متلازمة كوشينغ.. عندما يكشف الوجه المستدير عن المرض

يؤدي ارتفاع هرمون الكورتيزول في الجسم إلى المعاناة من عدد من الأزمات، تندرج جميعها تحت اسم متلازمة كوشينغ أو فرط نشاط قشر الكظر، التي نكشف الآن عن أسبابها وأعراضها وكذلك طرق علاجها.

أسباب متلازمة كوشينغ

تتنوع الأسباب المؤدية إلى ارتفاع هرمون الكورتيزول بالجسم بدرجة تتسبب في المعاناة من متلازمة كوشينغ، إذ يعمل الإحساس بالتوتر سواء نتيجة الإصابة بمرض ما أو لانتظار مولود أو حتى لترقب نتائج امتحانات دراسية، إلى إمكانية زيادة هرمون الكورتيزول في الجسم.

كذلك من الوارد أن تؤدي المعاناة من أمراض نفسية مثل الاكتئاب والقلق الدائم إلى زيادة الهرمون ذاته، مع الوضع في الاعتبار أن الإصابة بسوء التغذية أو إدمان الكحوليات من العوامل المؤثرة وراء ارتفاع نسب الكورتيزول ومن ثم الإصابة بالأزمة المشار إليها.

الأعراض

تظهر متلازمة كوشينغ في أغلب الأحيان في صورة زيادة واضحة في الوزن، حيث يميل الوجه إلى الشكل المستدير، فيما تبدأ الدهون في التزايد بين الكتفين وكذلك أعلى الظهر، كما يعاني المصاب من التعب العام والإرهاق المستمر.

يصبح الجلد في حال المعاناة من تلك المتلازمة أكثر عرضة للإصابات، التي تطول فترات علاجها للأسف، إذ يعاني من البثور ومن الخطوط أرجوانية اللون، والتي تظهر على البطن والذراع والثدي.

في بعض الأحيان، يعاني المصاب بمتلازمة كوشينغ من ارتفاع نسب السكر في الدم ومن العطش والرغبة في التبول، كما يعاني من صداع الرأس ومن ارتفاع ضغط الدم، إضافة إلى أزمات نفسية تتمثل في تقلبات المزاج والإحساس بالقلق والاكتئاب، فيما تعاني النساء من نمو الشعر الزائد في الجسم فيما يصاب الرجال عند المعاناة من المتلازمة بنقص الخصوبة والرغبة الجنسية.

علاجات

تتطلب ملاحظة أعراض متلازمة كوشينغ سرعة زيارة الأطباء، حيث تعمل العلاجات المتوفرة على تقليل نسب الكورتيزول في الجسم قدر الإمكان، ما يتم إما عبر تناول أدوية تقلل من إفراز الكورتيزول، أو من خلال أدوية علاجية أخرى يمكنها مواجهة تأثير الكورتيزول في الأنسجة.

ينصح الأطباء بالحصول على الكالسيوم وفيتامين د، لمواجهة إحدى الأعراض المتمثلة في ضعف العضلات، كما يفترض بالمريض أن يكف عن تناول الكحوليات في حال اعتاد الحصول عليها، مع الوضع في الاعتبار أن اكتشاف سبب المعاناة من متلازمة كوشينغ هو أكثر خطوات العلاج أهمية، لذا فزيارة الطبيب هي الحل الأمثل.

الكاتب

مصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا
DMCA.com Protection Status