج والبوتاسيوم وعدد من مضادات الأكسدة التي تقلل الإصابة ببعض الأمراض.

البنجر

البنجر من الخضروات التي لديها جذور أرجوانية وتحتوي على كربوهيدرات ممثلة في السكر والألياف، كما أنه غني بالفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة والنترات غير العضوية والتي تصبح أكسيد النيتريك بالجسم، مما يعمل على خفض ضغط الدم وتقليل الإصابة بالأمراض.

البرتقال

يعتبر البرتقال مصدرا جيدا للكربوهيدرات وفيتامين ج والبوتاسيوم وبعض فيتامينات ب ومضادات الأكسدة وحامض الستريك، مما يساعد على تحسين صحة القلب ومنع الإصابة بفقر الدم وحصوات الكلى.

التفاح

التفاح فاكهة مميزة بنكهتها الحلوة وألوانها وأحجامها المتعددة، وتحتوي جميع أنواعه على نسبة من الكربوهيدرات وفيتامين C ومضادات الأكسدة، مما يساعد على تحسين نسبة السكر في الدم وتقليل مخاطر الإصابة بالسرطان وأمراض القلب.

الفاصوليا

تعتبر من البقوليات التي تحتوي على كربوهيدرات على شكل نشا وألياف، كما أنها غنية بالبروتين ومضادات الأكسدة مثل الأنثوسيانين والأيسوفلافون، مما يساعد على تقليل خطر الإصابة بسرطان القولون وتحسين نسبة السكر في الدم.

مصدر مصدر 1 مصدر 2
DMCA.com Protection Status